00989338131045
 
 
 
 

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص

التعريف بالدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • من نحن (2)
  • الهيكلة العامة (1)
  • المنجزات (14)
  • المراسلات (0)
  • ما قيل عن الدار (1)

المشرف العام :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرته الذاتية (1)
  • كلماته التوجيهية (13)
  • مؤلفاته (3)
  • مقالاته (69)
  • إنجازاته (5)
  • لقاءاته وزياراته (14)

دروس الدار التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (6)
  • الحفظ (14)
  • الصوت والنغم (11)
  • القراءات السبع (5)
  • المفاهيم القرآنية (6)
  • بيانات قرآنية (10)

مؤلفات الدار ونتاجاتها :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المناهج الدراسية (7)
  • لوائح التحكيم (1)
  • الكتب التخصصية (8)
  • الخطط والبرامج التعليمية (5)
  • التطبيقات البرمجية (10)
  • الأقراص التعليمية (14)
  • الترجمة (10)
  • مقالات المنتسبين والأعضاء (32)
  • مجلة حديث الدار (51)
  • كرّاس بناء الطفل (10)

مع الطالب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الأشبال (36)
  • لقاءات مع حفاظ الدار (0)
  • المتميزون والفائزون (14)
  • المسابقات القرآنية (22)
  • النشرات الأسبوعية (48)
  • الرحلات الترفيهية (12)

إعلام الدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الضيوف والزيارات (158)
  • الاحتفالات والأمسيات (75)
  • الورش والدورات والندوات (62)
  • أخبار الدار (33)

المقالات القرآنية التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علوم القرآن الكريم (151)
  • العقائد في القرآن (62)
  • الأخلاق في القرآن (163)
  • الفقه وآيات الأحكام (11)
  • القرآن والمجتمع (69)
  • مناهج وأساليب القصص القرآني (25)
  • قصص الأنبياء (ع) (81)

دروس قرآنية تخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (17)
  • الحفظ (5)
  • القراءات السبع (3)
  • الوقف والإبتداء (13)
  • المقامات (5)
  • علوم القرآن (1)
  • التفسير (14)

تفسير القرآن الكريم :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علم التفسير (87)
  • تفسير السور والآيات (175)
  • تفسير الجزء الثلاثين (37)
  • أعلام المفسرين (16)

السيرة والمناسبات الخاصة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النبي (ص) وأهل البيت (ع) (103)
  • نساء أهل البيت (ع) (35)
  • سلسلة مصوّرة لحياة الرسول (ص) وأهل بيته (ع) (14)
  • عاشوراء والأربعين (44)
  • شهر رمضان وعيد الفطر (19)
  • الحج وعيد الأضحى (7)

اللقاءات والأخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • لقاء وكالات الأنباء مع الشخصيات والمؤسسات (40)
  • لقاء مع حملة القرآن الكريم (41)
  • الأخبار القرآنية (95)

الثقافة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الفكر (2)
  • الدعاء (16)
  • العرفان (5)
  • الأخلاق والإرشاد (18)
  • الاجتماع وعلم النفس (12)
  • شرح وصايا الإمام الباقر (ع) (19)

البرامج والتطبيقات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البرامج القرآنية (3)

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة









 
 
  • القسم الرئيسي : تفسير القرآن الكريم .

        • القسم الفرعي : تفسير السور والآيات .

              • الموضوع : آيات نزلت في حق فاطمة الزهراء (عليها السلام) .

آيات نزلت في حق فاطمة الزهراء (عليها السلام)

1ـ آية ( التَّطهِير )، وهي قوله عزَّ وجلَّ: ( إِنَّمَا يُرِيدُ اللهُ لِيُذهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ البَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطهِيراً ) (1)

فقد كان رسول الله (صلى الله عليه وآله) يَمُرُّ على دار فاطمة (عليها السلام) صباح كل يوم عند خروجه إلى المسجد للصلاة، فيأخذُ بِعُضَادَةِ الباب قائلاً: ( السَّلامُ عَليكُم يَا أَهْلَ بَيتِ النُّبُوَّة )، ثم يقول هذه الآية المباركة.

2ـ آية ( المُبَاهَلَة )، وهي قوله عزَّ وجلَّ: ( فَمَنْ حَاجَّكَ فِيهِ مِنْ بَعدِ مَا جَاءَكَ مِنَ العِلمِ فَقُلْ تَعَالُوا نَدْعُ أَبنَاءَنَا وَأَبنَاءَكُمْ وَنِسَاءَنَا وَنِسَاءَكُم وَأَنْفُسَنَا وَأَنْفُسَكُم ثُمَّ نَبْتَهِلُ فَنَجْعَلُ لَعْنَةَ اللهِ عَلَى الكَاذِبِينَ )(2).

وقد نزلت حينما جاءَ وفد نَجْرَان إلى النبي (صلى الله عليه وآله) لِيتحدَّثَ معه حول عِيسى (عليه السلام)، فقرأ النبي (صلى الله عليه وآله) عليهم الآية التالية: ( إِنَّ مَثَلَ عِيسَى عِنْدَ اللهِ كَمَثَلِ آَدَمَ خَلَقَهُ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ قَالَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ )(3).

فلم يقتنع النصارى بذلك، وكانت عقيدتهم فيه أنه (عليه السلام) ابنُ الله، فاعترضوا على النبي (صلى الله عليه وآله)، فنزلت آية المُبَاهلة.

وهي أن يَتَبَاهَلَ الفريقان إلى الله تعالى، وَيَدعُوَانِ اللهَ تعالى أن يُنزل عذابَهُ وغضبَه على الفريق المُبطِل منهما، واتفقا على الغد كيوم للمباهلة.

ثم تَحاوَرَ أعضاءُ الوفد بعضهم مع بعض، فقال كبيرهم الأسقف: إنْ غَداً جَاء بِوَلَدِهِ وأهل بيته فلا تُبَاهلوه، وإِن جَاء بغيرهم فافعلوا.

فَغَدَا الرسول الأكرم (صلى الله عليه وآله) مُحتَضِناً الحسين (عليه السلام)، آخذاً الحسن (عليه السلام) بيده، وفاطمة (عليها السلام) تمشي خلفه، وعليٌّ (عليه السلام) خَلفَها.

ثم جثى النبي (صلى الله عليه وآله) قائلاً لهم: ( إذا دَعَوتُ فَأَمِّنُوا )، أما النَّصارى فرجعوا إلى أسقَفِهِم فقالوا: ماذا ترى ؟

قال: أرى وجوهاً لو سُئِل اللهُ بِها أن يُزيلَ جَبَلاً مِن مكانِهِ لأَزَالَهُ.

فخافوا وقالوا للنبي (صلى الله عليه وآله): يا أبا القاسم، أقِلنَا أقال الله عثرتَك.

فَصَالَحُوهُ (صلى الله عليه وآله) على أن يدفعوا له الجِزية.

فهذه الصورةٌ تحكي عن حدث تاريخي يَتبَيَّن من خلالهِ عَظمة فاطمة الزهراء، وأهل بيتها (عليهم السلام)، ومنازلهم العالية عند الله تعالى.

3ـ سورة ( الكَوثَر )، وهي قوله عزَّ وجلَّ: ( إِنَّا أَعْطَيْنَاكَ الكَوثَرَ * فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ * إِنَّ شَانِئَكَ هُوَ الأَبْتَرُ ).

فالأبتر هو المنقطع نَسلُه، وقد استفاضت الروايات في أن هذه السورة إنما نَزَلَتْ رداً على من عاب النبي (صلى الله عليه وآله) بالبتر ( أي عدم الأولاد ) بعد ما مات أبناء الرسول (صلى الله عليه وآله)، وهم: القاسم، وعبد الله.

وقصة هذه السورة هي: أن العاص بن وائل السهمي كان قد دخل المسجد بينما كان النبي (صلى الله عليه وآله) خارجاً منه، فالتقَيَا عند باب بني سَهْم، فَتَحَدَّثَا.

ثم دخل العاص إلى المسجد، فسأله رجال من قريش، كانوا في المسجد: مع من كنت تتحدث ؟

فقال: مع ذلك الأبتر.

فنزلت سورة الكوثر على النبي (صلى الله عليه وآله)، فالمراد من الكوثر هو: الخير الكثير، والمراد من الخير الكثير: كَثرَة الذُّرِّيَّة، لِمَا في ذلك من تَطْييبٍ لِنَفْسِ النبي (صلى الله عليه وآله).

وَرُوِيَ أنه (صلى الله عليه وآله) قال لخديجة قبل ولادة فاطمة (عليها السلام): ( هَذا جِبرَئِيلُ يُبَشِّرُنِي أَنَّها أُنثَى، وأَنَّهَا النَّسلَةُ، الطاهرةُ، المَيْمُونَةُ، وأنَّ الله تبارك وتعالى سيجعل نَسلِي مِنها، وسيجعل مِن نَسْلِهَا أئمة، ويجعلُهُم خلفاء في أرضه بعد انقضاء وحيه ).

4ـ آية ( الإِطعَام )، وهي قوله عزَّ وجلَّ: ( وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِيناً وَيَتِيماً وَأَسِيراً * إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللهِ لا نُرِيدُ مِنْكُمْ جَزَاءً وَلا شُكُوراً )(4).

وقصتها كما في تفسير الكشاف للزمخشري عن ابن عباس: أن الحسن والحسين (عليهما السلام) مَرِضَا، فعادهما رسول الله (صلى الله عليه وآله) في ناس معه، فقالوا: يا أبا الحسن، لو نَذرتَ على ولديك.

فَنَذَر عَليٌّ وفاطمةُ وجَارِيَتُهُما فِضَّة (عليهم السلام) إن برءا (عليهما السلام) مما بِهِما أن يَصومُوا ثلاثة أيام.

فَشُفِيَا ( عليهما السلام ) وما معهم شيء.

فاستقرض عليٌّ (عليه السلام) من شَمْعُون الخيبري اليهودي ثلاث أَصْوُعٍ من شعير، فَطحنت فاطمة (عليها السلام) صاعاً، واختبزت خمسة أقراص على عددهم.

فوضعوها بين أيديهم لِيُفطِرُوا، فَوقَفَ عليهم ( مِسكين ) وقال:السَّلام عليكم يا أهلَ بيتِ محمدٍ، مِسكينٌ مِن مَساكِين المُسلمين، أطعِمُونِي أطعمكمُ اللهُ من موائد الجنة، فآثروه (عليهم السلام) وباتوا لم يذوقوا إلا الماء، وأصبحوا صياماً.

فلما أمْسَوا ووضعوا الطعام بين أيديهم وقف عليهم ( يَتِيم )، فآثروه (عليهم السلام).

ووقف عليهم ( أسيرٌ ) في الثالثة، ففعلوا (عليهم السلام) مثل ذلك.

فلما أصبحوا أخذَ علي بيد الحسن والحسين، وأقبلوا إلى رسول الله (صلى الله عليه وآله)، فلما أبصرهم وهم يرتعشون كالفِرَاخ مِن شِدَّة الجوع قال (صلى الله عليه وآله): مَا أشد مَا يَسُوؤُنِي ما أرى بكم.

فانطلق (صلى الله عليه وآله) معهم، فرأى فاطمة (عليها السلام) في محرابها قد التصق ظهرها ببطنها، وغارت عيناها، فساءه (صلى الله عليه وآله) ذلك، فنزل جبرائيل وقال: خذها يا محمد، هَنَّأَكَ اللهُ في أهل بيتك، فَأقرَأَهُ السورة.

وفي هذه السورة – أي: سورة الإنسان، أو: سورة هَلْ أَتَى– نكتة رائعة جداً، وقد ذكرها الزمخشري في تفسيره الكشاف، عند تفسيره لهذه السورة قال: ( إنَّ الله تعالى قد أنزلَ ( هَلْ أَتَى ) في أهلِ البيت (عليهم السلام)، وَلَيس شَيءٌ مِن نعيم الجَنَّةِ إِلاَّ وَذُكِرَ فيها، إِلاَّ ( الحُور العِين )، وذلك إِجلالاً لفاطمة (عليها السلام) ).

فهذا هو إبداع القرآن الكريم، وهذه هي بلاغته والتفاتاته، وهذه هي عظمة فاطمة الزهراء (عليها السلام) عند ربها العظيم.

5ـ آية ( المَوَدَّة )، وهي قوله عزَّ وجلَّ: ( قُلْ لا أَسْأَلُكُمْ عَلَيهِ أَجْراً إِلاَّ المَوَدَّةَ فِي القُرْبَى )(5).

وقد أخرج أبو نعيم، والديلمي، من طريق مجاهد، عن ابن عباس قال: قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): ( لا أسألكم عليه أجراً إلا المودة في القربى أن تحفظوني في أهل بيتي، وتَوُدُّوهُم لِي ).

وعلى هذا فإذا كان أجرُ الرسالة هو المَوَدَّة في القربى، وإذا كان المسؤول عنه الناس يوم القيامة هو المَوَدَّة لأهل بيت النبي (عليهم السلام)، فبماذا نفسر ما حصل للزهراء (عليها السلام) بعد وفاة أبيها (صلى الله عليه وآله) من اهتضام، وجسارة، وغَصبِ حَقٍّ ؟!! لكننا نترك ذلك إلى محكمة العدل الإلهية.

6ـ وهي قوله عزَّ وجلَّ: ( وَآَتِ ذَا القُرْبَى حَقَّهُ )(6).

فقال شرف الدين في كتابه النص والاجتهاد: ( إن الله عزَّ سلطانه لما فتح لعبده وخاتم رسله (صلى الله عليه وآله) حصون خيبر، قذف الله الرعب في قلوب أهل فَدَك، فنزلوا على حكم رسول الله (صلى الله عليه وآله) صاغرين.

فصالحوه على نصف أرضهم – وقيل: صالحوه على جميعها – فقبل ذلك منهم، فكان نصف فَدَك مُلكاً خالصاً لرسول الله (صلى الله عليه وآله)، إذ لم يوجف المسلمون عليها بِخَيلٍ ولا رِكَاب، وهذا مما أجمعت الأمّةُ عليه، بلا كلام لأحدٍ منها في شيء منه ).

فعندما أنزل الله عزَّ وجلَّ قوله: ( وَآَتِ ذَا القُرْبَى حَقَّهُ ).

أنحلَ فاطمةَ فدكاً، فكانت – فَدَك – في يدها – للزهراء (عليها السلام) – حتى انتُزِعَتْ منها غَصباً في عهد أبي بكر.

وأخرج الطبرسي في مجمع البيان عند تفسيره لهذه الآية فقال: المُحَدِّثون الأَثبَاث رَوَوا بالإِسناد إلى أبي سعيد الخدري أنه قال: لما نزل قوله تعالى: ( وَآَتِ ذَا القُرْبَى حَقَّهُ )، أعطى رسولُ الله فاطمة فدكاً، وتجد ثَمَّةَ هذا الحديث مِمَّا ألزم المأمون بِرَدِّ فَدَك على وُلد فاطمة (عليها وعليهم السلام ).

7ـ وهي قوله عزَّ وجلَّ: ( إِنَّ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أُولَئِكَ هُم خَيرُ البَرِيَّة )(7).

ففي تفسير مجمع البيان عن مقاتل بن سليمان عن الضحَّاك عن ابن عباس في قوله: ( هُمْ خَيرُ البَرِيَّة ) قال: نَزَلَتْ فِي عَليٍّ وأهل بيته (عليهم السلام).

المصادر :

ـــــــــــــــــــ

1 ـ الأحزاب: 33.

2 ـ آل عمران: 61 .

3 ـ آل عمران: 59 .

4 ـ الإنسان: 8 – 9 .

5 ـ الشورى: 23 .

6 ـ الإسراء: 26 .

7 ـ البيِّنة: 7 .

منقول من موقع مركز آل البيت العالمي للمعلومات

 

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/01/11   ||   القرّاء : 9616





 
 

كلمات من نور :

قارئ القرآن والمستمع ، في الأجر سواء .

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 اختتام الدروس الرمضانية عبر البث المباشر لعام ١٤٤١هـ

 المصحف المرتل بصوت القارئ الشيخ حسن النخلي المدني

 تأملات وعبر من حياة نبي الله إبراهيم (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة نبي الله لوط (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 1

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 2

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 3

 السيد الحكيم: هذا مشروع يُغبط عليه القائمون

 نبذة مختصرة عن فرقة الغدير للإنشاد الإسلامي - قم المقدسة

 دروس تخصصية في التجويد خلال لقاء الدار القرآني الثاني للعام ١٤٤١هـ

ملفات متنوعة :



 أقرأ القرآن، ولا تقع في فخ الهجران

 تبدل الذنب الصغير إلى كبير

 الدار تلتقي بالمؤسّسات والشخصيات القرآنية في الكويت

 تطور كتب التفسير انتهاء بكتاب التبيان

 منهج تفسير القرآن بالعلوم البحته عرض وتحليل ونقد (القسم الاول)

 طرق الوصول الى الإجتهاد بالوقوف على علوم القرآن

 العتبة الحسينية مشروع الالف حافظ انطلاقة نحو تنشئة جيل جديد من حفظة القران الكريم..

 السيد الشاهرودي يفتتح الدورة التأهيلية الثانية

 آفاق تربوية قراءة في النص القرآني

 الهدف من نزول القرآن الكريم

إحصاءات النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 13

  • الأقسام الفرعية : 71

  • عدد المواضيع : 2196

  • التصفحات : 9449655

  • التاريخ : 27/05/2020 - 08:57

المكتبة :

. :  الجديد  : .
 السعادة و النجاح تأملات قرآنية

 فدك قراءة في صفحات التاريخ

 تساؤلات معاصرة (باللغة العربية)

 مبدأ الرفق ومسؤولية الأب اتجاه الأسرة

 الحرّية في المنظور الإسلامي

 شذرات توضيحيّة حول بعض القواعد الفقهيّة

 تأثر الأحكام بعصر النص

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 1

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 2

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 3



. :  كتب متنوعة  : .
 فهرس أحاديث حول القرآن

 الأمثل في تفسير كتاب الله المنزل (الجزء الثاني)

 مرسوم خط المصحف

 الميزان في تفسير القرآن ( الجزء الخامس)

 مبدأ الرفق ومسؤولية الأب اتجاه الأسرة

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 1

 التبيان في تفسير القرآن (الجزء الثاني)

 تفسير النور - الجزء السابع

 مفتاح الأمان في رسم القرآن

 تفسير القرأن الكريم

الأسئلة والأجوبة :

. :  الجديد  : .
 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم



. :  أسئلة وأجوبة متنوعة  : .
 هل توجيهات وأوامر الله لفظية؟

 ما المقصود بالعرش وما المقصود بالثمانية ؟

 لماذا قال في القرآن الكريم: {الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلَاتِهِمْ سَاهُونَ} [سورة الماعون/ 5]، ولم يقل: في صلاتهم؟

 ما المقصود من قوله تعالى {مِنْ بَرَدٍ}؟ والرد على إشكال من أحد الملحدين بخصوص قوله تعالى: {وَمِن كُلّ شَيء خَلَقنَا زَوجَينِ}

 الموافقة بين مواطن حسن الظن وبين بعض الآيات القرآنية

 نظرية دارون نظرية اثبت علماؤنا بطلانها

 هل هذه الآية تعبر عن العنف في الإسلام ؟

 كلام الزهراء سلام الله عليها حول قريش

 خلق الرسول الكريم وسيرته المالية

 ما الفائدة من القلقلة؟

الصوتيات :

. :  الجديد  : .
 114- سورة الناس

 113- سورة الفلق

 112- سورة الاخلاص

 111- سورة المسد

 110- سورة النصر

 109- سورة الكافرون

 108- سورة الكوثر

 107- سورة الماعون

 106- سورة قريش

 105- سورة الفيل



. :  الأكثر إستماع  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (21655)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (10335)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (7357)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (6925)

 الشیخ الزناتی-حجاز ونهاوند (5924)

 الدرس الأول (5895)

 سورة الحجرات وق والانشراح والتوحيد (5279)

 آل عمران من 189 إلى 195 + الكوثر (5236)

 الدرس الاول (5118)

 درس رقم 1 (5093)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (5491)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (3724)

 مقام النهاوند ( تلاوة ) محمد عمران ـ الاحزاب (3078)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (2780)

 سورة البقرة والطارق والانشراح (2609)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (2190)

 الرحمن + الواقعة + الدهر الطور عراقي (2060)

 تطبيق على سورة الواقعة (2006)

 الدرس الأول (2002)

 الدرس الأوّل (1901)



. :  ملفات متنوعة  : .
 سورة الجاثية

 سورة الكهف ـ سنة 1965

 سورة مريم

 الحديد

 سورة طه

 سورة المائدة

 سورة الكافرون

 الانفطار + المطففين + الانشقاق + البروج + طارق

 الواقعة

 83- سورة المطففين

الفيديو :

. :  الجديد  : .
 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 أحمد الطائي _ سورة الفاتحة

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم



. :  الأكثر مشاهدة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (6658)

 القارئ أحمد الدباغ - سورة الدخان 51 _ 59 + سورة النصر (6251)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (5374)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (4941)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (4813)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (4761)

 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار (4683)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (4679)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (4578)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (4450)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (1920)

 القارئ أحمد الدباغ - سورة الدخان 51 _ 59 + سورة النصر (1719)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (1610)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (1349)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (1327)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع (1298)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (1249)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (1247)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (1232)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (1223)



. :  ملفات متنوعة  : .
 تواشيح السيد مهدي الحسيني ـ مدينة القاسم(ع)

 الفلم الوثائقي حول الدار أصدار قناة المعارف 2

 لقاء مع الشيخ أبي إحسان البصري

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع

 تواشيح الاستاذ أبي حيدر الدهدشتي_ مدينة القاسم(ع)

 السيد عادل العلوي - في رحاب القرآن

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس العاشر



















 

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net