00989338131045
 
 
 
 

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص

حول الدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • كلمة المشرف العام (4)
  • التعريف بالدار (2)
  • نشاطات وأخبار الدار (265)
  • ضيوف الدار (101)
  • أحتفالات وأمسيات الدار (46)
  • ماقيل عن الدار (1)

قرآنيات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علوم القرآن الكريم (77)
  • الأخلاق في القرآن (172)
  • قصـص قـرآنيـة عامـة (24)
  • قصص الانبياء (22)
  • القرآن والمجتمع (70)
  • العقائد في القرآن (39)

تفسير :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • أعلام المفسرين (12)
  • تفسير السور والآيات (86)
  • تفسير الجزء الثلاثين (20)
  • مقالات في التفسير (124)

دروس قرآنية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الحفظ (19)
  • التجويد (17)
  • المقامات (13)
  • علوم القرآن الكريم (33)
  • القراءات السبع (2)
  • التحكيم في المسابقات (1)
  • التفسير (23)
  • الوقف والإبتداء (13)

اللقاءات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • اللقاءات مع الصحف ووكالات الانباء (13)
  • اللقاءات مع حملة القرآن الكريم (41)
  • التعريف بالمؤسسات القرآنية (5)

ثقافة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات ثقافية وفكرية (63)
  • السيرة (195)
  • عامة (215)

واحة الشبل القرآني :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المواضيع العلمية (5)
  • المواضيع العامة (33)
  • سلسلة حياة الرسول وأهل بيته (عليهم السلام) (14)

النشرة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النشرة الأسبوعية (48)
  • حديث الدار (51)
  • بناء الطفل (8)
  • لآلئ قرآنية (2)

الاخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الاخبار الثقافية (22)
  • الاخبار القرآنية (116)

البرامج :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البرامج القرآنية (11)

المقالات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة









 
 
  • القسم الرئيسي : دروس قرآنية .

        • القسم الفرعي : القراءات السبع .

              • الموضوع : الدرس الثاني ـ أصل قراءة شعبة وفرشه .

الدرس الثاني ـ أصل قراءة شعبة وفرشه

الدكتور سالم جاري

 أ- أصول قراءة شعبة بن عيّاش:

يتّفق شعبة مع حفص في كثير من الأصول كوجوب البسملة بين السورتين (عدا الأنفال وبراءة) ومقدار المدّ المتصل والمنفصل (4 حركات) حسب الشاطبية وغير ذلك ويخالفه في الأصول الآتية:

1- في باب السكتات الأربع:

فإن حفصاً يلتزم السكت في المواضع الأربعة المعروفة في (الكهف، ياسين، القيامة، المطففين) وشعبة كسائر القراء لا يتلزم بهذا السكت ولا يقرأ به.

2- في باب الضمائر:

يخالف شعبة حفصاً في باب الضمائر في المواضع الآتية:

1. في مدّ الإهانة (ويخلُدْ فيهِ مُهاناً) الفرقان، فإنّ حفصاً يصل هاء (فيه) بكسرة مشبعة بمقدار حركتين ـ كما يفعل ابن كثير ـ أمّا شعبة فيختلس الكسرة بمقدار حركة واحدة كسائر القرّاء لأنّ الياء التي قبلها ساكنة.

2. يُسكن شعبة الهاء ويكسر ما قبلها في المواضع الآتية:

(يُؤَدِّهْ) آل عمران موضعان في الآية 75.

(نُؤْتِهْ) موضعان في سورة آل عمران 145 وواحد في سورة الشورى 20

(نُولِّهْ، ونُصْلِهْ) سورة النساء 115.

(ويتقِهْ) سورة النور 52.

أمّا حفص فإنّه يصل الهاء في المواضع المشار إليها بكسرة مشبعة بمقدار حركتين عدا (ويتقْهِ) فإنّه يسكن القاف مقلقلة مع كسر الهاء كسرةً مختلسة بمقدار حركة واحدة.

3. يكسر شعبة هاء الضمير في (أنسانيهِ) في الكهف 63 و (عليهِ اللهَ) في الفتح مع اختلاس الكسرة بمقدار حركة واحدة، ويترتب عليه ترقيق لام لفظ الجلالة، وحفص يضمّ ـ مختلساً ـ ويفخّم لام لفظ الجلالة.

3- في باب الهمز

1. يبدل شعبة الهمزة الأولى من (لُؤْلُؤ) وهمزة (مُؤْصدة) واواً أينما وردا في القرآن الكريم. وحفص يحقق الهمزة فيهما.

2. يُحقّقُ شعبة الهمزة في كلمة (هُزُءاً) أينما وردت وفي (كُفُؤاً) في سورة الإخلاص، مع ضم الزاي والفاء، وحفص يسهِّل الهمز بإبداله واواً في الحالين مع ضم الزاي والفاء أيضاً.

3. يقرأ شعبة كلمة (رَؤُف) أينما وردت بضمة غير مشبعة على وزن (فَعُل) مثل: (سَبُع) أمّا حفص فيقرأ بواو أي بمقدار حركتين ضمة مشبعة (رؤُوف) على زنة (فَعُوْل) مثل (غَفُور).

4. في كلمة (ءَامنتم) في سور (الأعراف، طه، الشعراء) التي وردت في صيغة استفهام الأصل فيها (ءَءَامنتُمْ) بثلاث همزات أُبدلت الثالثة مدّاً مجانساً لحركة ما قبلها (ألفاً).

وشعبة يحقق الهمزة الأولى (الإستفهامية) والثانية ويبدل الثالثة (ألفاً) فيقرأ: (ءَءَامَنْتم له...).

أما حفص فيحذف الأولى ويقرأ: (ءَامنتم له...).

5. في كلمة (أَأَعجميٌّ وعربيّ) في سورة فصلت، يحقّق شعبة الهمزتين ويسهّل حفص الثانية.

6 ـ يقرأ شعبة بهمزتين محققتين همزة استفهام وهمزة أصلية في المواضع الآتية:

(أَ إِنّكم لتأتون) الأعراف 80 ، العنكبوت 27 .

(أَ إِنّ  لنا لأجراً) الأعراف 113 .

(أَ إِنّا لمُغرمون) الواقعة 66 .

(أَ أَنْ كانَ ذا مالٍ) القلم 14 .

وحفص يقرأ بهمزة واحدة (إِنَّكم لتأتون ...) .

7 ـ قرأ شعبة (مُرجَئُون لأمر ربّهم) التوبة 106 بهمزة بعدها واو .

و (وتُرجِئُ) الأحزاب 51 . بهمزة بعد الجيم .

وحفص يقرأ (مُرْجَوْن)، (تُرجِىِ) بغير همز.

8 ـ قرأ شعبة بخلف عنه (بِعَذَابٍ بَيْئَسٍ) الاعراف 165 ، وحفص يقرأ (بَئِيسٍ) الأولى على زنة : فَيْعَل، والثانية على زنة : فعِيل ، ويجوز أن يقرأ شعبة بقراءة حفص .

9 ـ قرأ شعبة (جاءانا) بألف التثنية الزخرف 38 ، وحفص : (جاءَنا) بالإفراد.

10 ـ قرأ شعبة (وَيَوْمَ تَقُومُ السَّاعَةُ  ﭐدْخُلُوا آلَ فِرْعَوْنَ) بهمزةَ وصل، وحفص : (أَدْخِلوا) بهمزة قطع وكسر الخاء. غافر 46 .

ملاحظة : اتفق شعبة وحفص في جواز الوجهين في نحو (آلذّكرين حرّمَ) وعدم همز النبي والنبوة وضيزى ، وبادى الرأي ، وضياء والبريّة .

 المدّ بأنواعه

1- اتفق شعبة مع حفص في أن المتصل والمنفصل (4) حركات ـ من طريق الشاطبية ـ واللازم ست حركات والعارض ثلاثة أوجه (2، 4، 6) حركات سواء كان الحرف قبل الآخر حرف مدّ أم لين مثل (رحيم، الصَّيْف، يَوْم).

الإدغام بأنواعه

وافق شعبة حفصاً في عموم المصحف مثل الإدغام الكبير في: (مَدَّ، تأمرُونّي، مكَّنّي، دآبّة، لا تَأمَنّا).

وعدم الإدغام الصغير في المتقاربين إلاّ في المواضع الآتية:

1- في قوله تعالى: (أَخذتم) آل عمران.

وقوله تعالى: (لتَّخَذْتَ عليه أجراً) في سورة الكهف، يقرأ شعبة: (وأختُّم، لتَّخَتَّ) بإدغام الذال بالتّاء. وحفص بالإظهار.

2- يُدْغم شعبة اللام بالراء في قوله تعالى: (بلْ رانَ على قُلوبهم) التطفيف (بَرَّان) لعدم السكت عنده وحفص يظهر بسبب السكت، ويدغم شعبة النون في الواو: (ن والقلم، يس والقرآن الحكيم) في القلم و يس. وحفص يظهر النون في الموضعين، مع المدّ اللازم عند شعبة وحفص (6 حركات).

الإمالة  :

وافق شعبة حفصاً في عموم القرآن بفتح الألف وتفخيم الراء التي قبلها وعدم إمالة الهمزة التي قبلها وخالفه في المواضع الآتية:

1- في قوله تعالى: (وقال اركبوا فيها بسم الله مَجْرِيٰها ومُرْساها) سورة هود 41، قرأ حفص بإمالة الألف وكسر الراء في (مَجْرِيٰها) وشعبة كان يقرأ: (مُجْراها) بضم الميم وعدم الإمالة أيْ قرأ بالفتح.

2- أمال شعبة الألف الواقعة بعد الراء في (أدريٰك) في (13) موضعاً في القرآن الكريم وفي (أدريٰكم) في سورة يونس 16، وحفص يقرأ بالفتح وتفخيم الراء في هذه المواضع جميعاً.

3- أمال شعبة الألف في (رَمَىٰ) الأنفال 17، (أعمىٰ) الإسراء 72، (سُوَى) طه 58 وقفاً، (سُدَى) القيامة 36 وقفاً، وحفص قرأ بالفتح.

4- أمال شعبة الألف في (بلْ ران) التطفيف 14 مع كسر الراء وحفص بالفتح وعدم الإمالة.

5- أمال شعبة الألف في (هارٍ) في قوله تعالى: (على شفا جُرُفٍ هارٍ) التوبة 109. وحفص بالفتح.

6- أمال شعبة ألف (نَأَىٰ) في قوله تعالى: (أعرضَ ونَأَىٰ بجانبه) الإسراء 83، وفتحها في فصّلت 50، وحفص بالفتح في الموضعين.

7- أمال شعبة ألف (رَأَىٰ) الواقعة بعد الهمزة في (7 مواضع) في سور: الأنعام 76، هود 70، يوسف 24 ، 28، طه 10، النجم 11 ، 18، وفي كلمة (رَءاك) الأنبياء 36، (رَءاها) النمل 10، (رءَاها) القصص 31، و(رءَاهُ) أينما ورد. فقد أمال شعبة الألف والهمزة في تلك المواضع جميعاً. وحفص بالفتح.

8- أمال شعبة الراء فقط في المواضع الآتية: (رَءَا القَمَرَ، رَءَا الشمس) الأنعام 77، 78، (رَءَا الّذين ظلموا، رَءَا الّذين أشركوا) النحل 85، 86، (ورَءَا المجرمون النّارَ ... ) الكهف 53، (ولـمّـا رَءَا المؤمنون الأحزاب) الأحزاب 22، وذلك لسقوط الألف وذهابها من اللفظ لالتقائها بساكن آخر وهو لام التعريف فيكتفي بإمالة الراء، أمّا حفص فيقرأ بفتح الراء في تلك المواضع.

9- أمال شعبة الألف في الأحرف المقطعة (الر، المر) مع كسر الراء السابقة لها في سور: يونس، هود، يوسف، إبراهيم، الحجر، الرعد. وأمال الألف وكسر ما قبلها في (ها، يا) في أول سورة مريم وفي (طاها) في أوّل (طه) وفي (يا) في أول ياسين، وفي (طا) في أول الشعراء، القصص، النمل، أي في (طسم، طس) وفي (حم) (غافر، فصلت، الشورى، الزخرف، الدخان، الجاثية، الأحقاف).

وحفص يقرأ بالفتح في ذلك جميعاً.

القراءات: هي اختلاف ألفاظ الوحي المذكور في الحروف أو كيفيتها من تخفيف وتشديد واختلاف الحركات الخاصة بالبنية أو الخاصة بالإعراب مثل: (عَدَلَكَ وعدَّلَكَ، فتبيَّنوا و فتثبّتوا، للكُتُبِ وللكِتاب، نِعَمَهُ ونِعْمَةً، لتُغْرِقَ أهلَها وليغرَقَ أهلُها...) في سور الانفطار، الحجرات، الأنبياء، لقمان، الكهف.

شروط القراءة الصحيحة: لقد اهتمّ جمهور المسلمين الذين يقولون بتواتر القراءات اهتماماً كبيراً بموضوع القراءات القرآنية وعدّها كثيرٌ منهم سنّة لا يصحّ رفضها بل يتحتم قبولها وإذا ثبتت عن القرّاء فلا يردّها قياسُ عربية ولا فشوّ لغة، وقد وضعوا للقراءة الصحيحة ـ عندهم ـ ثلاثة شروط هي:

1- موافقة العربية ولو بوجه.

2- موافقة أحد المصاحف العثمانية ولو احتمالاً.

3- صحّة سند القراءة.

تاريخ ظهور القراءات: شاعَ بين المسلمين أنّ عمر بن الخطاب سمع رجلاً يقرأ شيئاً من القرآن على خلاف ما سمع هو من رسول الله (ص) فأخذ بتلابيبه وذهب به إلى رسول الله (ص) وقال: إنّ هذا يزعم أنّك أقرأته على خلاف ما أقرأتنيه، فاستمع رسول الله  (ص) إلى قراءتيهما، وقال لكل منهما: هكذا أُنْزِلَ، ثم قال (ص): (إنّ القرآن أُنزِلَ على سبعة أحرف فاقرأوا منه ما تيسّر) كما في صحيح البخاري 3/90 ، 6/100، 8/54. وبهذا الحديث وأمثاله يرون أن القراءات متواترة وأنّها بدأت على عهد رسول الله   (ص). وهنا تنشأ الأسئلة الآتية:

1- هل نزل القرآن على سبعة أحرف وأمر رسول الله (ص) الناس ولاسيّما كتاب الوحي أن يكتبوا القرآن ويقرأوه بسبعة أحرف كما أُنزل؟

وإذا ثبت هذا فهل يتفق مع مبدأ تيسير القرآن للذكر كما هو صريح القرآن؟ أم في هذا تعقيد ومشقّة على المسلمين؟

2- وإذا كان المقصود بالأحرف السبعة أن رسول الله (ص) رخّص للناس أن يقرأوا على سبعة أحرف ولم ينزل القرآن بها، فما معنى: أُنزل القرآن على سبعة أحرف؟

3- إذا كانت القراءات كلّها قرآناً فكيف جاز لعثمان حرق المصاحف وحمل الناس على قراءة واحدة وعلى مصحف واحد وهو المسمّى بمصحف الإمام؟

4- لم نجد كلمة قرئت سبع قراءات بل أقلّ من ذلك وبلغ بعضها نيّفاً وثلاثين قراءة مثل (وعبد الطاغوت) في سورة المائدة (آية 60)، فأين الأحرف السبعة؟ وأين اللهجات السبع التي فيُسّرَت بها الأحرف السبعة؟

5- إذا كان المقصود بالأحرف السبعة مضامين السور والآيات القرآنية من الحكم والأمثال والمواعظ والزجر والحلال والحرام والقصص(1)، فما معنى فاقرأوا منه ما تيسّر؟ وهل يتناسب هذا مع مناسبة الحديث؟

والذي يبدو للمحقّق في هذه المسألة أنّ اتساع رقعة الدولة الإسلامية وابتعاد كثير من الناس عن مركز الدولة في الحجاز ولاسيّما ابتعاد الناس عن أهل البيت (ع)  الذين هم عِدْل الكتاب، واجتهادات القرّاء ولاسيّما النحويّين منهم واللغويّين كأبي عمرو والكسائيّ، وقراءة كل قارئ بلهجته المحلّيّة جعل هذه القراءات تظهر وتنتشر مع عدم وجود نفوذ للمعصوم (ع) بحيث يستطيع أن يحمل الناس على قراءة أهل البيت (ع) التي هي قراءة رسول الله(ص)، وقد سكت أهل البيت (ع) عن هذه القراءات ـ المشهورة ـ لأمرين ـ والله تعالى أعلم ـ

 الأول: علمهم بأن الله تعالى سيحفظ القرآن إلى يوم القيامة بصورة إجمالية.

الثاني: أنّهم لو دعوا الناس إلى قراءة واحدة لاختلف الناس في الكتاب اختلافاً ناشئاً عن عدم وصول صوت الأئمة (ع) إلى أرجاء المعمورة جميعاً بسبب المضايقات والملاحقات الشديدة من قبل الحكام والأمراء منذ وفاة رسول الله(ع)، ولأنّهم سيتعرّضون إلى المسائلة وكثرة الأذى من قبل السلطان فاضطروا إلى السكوت عن هذا الأمر مع ورود إشارات عنهم تجمع بين السكوت عن القراءات المشهورة وإعلام الناس بأن القرآن حرف واحد لا حروف متعدّدة، كما روي عن الإمام أبي جعفر الباقر (ع) قوله ردّاً على من زعم أنّ القرآن أُنزل على سبعة أحرف إذا قال (ع): (إن القرآن واحد نزل من عند الواحد، ولكن الاختلاف يجيء من قبل الرواة)(2) وعن أبي عبد الله الصادق (ع) : ( كذبوا، أعداء الله، ولكنه نزل على حرف واحد من عند الواحد)(3)، وإلى جانب هذا قالوا (ع) : اقرأوا كما علّمتم أو تعلّمتم... .

أمّا أقدم القرّاء السبعة من حيث سنة وفاته فهو عبد الله بن عامر اليحصبيّ المتوفّى سنة 118 هـ يليه ابن كثير ثم عاصم كما سيأتي لاحقاً.

فهؤلاء القراء السبعة كلّهم من القرن الثاني الهجري، ويرجع تاريخ العناية بقراءاتهم بعد تأليف ابن مجاهد لكتابه: السبعة في القراءات الذي ضمنه قراءات هؤلاء القراء السبعة المشهورين، وقد توفي ابن مجاهد سنة 324 هـ فالراجح أن كتابه مؤلّف في حدود القرن الرابع الهجريّ. ومن هنا بدأ تأريخ الاهتمام بالقراءات السبع إذ أخذ الناس يربطون بين ما اشتهر من حديث (الأحرف السبعة) والقرّاء السبعة الذين جمع ابن مجاهد قراءاتهم في كتابه.

هل القراءات السبع متواترة؟ وما حجيّتها؟ وهل الاختلاف فيها يؤثّر في عدم تحريف القرآن؟

***

سبقت الإشارة إلى أنّ جمهور المسلمين يرون أنّ القراءات السبع متواترة، والمعروف عند الشيعة أنّ القراءات المعروفة عموماً إمّا اجتهادات من القراء أنفسهم، وإمّا نقلت بخبر الواحد أي أن بعضها كان من اجتهاد القراء وبعضها كان منقولاً بخبر الواحد وليست متواترة عن النبي (ص). وهذا القول مختار عند جماعة من المحققين من علماء أهل السنة، وقد يكون مشهوراً عندهم. وعلى هذا فالاعتراض على قراءة من هذه القراءات ليس اعتراضاً على القرآن الكريم، وهو دليل على بطلان تلك القراءة ولا يمسّ بعظمة القرآن وكرامته. ولا تلازم بين تواتر القرآن الكريم وعدم تواتر القراءات ولا تلازم بين وحدة القرآن وتعدّد القراءات. قال الشيخ المفيد (ره) :

فإنْ قال قائل: كيف يصح القول بأنّ الذي بين الدفتين هو كلام الله تعالى على الحقيقة من غير زيادة ولا نقصان، وأنتم تروون عن الأئمة (ع) أنّهم قرأوا: (كُنْتُمْ خيرَ أَئِمَّةٍ أُخرِجَتْ للناسِ)، و (كذلك جعلناكم أئمَّةً وسطاً)، وقرأوا: (يسألونكَ الأنفالَ)، وهذا بخلاف ما في المصحف الذي في أيدي الناس؟

قيل له: قد مضى الجواب عن هذا وهو أنّ الأخبار التي جاءت بذلك أخبار آحاد لا يُقْطَعُ على الله تعالى بصحّتها فلذلك وقفنا فيها ولم نعدل عمّا في المصحف الظاهر على ما أُمِرْنا به حسب ما بينّاه، مع أنّه لا يُنكر أنْ تأتي القراءة على وجهين منزلين أحدهما ما تضمّنه المصحف. والثاني ما جاء به الخبر، كما يعترف مخالفونا به من نزول القرآن على أوجه شتّى فمن ذلك قوله تعالى: (إنْ هذان لساحران) وفي قراءة أخرى: (إنَّ هذينِ لساحران)، وقوله تعالى: (وما هو على الغيب بضنين) أي: ببخيل، وبالقراءة الأخرى: (وما هو على الغيب بظنين) أي: بمتَّهم، وقوله تعالى: (تجري تحتَها الأنهارُ) وبالقراءة الأخرى: (من تحتِها الأنهار)، وما أشبه ذلك ممّا يكثر تعداده ويطول الجواب بإثباته، وفيما ذكرناه كفاية إنْ شاء الله تعالى، هذا كلام الشيخ المفيد (قدس سره) مع تصرّف يسير فيه، وهو في المسائل السروية للشيخ المفيد ص82-85 .

 

ــــــــــــ

1 ـ  قيل إنّ المراد بالأحرف السبعة: سبعة أقسام: أمر وزجر وترغيب وترهيب وجدل.

2 ـ الكافي: 2/461 الحديث12.

3 ـ الكافي: 2/461 الحديث13.

لإستماع أو تنـزيل الدروس اضغط هنا

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/01/13   ||   القرّاء : 7052





 
 

كلمات من نور :

قارئ القرآن والمستمع ، في الأجر سواء .

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 من شواهد إعجاز القرآن: الإخبار عن الغيب *

 العيد في القرآن الكريم *

 السنن التاريخية في القرآن الكريم* - القسم (4)

 تأمّلات عبادية في الحركة إلى الله تعالى*

 مرتكزات الولاية الإلهية *

 مزايا القُرآن البيانية*

 السنن التاريخية في القرآن الكريم* - القسم (3)

 كيف نحدّد مصيرنا في ليلة القدر؟ *

 ليلة القدر ونزول القرآن الكريم *

 الإمام علي (عليه ‌السلام) شهيد المحراب(*)

ملفات متنوعة :



 مدخل إلى لغة القرآن (*) ـ القسم الثالث ـ

 أجري قسم الثقافة والإعلام في الدار لقاءً مع القارئ الأستاذ السيد مهدي الحسيني

 لقاء مع الحافظ عبدالله آل يعقوب

 حديث الدار (44 و 45)

 آليَّاتُ التأثير الجَماهيري في القُرآن الكريم

 المدخل إلى عقيدة الشيعة الإمامية في ولادة الإمام المهدي وغيبته (*)

 المعاد ومفهوم الحياة (*)

 مركز الإمام الحسين (ع) للبحوث والدراسات القرآنية يستقبل المشرف العام لدار السيدة رقية (ع)

 مسؤول قسم العوائل والطلاب في جامعة المصطفى العالمية يتشكر من اعضاء دار السيدة رقية (ع)

 مشاركة "شعيشع" فی مسابقات القرآن للطلاب يدل علی اهميتها

إحصاءات النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 11

  • الأقسام الفرعية : 40

  • عدد المواضيع : 2033

  • التصفحات : 7350034

  • المتواجدون الآن :

  • التاريخ : 21/06/2018 - 11:47

المكتبة :

. :  الجديد  : .
 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 1

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 2

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 3

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 4

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 5

 دروس في تدبر القرآن "جزء عمَّ" جزء ثلاثون

 اشراقات قرآنية

 تفسير النور - الجزء العاشر

 تفسير النور - الجزء التاسع

 تفسير النور - الجزء الثامن



. :  كتب متنوعة  : .
 حث الصحبه على رواية شعبه

 الامثل في تفسير كتاب الله المنزل ( الجزء الثاني)

 كتاب المقنع

 عنوان الدليل من مرسوم خط التنزيل

 التبيان في تفسير القرآن ( الجزء الخامس)

 دروس منهجية في علوم القرآن ( الجزء الثاني)

 خلاصة التجويد

 مختارات من المفاهيم الكلامية في القرآن والسنة

 رسم المصحف العثماني واؤهام المستشرقين في قراءات ال

 أفكار مساعدة لتعليم القرآن الكريم 1

الأسئلة والأجوبة :

. :  الجديد  : .
 اهتمام القرآن بقضايا جزئية لا ينافي شموليّته

 النكتة في استبدال الفعل الماضي بالفعل المضارع في قوله تعالى: ﴿قَالَ لَهُ كُن فَيَكُونُ﴾

 المراد من قوله تعالى: {وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ}

 المقصود بقوله: ﴿فَاقْتُلُوا أَنفُسَكُمْ﴾

 أنبياء ورسل إلى البشر والجن؟

 الموافقة بين مواطن حسن الظن وبين بعض الآيات القرآنية

 معنى نفخ الروح

 ﴿وَعَصَى آدَمُ رَبَّهُ﴾.. هل ينافي عصمته؟

 الفرق بين الجعل والخلق

 معنى آية الخمس وموارد وجوبه



. :  أسئلة وأجوبة متنوعة  : .
 كيف نتصوّر الوحي الرسالي في حال عدم وجود علاقة بين العالم العلوي والعالم السفلي ولا واسطة بينهما؟! وما علاقة ذلك بالفكرة المادية التي كانت سائدة في الغرب؟

 لماذا ندعوا لله بأسماء متعددة؟

 دين أجداد النبي(صلى الله عليه وآله) ؟

 تفسير الآية 282 من سورة البقرة

 ما هو دليل عدم ذكر اسم علي (عليه السلام) في القرآن الكريم ؟

 هل من الضروري إقامة صلاة خاصة ، أو تجب إعطاء صدقة ، في حالة سقوط القرآن الكريم على الأرض سهواً ؟

 ما هو دور الجهل في اقتراف الذنوب والجرائم، وكيف عالج ذلك القرآن الكريم والروايات الشريفة؟

 ما هي طبيعة غضب الله؟

 الرواية التي يرويها العياشي في تفسيره عن المعمر بن سليمان عن أبي عبد الله عليه السلام قال: قال أبي عليه السلام: ( ما ضرب رجل القرآن بعضه ببعض إلا كفر ) .. ما هو معناها الحقيقي ، مع شيء من الامثلة ؟

 ارجو ذكر تفسير لبعض فواتح السور مثل « كهيعص ».

الصوتيات :

. :  الجديد  : .
 اللهم رب شهر رمضان

 رمضان يا خير الشهور تحية

 كلمة سماحة آية الله السيد منير الخباز (حفظه الله) في حفل تكريم حفاظ القرآن الكريم

 سجد الزمان على يديك وأنشدا

 بشرى لكل العالمين

 بني المصطفى أنتم عدتي

 مدائح بصوت الأستاذ الحاج علي الكعبي بمناسبة ذكرى ولادة الإمام الحسين (ع)

 مدائح بصوت الأستاذ الحاج علي الكعبي بمناسبة ذكرى ولادة الإمام السجاد (ع)

 مدائح بصوت الأستاذ الحاج علي الكعبي بمناسبة ذكرى ولادة العباس (ع)

 مدائح بصوت الأستاذ الحاج حيدر الكعبي بمناسبة ذكرى ولادة الإمام الحسين (ع)



. :  الأكثر إستماع  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (20016)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (9167)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (6361)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (5904)

 الشیخ الزناتی-حجاز ونهاوند (5065)

 آل عمران من 189 إلى 195 + الكوثر (4588)

 سورة الحجرات وق والانشراح والتوحيد (4551)

 الدرس الاول (4398)

 درس رقم 1 (4302)

 الدرس الأول (4222)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (4950)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (3400)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (2390)

 سورة البقرة والطارق والانشراح (2317)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (1851)

 الرحمن + الواقعة + الدهر الطور عراقي (1765)

 تطبيق على سورة الواقعة (1649)

 مقام النهاوند ( تلاوة ) محمد عمران ـ الاحزاب (1623)

 الدرس الأول (1571)

 الدرس الأوّل (1568)



. :  ملفات متنوعة  : .
 شحات سورة الكهف نغمة العجم

 سورة الاحزاب

 الجزء الخامس

 الدرس الأول اسماء القرآن

 سورة الحاقة

 سورة يونس

 سورة يس

 المائدة 1 - 24

 سورة الفتح

 سورة الهمزة

الفيديو :

. :  الجديد  : .
 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الأستاد السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 سورة الفاتحة-أحمد الطائي

 استاد منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 استاد منتظر الأسدي - سورة البروج

 استاد حيدر الكعبي - سورة النازعات

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم



. :  الأكثر مشاهدة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (5661)

 مجموعة من قراء القرآن الكريم (5342)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (4727)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (4572)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (4095)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (3991)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (3886)

 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار (3879)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (3838)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (3737)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (1570)

 مجموعة من قراء القرآن الكريم (1443)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (1316)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (1305)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (1054)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (1008)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع (985)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (952)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (937)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (936)



. :  ملفات متنوعة  : .
 آية وصورة 3

 سورة الرعد 15-22 - الاستاذ رافع العامري

 الفلم الوثائقي حول الدار أصدار قناة المعارف 3

 الفلم الوثائقي حول الدار أصدار قناة المعارف 2

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السادس

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني

 استاد منتظر الأسدي - سورة البروج



















 

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net