00989338131045
 
 
 
 

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص

التعريف بالدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • من نحن (2)
  • الهيكلة العامة (1)
  • المنجزات (14)
  • المراسلات (0)
  • ما قيل عن الدار (1)

المشرف العام :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرته الذاتية (1)
  • كلماته التوجيهية (11)
  • مؤلفاته (3)
  • مقالاته (67)
  • إنجازاته (5)
  • لقاءاته وزياراته (14)

دروس الدار التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (8)
  • الحفظ (15)
  • الصوت والنغم (11)
  • القراءات السبع (5)
  • المفاهيم القرآنية (6)
  • بيانات قرآنية (10)

مؤلفات الدار ونتاجاتها :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المناهج الدراسية (7)
  • لوائح التحكيم (1)
  • الكتب التخصصية (8)
  • الخطط والبرامج التعليمية (2)
  • التطبيقات البرمجية (9)
  • الأقراص التعليمية (14)
  • الترجمة (10)
  • مقالات المنتسبين والأعضاء (30)
  • مجلة حديث الدار (51)
  • كرّاس بناء الطفل (10)

مع الطالب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الأشبال (31)
  • لقاءات مع حفاظ الدار (0)
  • المتميزون والفائزون (14)
  • المسابقات القرآنية (22)
  • النشرات الأسبوعية (48)
  • الرحلات الترفيهية (12)

إعلام الدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الضيوف والزيارات (158)
  • الاحتفالات والأمسيات (71)
  • الورش والدورات والندوات (60)
  • أخبار الدار (33)

المقالات القرآنية التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علوم القرآن الكريم (151)
  • العقائد في القرآن (62)
  • الأخلاق في القرآن (164)
  • الفقه وآيات الأحكام (11)
  • القرآن والمجتمع (69)
  • مناهج وأساليب القصص القرآني (25)
  • قصص الأنبياء (ع) (62)

دروس قرآنية تخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (17)
  • الحفظ (5)
  • القراءات السبع (3)
  • الوقف والإبتداء (13)
  • المقامات (5)
  • علوم القرآن (1)
  • التفسير (13)

تفسير القرآن الكريم :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علم التفسير (87)
  • تفسير السور والآيات (175)
  • تفسير الجزء الثلاثين (37)
  • أعلام المفسرين (16)

السيرة والمناسبات الخاصة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النبي (ص) وأهل البيت (ع) (98)
  • نساء أهل البيت (ع) (35)
  • سلسلة مصوّرة لحياة الرسول (ص) وأهل بيته (ع) (14)
  • عاشوراء والأربعين (41)
  • شهر رمضان وعيد الفطر (19)
  • الحج وعيد الأضحى (7)

اللقاءات والأخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • لقاء وكالات الأنباء مع الشخصيات والمؤسسات (40)
  • لقاء مع حملة القرآن الكريم (41)
  • الأخبار القرآنية (95)

الثقافة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الفكر (2)
  • الدعاء (16)
  • العرفان (5)
  • الأخلاق والإرشاد (18)
  • الاجتماع وعلم النفس (12)
  • شرح وصايا الإمام الباقر (ع) (19)

البرامج والتطبيقات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البرامج القرآنية (3)

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة









 
 
  • القسم الرئيسي : المقالات القرآنية التخصصية .

        • القسم الفرعي : قصص الأنبياء (ع) .

              • الموضوع : أحسن القصص / إخراج إبراهيم (عليه السّلام) .

أحسن القصص / إخراج إبراهيم (عليه السّلام)

أحسن القصص *

بسم الله الرّحمن الرّحيم

﴿لَقَدْ كَانَ فِي قَصَصِهِمْ عِبْرَةٌ لِّأُوْلي الْأَلْبَابِ﴾ [يوسف: 111].

تعدّ القصّة مرآة للإنسان يستطيع من خلالها أن يرى مظهر الإيمان والكفر، والنّصر والهزيمة، والهناء والحرمان، والسّعادة والشّقاء، والعزّة والزّلّة، وهي تعرض تجارب المجتمعات السّابقة والرّجال العظام. وللقصّة فوائد عدّة منها:

أ ـ إيضاح أسس الدّعوة إلى الله تعالى.

ب ـ تثبيت القلوب على دين الله سبحانه وتعالى، وتقوية ثقة المؤمنين بنصره.

ج ـ تصديق الأنبياء السّابقين وإحياء ذكراهم.

د ـ إظهار صدق النّبيّ محمّد (صلّى الله عليه وآله) في دعوته.

هـ مقارعة أهل الكتاب بالحجّة فيما كتموه من البيّنات والهدى.

و ـ أخذ العبرة.

وفي النّهاية للقصص القرآنيّة فوائد كثيرة لما لها من أثر في التّربية والتّهذيب، ونفوذ إلى النّفس بسهولة ويسر، لا يملّ منها المستمع والقارئ أبدًا، وهذه الخطوة الأولى نحو التّعرّف على مفاهيم القرآن وتعاليمه وقيمه ومبادئه وتشريعاته وحِكمه وأهدافه وأسلوبه للتّدبّر والعمل به.

وقامت جمعيّة القرآن الكريم بتنظيم وتنقيح ومتابعة هذا الكتاب (أحسن القصص)، فارتأينا نشر بعض تلك القصص لتكون في خدمة أجيالنا ومجتمعنا، سائلين المولى سبحانه لنا ولهم الاستفادة بالتّدبّر والعمل. والحمد لله ربّ العالمين

إخراج إبراهيم (عليه السّلام)

لمّا رأى إبراهيم (عليه السّلام) من أمر عبادة النّمرود وآزر وقومهما للأصنام وعدم الإيمان بالله تعالى الواحد صمَّم أن يحطّم أصنامهم، فعمد إلى طعام فأدخله بيت أصنامهم فكان يدنو من صنم صنم، ويقول له: كل وتكلّم فإذا لم يجبه، أخذ القدّوم فكسر يده ورجله حتّى فعل ذلك بجميع الأصنام، ثمّ علّق القدّوم في عنق الكبير منهم الّذي كان في الصّدر، فلمّا رجع الملك ومن معه من العيد نظروا إلى الأصنام مكسّرة فقالوا: ﴿مَن فَعَلَ هَذَا بِآلِهَتِنَا إِنَّهُ لَمِنَ الظَّالِمِينَ (59) قَالُواْ سَمِعْنَا فَتىً يَذْكُرُهُمْ يُقَالُ لَهُ إِبْرَاهِيمُ﴾، وهو ابن آزر فجاؤوا به إلى نمرود، فقال نمرود لآزر: خنتني وكتمت هذا الولد عنّي، فقال: أيّها الملك هذا عمل أمّه وذكرت أنّي أتقوّم بحجّته، فدعا نمرود أمّ إبراهيم (عليه السّلام) فقال: ما حملك على أن كتمتي أمر هذا الغلام حتّى فعل بآلهتنا ما فعل؟ فقالت: أيّها الملك نظرًا منّي لرعيّتك، قال: وكيف ذلك؟ قالت: رأيتك تقتل أولاد رعيّتك فكان يذهب النّسل، فقلت: إن كان هذا الّذي تطلبه دفعته إليك لتقتله وتكف عن قتل أولاد النّاس وإن لم يكن ذلك بقي لنا ولدنا وقد ظفرت به فشأنك، فكفّ عن أولاد النّاس، فصوّب رأيها، ثمّ قال لإبراهيم (عليه السّلام): من فعل هذا بآلهتنا يا إبراهيم؟ قال إبراهيم:﴿بَلْ فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ هَذَا فَاسْأَلُوهُمْ إِن كَانُواْ يَنطِقُونَ﴾، فقال الصّادق (عليه السّلام): والله ما فعله كبيرهم وما كذب ابراهيم، فقيل «وكيف ذلك؟ قال: إنّما فعله كبيرهم هذا إن نطق وإن لم ينطق فلم يفعل كبيرهم هذا شيئًا، فاستشار نمرود قومه في إبراهيم: ﴿قَالُواْ حَرِّقُوهُ وَانصُرُواْ آلِهَتَكُمْ إِن كُنتُمْ فَاعِلِينَ﴾ ... فحبس إبراهيم (عليه السّلام) وجمع له الحطب حتّى إذا كان اليوم الّذي ألقي فيه نمرود إبراهيم في النّار برز نمرود وجنوده وقد كان بنى لنمرود بناء لينظر منه إلى إبراهيم كيف تأخذه النّار، فجاء إبليس واتّخذ لهم المنجنيق لأنَّه لم يقدر واحد أن يقرب من تلك النّار عن غلوة سهم وكان الطّائر من مسيرة فرسخ يرجع عنها أن يتقارب من النّار، وكان الطّائر إذا مرّ في الهواء يحترق، فوضع إبراهيم (عليه السّلام) في المنجنيق وجاء أبوه فلطمه لطمة، وقال له: ارجع عمّا أنت عليه».

وأنزل الرّبّ (عزّ وجلّ) ملائكته إلى السّماء الدّنيا ولم يبق شيء إلاّ طلب إلى ربّه، وقالت الأرض: يا ربّ ليس على ظهري أحد يعبدك غيره فيحرق، وقالت الملائكة: يا ربّ خليلك إبراهيم يحرق، فقال الله (عزّ وجلّ): أما أنّه إن دعاني كفيته؟ وقال جبرائيل (عليه السّلام): يا ربّ خليلك إبراهيم ليس في الأرض أحد يعبدك غيره، سلّطت عليه عدوّه يحرقه بالنّار، فقال: اسكت إنّما يقول هذا عبد مثلك يخاف الفوت، هو عبدي آخذه إذا شئت، فإن دعاني أجبته، فدعا إبراهيم (عليه السّلام) ربّه بسورة الإخلاص «يا الله يا واحد يا أحد يا صمد يا من لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفوًا أحد نجّني من النّار برحمتك» فالتقى معه جبرائيل في الهواء وقد وضع في المنجنيق، فقال: يا إبراهيم هل لك إليّ من حاجة؟ فقال إبراهيم: أمّا إليك فلا، وأمّا إلى ربّ العالمين فنعم، فدفع إليه خاتمًا عليه مكتوب لا إله إلاّ الله محمّد رسول الله ألجأت ظهري إلى الله أسندت أمرى إلى الله وفوضت أمري إلى الله، فأوحى الله إلى النّار كوني بردًا فاضطربت أسنان إبراهيم من البرد حتّى قال: وسلامًا على إبراهيم وانحطّ جبرائيل وجلس معه يحدّثه في النّار ونظر إليه نمرود، فقال: من اتّخذ إلهًا فليتّخذ مثل إله إبراهيم [1].

لقد هزّت قصّة حريق إبراهيم (عليه السّلام) ونجاته الإعجازيّة في هذه المرحلة الخطيرة أركان حكومة نمرود، بحيث فقد نمرود معنويّاته تمامًا، لأنّه لم يعد قادرًا على أن يظهر إبراهيم بمظهر الشّابّ المنافق والمثير للمشاكل، فقد عُرف بين النّاس بأنّه مرشد إلهيّ وبطل شجاع يقدر على مواجهة جبّار ظالم ـ بكلّ إمكانيّاته وقدرته ـ بمفرده، وأنّه لو بقي في تلك المدينة والبلاد على هذه الحال، ومع ذلك اللّسان المتكلّم والمنطق القويّ، والشّهامة والشّجاعة الّتي لا نظير لها، فمن المحتّم أنّه سيكون خطرًا على تلك الحكومة الجبّارة الغاشمة، فلا بدّ أن يخرج من تلك الأرض على أيّ حال.

من جهة أخرى، فإنّ إبراهيم (عليه السّلام) كان قد أدّى رسالته في الواقع في تلك البلاد، ووجّه ضربات ماحقة إلى هيكل الشّرك وبنيانه، وبذر بذور الإيمان والوعي في تلك البلاد، وبقيت المسألة مسألة وقت لتنمو هذه البذور وتبدي ثمارها، وتقلع جذور الأصنام وعبادتها، وتسحب البساط من تحتها.

إذن، لا بدّ من الهجرة إلى موطن آخر لإيجاد أرضيّة لرسالته هناك، ولذلك صمّم على الهجرة إلى الشّام بصحبة لوط (عليه السّلام) ـ وكان ابن أخ إبراهيم ـ وزوجته سارة، وربّما كان معهم جمع قليل من المؤمنين، كما يقول القرآن الكريم: ﴿وَنَجَّيْنَاهُ وَلُوطًا إِلَى الْأَرْضِ الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا لِلْعَالَمِينَ﴾ وبالرّغم من أنَّ اسم هذه الأرض لم يرد صريحًا في القرآن، إلاّ أنَّه بملاحظة الآية الأولى من سورة الإسراء: ﴿سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ لَيْلاً مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ﴾، يتّضح أنّ هذه الأرض هي أرض الشّام ذاتها، الّتي كانت من النّاحية الظّاهريّة أرضًا غنيّة مباركة خضراء، ومن الجهة المعنويّة كانت مهدًا لرعاية الأنبياء (عليهم السّلام).

وقد كان يرى نمرود ومن حوله في إبراهيم خطرًا كبيرًا عليهم، فأجبروه على الخروج من تلك البلاد، هذا من جهة، ومن جهة أخرى، فإنَّ إبراهيم (عليه السّلام) كان يرى أنّ رسالته ومهمّته في تلك الأرض قد انتهت، وكان يبحث عن منطقة أخرى للعمل على توسيع دعوة التّوحيد فيها، خاصّة وأنّ البقاء في بابل قد يشكل خطرًا على حياته فتبقى دعوته العالميّة ناقصة.

في حديث عن الإمام الصّادق (عليه السّلام): إنّ نمرود أمر أن ينفوا إبراهيم من بلاده، وأن يمنعوه من الخروج بماشيته وماله، فحاجّهم إبراهيم (عليه السّلام) عند ذلك فقال: إن أخذتم ماشيتي ومالي فحقّي عليكم أن تردّوا عليّ ما ذهب من عمري في بلادكم، فاختصموا إلى قاضي نمرود، وقضى على إبراهيم (عليه السّلام) أن يسلّم إليهم جميع ما أصاب في بلادهم، وقضى على أصحاب نمرود أن يردّوا على إبراهيم ما ذهب من عمره في بلادهم، فأخبر بذلك نمرود، فأمرهم أن يخلوا سبيله وسبيل ماشيته وماله، وأن يخرجوه، وقال: إنّه إن بقي في بلادكم أفسد دينكم وأضرّ بآلهتكم [2].

______________________

(*) موقع: جمعيّة القرآن الكريم للتّوجيه والإرشاد، بتصرّف.

https://www.qurankarim.org

[1] تفسير القُمّيّ: ج2، ص 71 ـ 73.

[2] الأمثل في تفسير كتاب الله المنزل: ج10، ص 179 ـ 180.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/05/11   ||   القرّاء : 139





 
 

كلمات من نور :

نوروا بيوتكم بقراءة القرآن .

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 آيات من حملها فتحت عليه أبواب البركة

 الهمّة الشمّاء هي أن تحرث وتزرع ثمَّ تحصد

 الندم يوم القيامة

 المرأة قبل الإسلام وبعده

 المدح في القرآن

 إرساء الإمام الكاظم (عليه السّلام) لقواعد المنهج الاستدلالي *

 آثار القرآن على النفس *

 أسلوب القرآن البديع *

 الاقتداء بنهج النبي (صلّى الله عليه وآله) *

 منهاج الإمام السجّاد (عليه السّلام) في التربية الروحية *

ملفات متنوعة :



 الإمام المهدي (عج) الإمام الثّاني عشر والمصلح العالمي العظيم‌ (*)

 النشرة الاسبوعية ( العدد 22 )

 حديث الدار (13)

 لقاء مع الأستاذ حسين الأسدي رئيس قسم القرآن بجامعة المصطفى (ص) العالمية ومع الاستاذ بير نيا احد المسؤولين في جامعة المصطفى (ص) العالمية

 الزهراء (عليها السلام) المرأة القدوة

 القرب الإلهي.. معناه وأقسامه *

 الشيخ كامل يوسف البهتيمي ذو الصوت الشجي

 لقاء مع القارئ الأستاذ مهدي رضا البوري

 تفسير البسملة

 تقرير عن أيام الامتحانات للدورة الأولى لعام 1430

إحصاءات النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 13

  • الأقسام الفرعية : 71

  • عدد المواضيع : 2151

  • التصفحات : 8489530

  • التاريخ : 19/07/2019 - 17:19

المكتبة :

. :  الجديد  : .
 فدك قراءة في صفحات التاريخ

 تساؤلات معاصرة (باللغة العربية)

 مبدأ الرفق ومسؤولية الأب اتجاه الأسرة

 الحرّية في المنظور الإسلامي

 شذرات توضيحيّة حول بعض القواعد الفقهيّة

 تأثر الأحكام بعصر النص

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 1

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 2

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 3

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 4



. :  كتب متنوعة  : .
 تفسير كنز الدقائق ( الجزء الثاني )

 الأمثل في تفسير كتاب الله المنزل (الجزء السادس عشر

 تفسير الصافي ( الجزء الرابع)

 تفسير آية الكرسي ج 2

 سلامة القرآن من التحريف

 سلامة القرآن من التحريف

 رسم المصحف دراسة لغوية تاريخية

 تفسير الجلالين

 رسالة التدبر الترتيبي في القرآن - أسس ومبادئ ومنهج

 دروس منهجية في علوم القرآن ( الجزء الثاني)

الأسئلة والأجوبة :

. :  الجديد  : .
 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم



. :  أسئلة وأجوبة متنوعة  : .
 في تحريم الخمر والميسر

 كيف يصحُّ لنا أن ننسب الأفعال القبيحة لله تعالى؟

 لماذا جاء إبراهيم الخليل (عليه السلام) بعجل حنيذ إلى ضيفه مع أنّهم كانوا قلّة؟ وما هو سبب توجّسه منهم خيفة بمجرّد أن رأى أيديهم لا تصل إليه؟

 ما هو معنى التفسير؟

 معنى الكفر في قوله تعالى (ومن لم يحكم بما انزل الله...)

 ما هو المقصود من قوله (كن فيكون) في القرآن؟

  سؤال يتعلق بمكان السماوات نتيجة لحديث المعراج

 هل يجوز الاستماع لقراءة القران بصوت القاريء احمد العجمي التي قد يعتبرها البعض تغني بالقران الکريم؟

 ماذا تعني مفردة «يولد» في الآية (لَم يَلِد و لَم يُولَد)؟

 ما هي الاتجاهات في معرفة المكي والمدني للسور والآيات المباركة؟

الصوتيات :

. :  الجديد  : .
 قد استوى سلطان إقليم الرضا...

 ابتهال شهر الصيام تحية وسلاما

 شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن...

 وإذا سألك عبادي عني فإني قريب... - بأسلوب التحقيق

 وإذا سألك عبادي عني فإني قريب... - بأسلوب التدوير

 شعاع تراءا من علي وفاطم

 إنّ في الجنة نهراً من لبن

 رمضان تجلى

 وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ

 يا ابن الحسن روحي فداك



. :  الأكثر إستماع  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (21056)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (9935)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (6973)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (6512)

 الشیخ الزناتی-حجاز ونهاوند (5589)

 الدرس الأول (5274)

 سورة الحجرات وق والانشراح والتوحيد (4956)

 آل عمران من 189 إلى 195 + الكوثر (4930)

 الدرس الاول (4764)

 درس رقم 1 (4708)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (5248)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (3541)

 مقام النهاوند ( تلاوة ) محمد عمران ـ الاحزاب (2718)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (2583)

 سورة البقرة والطارق والانشراح (2450)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (2012)

 الرحمن + الواقعة + الدهر الطور عراقي (1916)

 تطبيق على سورة الواقعة (1810)

 الدرس الأول (1795)

 الدرس الأوّل (1727)



. :  ملفات متنوعة  : .
 الهمزة

 سورة النصر

 الدخان

 سورة يونس

 المدثر

 النجم 31- 32 ـ ميثم التمار

 سورة نوح

 سورة القمر

 سورة القدر

 الفتح 27 إلى 29+الضحى+قريش+الكوثر

الفيديو :

. :  الجديد  : .
 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 سورة الفاتحة-أحمد الطائي

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم



. :  الأكثر مشاهدة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (6225)

 مجموعة من قراء القرآن الكريم (5825)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (5210)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (5016)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (4573)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (4503)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (4431)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (4341)

 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار (4329)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (4253)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (1727)

 مجموعة من قراء القرآن الكريم (1572)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (1472)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (1466)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (1175)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (1149)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع (1120)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (1099)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (1080)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (1075)



. :  ملفات متنوعة  : .
 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي

 آية وصورة 5

 آية وصورة 2

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 آية وصورة

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي

 الفلم الوثائقي حول الدار أصدار قناة المعارف 1

 خير النبيين الهداة محمد ـ فرقة الغدير

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول



















 

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net