00989338131045
 
 
 
 

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص

التعريف بالدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • من نحن (2)
  • الهيكلة العامة (1)
  • المنجزات (14)
  • المراسلات (0)
  • ما قيل عن الدار (1)

المشرف العام :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرته الذاتية (1)
  • كلماته التوجيهية (13)
  • مؤلفاته (3)
  • مقالاته (69)
  • إنجازاته (5)
  • لقاءاته وزياراته (14)

دروس الدار التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (6)
  • الحفظ (14)
  • الصوت والنغم (11)
  • القراءات السبع (5)
  • المفاهيم القرآنية (6)
  • بيانات قرآنية (10)

مؤلفات الدار ونتاجاتها :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المناهج الدراسية (7)
  • لوائح التحكيم (1)
  • الكتب التخصصية (8)
  • الخطط والبرامج التعليمية (5)
  • التطبيقات البرمجية (9)
  • الأقراص التعليمية (14)
  • الترجمة (10)
  • مقالات المنتسبين والأعضاء (32)
  • مجلة حديث الدار (51)
  • كرّاس بناء الطفل (10)

مع الطالب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الأشبال (36)
  • لقاءات مع حفاظ الدار (0)
  • المتميزون والفائزون (14)
  • المسابقات القرآنية (22)
  • النشرات الأسبوعية (48)
  • الرحلات الترفيهية (12)

إعلام الدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الضيوف والزيارات (158)
  • الاحتفالات والأمسيات (75)
  • الورش والدورات والندوات (61)
  • أخبار الدار (33)

المقالات القرآنية التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علوم القرآن الكريم (151)
  • العقائد في القرآن (62)
  • الأخلاق في القرآن (163)
  • الفقه وآيات الأحكام (11)
  • القرآن والمجتمع (69)
  • مناهج وأساليب القصص القرآني (25)
  • قصص الأنبياء (ع) (81)

دروس قرآنية تخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (17)
  • الحفظ (5)
  • القراءات السبع (3)
  • الوقف والإبتداء (13)
  • المقامات (5)
  • علوم القرآن (1)
  • التفسير (14)

تفسير القرآن الكريم :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علم التفسير (87)
  • تفسير السور والآيات (175)
  • تفسير الجزء الثلاثين (37)
  • أعلام المفسرين (16)

السيرة والمناسبات الخاصة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النبي (ص) وأهل البيت (ع) (103)
  • نساء أهل البيت (ع) (35)
  • سلسلة مصوّرة لحياة الرسول (ص) وأهل بيته (ع) (14)
  • عاشوراء والأربعين (44)
  • شهر رمضان وعيد الفطر (19)
  • الحج وعيد الأضحى (7)

اللقاءات والأخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • لقاء وكالات الأنباء مع الشخصيات والمؤسسات (40)
  • لقاء مع حملة القرآن الكريم (41)
  • الأخبار القرآنية (95)

الثقافة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الفكر (2)
  • الدعاء (16)
  • العرفان (5)
  • الأخلاق والإرشاد (18)
  • الاجتماع وعلم النفس (12)
  • شرح وصايا الإمام الباقر (ع) (19)

البرامج والتطبيقات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البرامج القرآنية (3)

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة









 
 
  • القسم الرئيسي : تفسير القرآن الكريم .

        • القسم الفرعي : تفسير الجزء الثلاثين .

              • الموضوع : 113- في تفسير سورة الفلق .

113- في تفسير سورة الفلق

العلامة الشيخ حبيب الكاظمي

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

﴿قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ (1) مِنْ شَرِّ ما خَلَقَ (2) وَمِنْ شَرِّ غاسِقٍ إِذا وَقَبَ (3) وَمِنْ شَرِّ النَّفَّاثاتِ فِي الْعُقَدِ (4) وَمِنْ شَرِّ حاسِدٍ إِذا حَسَدَ (5)

 1 ـ إنّ كل استعاذة ـ وهي الاعتصام بالالتجاء إلى الغير من كل ذي شر ـ فيها أركان ثلاثة؛ هي:

 ـ أوّلاً المعتصِم؛ ولازمه تحقق الخوف ممّا يحذره وإلا لما كان معتصماً.

 ـ وثانياً المُعتَصم به أو الملتجَأ إليه؛ ولازمه الثقة بقدرته على الإعانة والإعاذة.

 ـ وثالثاً المُعتصم منه وهو ذلك الشر الذي يستعيذ منه الانسان لخوفه من ضرره.

ومن المعلوم انّه لدى اجتماع الأركان الثلاثة، يُتوقع فعلية الاستعاذة والالتجاء، وذلك فيما لو كان المعتصِم جاداً في استعاذته.

وقد جاءت السورة لتثبيت هذه الأركان الثلاثة: فالمأمور بـ ﴿قُلْ هو المستعِيذ، والرب المتعال هو المستعَاذ ﴿بِرَبِّ الْفَلَقِ والمخوف المستعاذ منه ما ذكر من الشرور في السورة الكريمة.

2 ـ ورد الأمر بالاستعاذة عند قراءة القرآن الكريم اعتماداً على الاسم الدال على الذات ﴿فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ [سورة النحل: 98] وهنا ورد الأمر بالاستعاذة اعتماداً على الاسم الدال على الوصف ﴿أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ وقد يكون في ذلك إشارة إلى عظمة وسوسة الشيطان عند قراءة القرآن المستلزم لذكر المولى بأعظم أسمائه؛ لأنّ المقام مقام دفع الشر في عالم القرب إلى الله تعالى، خلافاً لمقام الاستعاذة من شر الظلام والساحر والحسود فقد يكون الضرر دنيوياً محضاً.

3 ـ إنّ الاستعاذة راجحة قبل وقوع الواقعة بل هي الدافعة لها، ومن المعلوم أنّ الدفع أيسر من الرفع!.. فكان النبي (صلّى الله عليه وآله) يستعيذ هو بهذه السورة وكان كثيراً ما يعوّذ الحسن والحسين (عليهما السلام) بهاتين السورتين أي (الفلق) و(الناس) وخاصة على القول بأنّ النبي (صلّى الله عليه وآله) لا يكون في معرض التأثر بالسحر وإلا صار وهْن فيه ينافي مقام الرسالة، فإنّ الاستعاذة من شر غير واقع لا ضير فيه.

4 ـ إنّ الاستعاذة تلازم الخوف والخوف يستدعي العمل للنجاة ممّا يُخاف منه، وهو ما نراه فيما نقله القرآن الكريم عن أهل البيت (عليهم السلام) عند التصدق بالطعام حينما قالوا: ﴿إِنَّا نَخَافُ مِن رَّبِّنَا يَوْمًا عَبُوسًا قَمْطَرِيرًا [سورة الإنسان: 10] فهم جمعوا بين ﴿إِنَّمَا نُطْعِمُكُمْ لِوَجْهِ اللَّهِ [سورة الإنسان: 9] وبين ذلك الخوف الموجب للاستعاذة.. وعليه فإنّ المستعيذ الصادق هو الذي يلتجئ بصدق، وصدق الالتجاء يكون بالعمل على ما يوجب النجاة.

5 ـ إنّ المناسبة واضحة بين التعبير ﴿بِرَبِّ الْفَلَقِ والاستعاذة من مختلف الشرور المذكورة في هذه السورة؛ فما المانع أن يُزيل الله تعالى ظلمة الشرور بنور الفرج عند الاستعاذة به، وهو الذي يشقّ ظلمة الليل بعمود الصبح ويرينا ذلك في كل يوم؟!.. وقد تكون المناسبة هي النفحات المقارنة لساعة الفلق فعندها نشهد ﴿الْمُسْتَغْفِرينَ بِالْأَسْحار [سورة آل عمران: 17] وعندها تقترن ملائكة الليل بالنهار، وعندها يتحقق قرآن الفجر المشهود لدى ملائكة الليل والنهار ﴿إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا [سورة الإسراء: 78] فكانت الاستعاذة بالرب والمستندة لهذا الوقت المبارك أدعى للاستجابة!..

6 ـ إنّ كلمة ﴿الْفَلَقِ هنا كـ ﴿الْكَوْثَرَ [سورة الكوثر: 1] و ﴿الْفَجْرِ [سورة الفجر: 1] وغيرها من المفردات التي اختلف في معناها المفسرون، وذلك لإمكان انطباقها على محتملات كثيرة وهو بدوره كاشف عن عمق هذا الكتاب، وتبين الحاجة إلى من يُعيّن المراد من بين المحتملات، فقيل:

 ـ إنّه الصبح الذي يشق الظلام.

 ـ إخراج كل موجود إلى الوجود بفلق وعائه أي بشقه، سواء في الحيوان أو النبات فهو القائل ﴿إِنَّ اللَّهَ فالِقُ الْحَبِّ وَالنَّوى [سورة الانعام: 95].

 ـ إنّه إخراج كل شيء من ظلمة العدم إلى نور الوجود؛ فهو شق لستار العدم أيضاً.

7 ـ تعجب البعض من أنّه كيف نستعيذ بالله تعالى من شر كل ذي شر ﴿مِنْ شَرِّ ما خَلَقَ وهو الخالق له فكأنّه استعاذة به منه!.. والجواب: أنّ الشر يأتي تارة من قاصد للشر كشر بني آدم وتارة يأتي من غير عاقل كشر الهوام المؤذية؛ وفي الموردين فإنّ الله تعالى خلق أصل ذلك الموجود مزوّداً بما يصدر منه الخير والشر، وحينئذٍ نقول: إنّ ما يقع منه خارجاً: إما لانحراف في مزاجه كشرور البشر، أو لمقتضى في طبعه كشرور البهائم، فصار من الراجح أن يستعيذ العبد بربّه المدبّر لهذا الوجود بخيره وشره، ليصرف عنه الانحراف في المزاج أو لازم الطبع.

8 ـ إنّ ﴿غاسِقٍ إِذا وَقَبَ ـ وهو الليل المظلم إذا وقب ودخل ـ كأنّه يُعين على الشر بنشر ظلمته فيعصي فيه العاصي من دون فاضح، ويهجم فيه المعتدي مباغتاً لعدوّه فلا يقدر على صرفه، أضف إلى ما يعيشه البعض من خوف لأصل هول الليل وخاصة إذا اجتمع مع ظلمة البحر، وهذا هو السرّ في تخصيصه بالذكر بعد ذكر أصل الشر، ولعل يسْر ارتكاب بعض المعاصي في الليل من أهم موجبات الشر فيه.. وكم هو الفرق بين ليل يقع فيه ما يقع من الشرور وبين ليل يصفه القرآن الكريم ﴿يَتْلُونَ آيَاتِ اللَّهِ آنَاءَ اللَّيْلِ [سورة آل عمران: 113]؟!..

9 ـ إنّ هذا الكون مزيج بين الغيب والشهادة، فكما أنّ هناك شرّاً محسوساً يُرى بالعيان كالسباع المفترسة، أو بالآلة كالجراثيم الصغيرة، فإنّ هناك أيضاً شراً غير محسوس، يتمثّل بما لا يرتبط بالحواس كتأثير السحر ﴿النَّفَّاثاتِ فِي الْعُقَدِ والعين ﴿وَمِنْ شَرِّ حاسِدٍ إِذا حَسَدَ وقد أقرّ القرآن بأصل هذا التأثير في آيات اُخرى، فذكر السحر قائلاً: ﴿وَلكِنَّ الشَّياطينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ [سورة البقرة: 102] وذكر العين قائلاً: ﴿وَإِنْ يَكادُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَيُزْلِقُونَكَ بِأَبْصارِهِمْ لَمَّا سَمِعُوا الذِّكْرَ [سورة القلم: 51] وذكر الجن﴿وَأَنَّهُ كانَ رِجالٌ مِنَ الْإِنْسِ يَعُوذُونَ بِرِجالٍ مِنَ الْجِنِّ فَزادُوهُمْ رَهَقاً [سورة الجن: 6].. وعليه، فلا معنى للمسارعة إلى إنكار ما لم يخضع للحواس ما دام العقل لا ينكره، والشواهد الخارجية مصدقة له.

10 ـ إنّ نسبة السحر إلى النساء النفاثات في العقد، إن لم نجعلها إشارة إلى ساحرات بعينهنّ في زمان النبي (صلّى الله عليه وآله) فقد يكون:

 ـ إمّا من جهة ضعفهنّ في مواجهة الخصوم؛ فيلجأن إلى كيد ليست فيه مواجهة الرجال للرجال بما فيها من قوّة المواجهة.

 ـ أو من جهة عاطفتهنّ في جلب قلوب الرجل؛ فيلجأن إلى جلب أسباب المحبّة ولو كان بطريق منهي عنه، لما فيه الإضرار بالغير.

11 ـ إنّه من الممكن القول: إنّ الحديث في الآية ليس عن سحر النساء بالنفث في عقد الخيط وما شابه، وإنّما عن سعيهنّ البشري لاجتذاب قلوب الرجال، فهنّ ـ بما أعطاهنّ الله تعالى من الجذب في الوجوه والنفوس ـ يستملن قلوب الرجال، وكأنّهنّ ينفثن في قلوبهم ما يسلبهم العزم والهمّة!.. وهذا المعنى جلي في الخلوة المريبة، فيعمل الرجل فيها خلاف عقله وشرعه وكأنّه مسحور حقيقة، فناسب التحذير منهنّ كما يُحذّر من الساحر، فالعداوة فيهما مشتركة، ويؤيّده قوله تعالى في حديثه عن النساء ولو كانت عن الزوجة: ﴿إِنَّ مِنْ أَزْواجِكُمْ وَأَوْلادِكُمْ عَدُوًّا لَكُمْ فَاحْذَرُوهُم [سورة التغابن: 14].

12 ـ إنّ التنكير في ﴿غاسِقٍ و ﴿حاسِدٍ قد يكون:

 ـ لتعظيم شرّهما قياساً إلى النفاثات، وذلك أنّ الشر في النفاثات أمر اتفاقي لا يقع إلا نادراً، بخلاف الليل الذي يُقبل علينا في كل يوم، ومعاشرة البشر الذين نحن مبتلون بهم في كل ناد.

 ـ لتقليل شرّهما قياساً إلى النفاثات من جهة أنّ الشر لا يلازم الليل والحاسد؛ فكم من ليل خال من الشر!.. وكم من حاسد لا يصدر منه شر!.. فناسب التنكير فيهما بخلاف النفاثات فإنّ الشر لازم لها.

13 ـ إنّ الحاسد إذا كتم حسده ولم يُظهره ـ بل تأذّى ممّا هو فيه ـ قد يجعله في معرض الرحمة الإلهية، فيقلّب المولى حاله كما يقلب الليل والنهار!.. إلا أنّ الشر ينقدح عندما يعمل الحاسد حسده، ومن هنا استُعيذ من شرّه عنه بقيد إعمال الحسد ﴿وَمِنْ شَرِّ حاسِدٍ إِذا حَسَدَ وذلك إمّا: بعينه، فقد رُوي عن النبي (صلّى الله عليه وآله) أنّه قال: (كاد الحسد أن يسبق القدر) [عيون أخبار الرضا (ع): 1/ 139]، أو بفعله عندما يكيد للمحسود فيفعل ما يسخط الرب ليكون مصداقاً لقول النبي (صلّى الله عليه وآله) حيث قال: (إياكم والحسد!.. فإنّ الحسد يأكل الحسنات، كما تأكل النار الحطب) [بحار الأنوار: 70/ 256].

14 ـ إنّ تخصيص ذكر الحاسد بعد الساحر من بين كل شرور الوجود، يدل على قبح ما هو فيه لأنّه:

 ـ في منتهى اللؤم، حيث لا يسأل الخير لنفسه؛ بل يتمنّى زوال الخير من غيره.

 ـ في منتهى الجهل، فلا يسأل الخير ممّن بيده خزائن السماوات والأرض، وهو الذي يطلب من عباده أن يسألوا من فضله قائلاً: ﴿وَاسْأَلُواْ اللَّهَ مِن فَضْلِهِ [سورة النساء: 32].

 ـ في منتهى التحدّي ـ وإن لم يشعر به ـ إذ كأنّه يعارض الله تعالى فيما يفعل وهو القائل: ﴿أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلى‏ ما آتاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِه [سورة النساء: 54].

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/10/29   ||   القرّاء : 6564





 
 

كلمات من نور :

من أراد أن يتكلم مع ربه فليقرأ القرآن .

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 تأملات وعبر من حياة نبي الله إبراهيم (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة نبي الله لوط (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 1

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 2

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 3

 السيد الحكيم: هذا مشروع يُغبط عليه القائمون

 نبذة مختصرة عن فرقة الغدير للإنشاد الإسلامي - قم المقدسة

 دروس تخصصية في التجويد خلال لقاء الدار القرآني الثاني للعام ١٤٤١هـ

 تأملات وعبر من حياة نبي الله سليمان (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة نبي الله هود (عليه السلام)*

ملفات متنوعة :



 الشيخ ميثم التمّار.. أوّل قارئ عراقي يحصل على قراءة مصرّح بها من قبل وزارة الأوقاف المصرية

 دار السيدة رقية (ع) تقيم حفل ميلاد النورين

 العراق يستضيف مؤتمر «بحوث العلامة البلاغی القرآنية» الدولی

 الأصول الثلاثة والأخوة فی الدین

 دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم تقيم احتفال كبير بمناسبة عيد الغدير الاغر

 إعادة بناء مرقد السيدة رقية بنت الحسين (ع) في الشام

 تقرير عن المباحثة والمراجعة الجماعية لطلاب الدورة الأولى لعام 1430 هـ

 النشرة الاسبوعية العدد ( 41 )

 قرص تعليمي في قوانين الأسلوب التعليمي

 80 ـ في تفسير سورة عبس

إحصاءات النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 13

  • الأقسام الفرعية : 71

  • عدد المواضيع : 2194

  • التصفحات : 9161446

  • التاريخ : 21/02/2020 - 07:40

المكتبة :

. :  الجديد  : .
 السعادة و النجاح تأملات قرآنية

 فدك قراءة في صفحات التاريخ

 تساؤلات معاصرة (باللغة العربية)

 مبدأ الرفق ومسؤولية الأب اتجاه الأسرة

 الحرّية في المنظور الإسلامي

 شذرات توضيحيّة حول بعض القواعد الفقهيّة

 تأثر الأحكام بعصر النص

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 1

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 2

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 3



. :  كتب متنوعة  : .
 لطائف ومعارف القرآن الكريم بين سؤال وجواب ج1

 دروس منهجية في علوم القرآن ( الجزء الأول)

 سلامة القرآن من التحريف

 أسئلة قرآنية

 تفسير النور - الجزء الرابع

 القرآن الكريم ( حسب السور)

 تفسير القرأن الكريم

 شذرات توضيحيّة حول بعض القواعد الفقهيّة

 علل الوقوف

 تفسير غريب القرآن

الأسئلة والأجوبة :

. :  الجديد  : .
 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم



. :  أسئلة وأجوبة متنوعة  : .
 كيف لنا أن نوفق بين ما يذكر في القرآن ومجريات هذا العصر وتغيرات الزمن؟

 ورد في القرآن المجيد الأمر بسماع القرآن والإنصات إليه عند قراءته ...

 تفسير الآية 90 من سورة المائدة

 هل يجوز تقبيل القرآن الكريم ؟

 ما هو المراد من إن الله «مغني» و«مقني»؟

 ان ربکم الله الذي خلق السماوات و الأرض في ستة أيام"

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 كيف لي أن أستفيد من آيات القرآن الكريم ليتخلّص من تلك الغفلة والوساوس التي تسيطر على هذا الشخص؟

 هل يجب قراءة القرآن بالتجويد واحكامه ؟

 المقصود بظلمات ثلاث

الصوتيات :

. :  الجديد  : .
 أنشودة أي سر - ولادة الصديقة الطاهرة الزهراء (ع)

 يا قمر التم الى م السرار

 يا بن الهداة المهتدين

 قل لمن والى علي المرتضى

 فيه شفاء للصدور ورحمة

 وافت تشع بنورها الأكوان - ليلة القدر

 شهر عظيم اتى بالفضل والكرم

 شهر جود كله رمضان

 يا مسلمون تهجدوا_ الخلاصة

 يا ساتر العيب يا قابل التوب



. :  الأكثر إستماع  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (21415)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (10196)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (7231)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (6793)

 الشیخ الزناتی-حجاز ونهاوند (5813)

 الدرس الأول (5750)

 سورة الحجرات وق والانشراح والتوحيد (5177)

 آل عمران من 189 إلى 195 + الكوثر (5130)

 الدرس الاول (4990)

 درس رقم 1 (4957)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (5393)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (3668)

 مقام النهاوند ( تلاوة ) محمد عمران ـ الاحزاب (3031)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (2714)

 سورة البقرة والطارق والانشراح (2555)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (2136)

 الرحمن + الواقعة + الدهر الطور عراقي (2014)

 تطبيق على سورة الواقعة (1943)

 الدرس الأول (1939)

 الدرس الأوّل (1835)



. :  ملفات متنوعة  : .
 35- سورة فاطر

 الجزء الثامن

 العلق

 سورة العصر

 سورة النساء

 4- سورة النساء

 سورة الكوثر

 الدرس الرابع عشر

 سورة الانفال

 سورة التوبة

الفيديو :

. :  الجديد  : .
 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 أحمد الطائي _ سورة الفاتحة

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم



. :  الأكثر مشاهدة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (6517)

 القارئ أحمد الدباغ - سورة الدخان 51 _ 59 + سورة النصر (6114)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (5255)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (4823)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (4715)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (4658)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (4578)

 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار (4561)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (4469)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (4324)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (1855)

 القارئ أحمد الدباغ - سورة الدخان 51 _ 59 + سورة النصر (1673)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (1566)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (1293)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (1271)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع (1242)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (1198)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (1191)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (1183)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (1154)



. :  ملفات متنوعة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع

 تواشيح الاستاذ أبي حيدر الدهدشتي_ مدينة القاسم(ع)

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي

 سورة الانفطار، التين ـ القارئ احمد الدباغ

 لقاء مع الشيخ أبي إحسان البصري

 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثامن

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث



















 

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net