00989338131045
 
 
 
 

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص

التعريف بالدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • من نحن (2)
  • الهيكلة العامة (1)
  • المنجزات (14)
  • المراسلات (0)
  • ما قيل عن الدار (1)

المشرف العام :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرته الذاتية (1)
  • كلماته التوجيهية (12)
  • مؤلفاته (3)
  • مقالاته (69)
  • إنجازاته (5)
  • لقاءاته وزياراته (14)

دروس الدار التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (8)
  • الحفظ (15)
  • الصوت والنغم (11)
  • القراءات السبع (5)
  • المفاهيم القرآنية (6)
  • بيانات قرآنية (10)

مؤلفات الدار ونتاجاتها :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المناهج الدراسية (7)
  • لوائح التحكيم (1)
  • الكتب التخصصية (8)
  • الخطط والبرامج التعليمية (2)
  • التطبيقات البرمجية (9)
  • الأقراص التعليمية (14)
  • الترجمة (10)
  • مقالات المنتسبين والأعضاء (32)
  • مجلة حديث الدار (51)
  • كرّاس بناء الطفل (10)

مع الطالب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الأشبال (36)
  • لقاءات مع حفاظ الدار (0)
  • المتميزون والفائزون (14)
  • المسابقات القرآنية (22)
  • النشرات الأسبوعية (48)
  • الرحلات الترفيهية (12)

إعلام الدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الضيوف والزيارات (157)
  • الاحتفالات والأمسيات (72)
  • الورش والدورات والندوات (61)
  • أخبار الدار (32)

المقالات القرآنية التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علوم القرآن الكريم (151)
  • العقائد في القرآن (62)
  • الأخلاق في القرآن (163)
  • الفقه وآيات الأحكام (11)
  • القرآن والمجتمع (69)
  • مناهج وأساليب القصص القرآني (25)
  • قصص الأنبياء (ع) (67)

دروس قرآنية تخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (17)
  • الحفظ (5)
  • القراءات السبع (3)
  • الوقف والإبتداء (13)
  • المقامات (5)
  • علوم القرآن (1)
  • التفسير (14)

تفسير القرآن الكريم :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علم التفسير (87)
  • تفسير السور والآيات (175)
  • تفسير الجزء الثلاثين (37)
  • أعلام المفسرين (16)

السيرة والمناسبات الخاصة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النبي (ص) وأهل البيت (ع) (103)
  • نساء أهل البيت (ع) (35)
  • سلسلة مصوّرة لحياة الرسول (ص) وأهل بيته (ع) (14)
  • عاشوراء والأربعين (44)
  • شهر رمضان وعيد الفطر (19)
  • الحج وعيد الأضحى (7)

اللقاءات والأخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • لقاء وكالات الأنباء مع الشخصيات والمؤسسات (40)
  • لقاء مع حملة القرآن الكريم (40)
  • الأخبار القرآنية (95)

الثقافة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الفكر (2)
  • الدعاء (16)
  • العرفان (5)
  • الأخلاق والإرشاد (18)
  • الاجتماع وعلم النفس (12)
  • شرح وصايا الإمام الباقر (ع) (19)

البرامج والتطبيقات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البرامج القرآنية (3)

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة









 
 
  • القسم الرئيسي : تفسير القرآن الكريم .

        • القسم الفرعي : تفسير السور والآيات .

              • الموضوع : خلاصة مكيال المكارم في فوائد الدعاء للقائم (5) .

خلاصة مكيال المكارم في فوائد الدعاء للقائم (5)

اعداد: القسم الثقافي / عباس الجعفري

تحدثنا في الاقسام السابقة من هذه المجموعة من المقالات عن نبذة من الأمور التي تستوجب الدعاء للإمام الحجة (عليه السلام) في هذه الحلقة نذكر شباهته (عليه السلام) بجمع من الأنبياء (عليهم السلام):

 شباهته بآدم (عليهما السلام)

آدم: أورثه الله تعالى الأرض جميعها، وجعله خليفة فيها، فقال: ﴿إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً [البقرة: 30].

والامام الحجة (عليه السلام) يورثه الله تعالى جميع الأرض ويجعله خليفة فيها:

- كما ورد عن أبي عبد الله (عليه السلام) في تفسير قول الله عز وجل ﴿وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا مِنْكُمْ وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ لَيَسْتَخْلِفَنَّهُمْ فِي الْأَرْضِ [النور: 55] أنه القائم وأصحابه، ويقول حين ظهوره بمكة ماسحا يده على وجهه: ﴿ الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي صَدَقَنَا وَعْدَهُ وَأَوْرَثَنَا الْأَرْضَ ... [تفسير البرهان، ج3، ص 146].

آدم (عليه السلام): نزل في حقه: ﴿ وَعَلَّمَ آَدَمَ الْأَسْمَاءَ كُلَّهَا[البقرة: 31].

القائم (عليه السلام): علمه ما علمه آدم، وما لم يعلمه آدم. فإن آدم أعطي من الاسم الأعظم خمسة وعشرين حرفا.

- كما في الحديث، وقد أعطي نبينا (صلى الله عليه وآله) اثنان وسبعون حرفا وجميع ما أعطاه الله تعالى النبي أعطاه أوصياءه (عليهم السلام) حتى انتهى إلى مولانا القائم عجل الله تعالى فرجه.

عن أبي عبد الله (عليه السلام) أنه قال: إن العلم الذي نزل مع آدم (عليه السلام) لم يرفع، وما مات عالم إلا وقد ورث علمه إن الأرض لا تبقى بغير عالم. [الكافي، ج 1، ص 223]

آدم: أحيى الأرض بعبادة الله بعد موتها بكفر بني الجان وطغيانهم.

القائم: يحيي الأرض بدين الله، وعبادته وعدله، وإقامة حدوده، بعد موتها بكفر أهلها وظلمهم وعصيانهم.

عن أبي جعفر (عليه السلام) في قوله تعالى: ﴿يحْيِي الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا [الروم: 19]، قال يحيي الله عز وجل بالقائم بعد موتها، يعني بموتها: كفر أهلها، والكافر ميت. [حار الأنوار، ج 51، ص 54]

- وفي الوسائل [وسائل الشيعة، ج18، ص308] في قول الله عز وجل ﴿يحْيِي الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا [الروم: 19] عن أبي إبراهيم (عليه السلام) قال ليس يحييها بالقطر، ولكن يبعث الله رجالا فيحيون العدل فتحيى الأرض لإحياء العدل ولإقامة الحد فيه أنفع في الأرض من القطر أربعين صباحا.

- وفيه عن النبي (صلى الله عليه وآله) (5) قال ساعة إمام عادل أفضل من عبادة سبعين سنة وحد يقام لله في الأرض أفضل من مطر أربعين صباحا.

باب شباهته بشيث (عليهما السلام)

هبة الله: لم يأذن له في إظهار علمه خوفا.

وكذلك القائم لم يأذن له إلى الوقت المعلوم.

 شباهته بنوح (عليهما السلام)

نوح: طهر الأرض من الكافرين بكلامه.

فقال: ﴿ رَبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا﴾ [نوح: 26].

القائم: يطهر الأرض من الكافرين بحسامه، حتى لا يبقي منهم آثارا كما مر.

نوح: صبر ألف سنة إلا خمسين عاما.

قال الله: ﴿ فَلَبِثَ فِيهِمْ أَلْفَ سَنَةٍ إِلَّا خَمْسِينَ عَامًا فَأَخَذَهُمُ الطُّوفَانُ وَهُمْ ظَالِمُونَ﴾ [العنكبوت: 14].

القائم: صبر منذ أول إمامته إلى الآن ولا أدري إلى متى يصبر مولانا صاحب الزمان.

نوح: من تخلف عنه غرق.

القائم: من تخلف عنه هلك كما جاء عن النبي (صلى الله عليه وآله) قال لا تقوم الساعة حتى يقوم القائم منا وذلك حين يأذن الله له ومن تبعه نجى ومن تخلف عنه هلك الله الله عباد الله فأتوه ولو على الثلج فإنه خليفة الله وخليفتي [بحار الانوار، ج51، ص65].

نوح: أخر الله فرجه وفرج أصحابه، حتى رجع عنه أكثر القائلين به.

القائم: يؤخر الله تعالى فرجه وفرج أوليائه حتى يرجع عنه أكثر القائلين به [كشف الغمة، ج 3، ص 316]

نوح: بشر بظهوره إدريس النبي.

القائم: بشر الله تعالى بظهوره الملائكة، كما مر وبشر به النبي والأئمة (عليهم السلام )، بل بشر به الأنبياء السابقون

نوح: كان يبلغ صوته شرق الأرض وغربها حين ندائه وصيحته، وكان هذا أحد معجزاته

- القائم (عليه السلام) يقف بين الركن والمقام حين ظهوره، فيصرخ صرخة فيقول: يا معاشر نقبائي، وأهل خاصتي، ومن ذخرهم الله لنصرتي، قبل ظهوري على وجه الأرض، ائتوني طائعين فترد صيحته (عليه السلام) عليهم، وهم في محاريبهم، وعلى فرشهم، في شرق الأرض وغربها، فيسمعونه في صيحة واحدة، في أذن كل رجل، فيجيبون نحوها، فلا يمضي لهم إلا كلمحة بصر حتى يكون كلهم بين الركن والمقام كما في حديث المفضل عن الصادق (عليه السلام) [بحار الأنوار، ج53، ص 7].

 شباهته بإدريس (عليهما السلام)

إدريس: غاب عن قومه لما عزموا على قتله، كما في الحديث، عن أبي جعفر صلوات الله وسلامه عليه.

القائم (عليه السلام) غاب عن قومه لما عزموا على قتله

إدريس: طالت غيبته حتى وقعت شيعته في غاية العسر والضيق والشدة.

القائم: تطول غيبته حتى تقع شيعته في غاية العسر والضيق والشدة.

إدريس: لما طالت غيبته اتفق الناس على التوبة إلى الله فأظهره الله تعالى وكشف عنهم البؤس والشدة.

القائم (عليه السلام) لو اتفق الناس على التوبة إلى الله تعالى في أمره، وعزموا على نصره، لأظهره الله تعالى

إدريس (عليه السلام ): لما ظهر ذل له الملك الجبار وأهل قريته.

القائم (عليه السلام) إذا ظهر ذلت له الملوك الجبابرة، وجميع أهل العالم.

 شباهته بهود (عليهما السلام)

هود (عليه السلام ): أهلك الله عز وجل الكافرين به بالريح العقيم، كما قال تعالى: ﴿أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمُ الرِّيحَ الْعَقِيمَ * مَا تَذَرُ مِنْ شَيْءٍ أَتَتْ عَلَيْهِ إِلَّا جَعَلَتْهُ كَالرَّمِيمِ [الذاريات: 41ـ42]

القائم عجل الله تعالى فرجه سيهلك الله تعالى جمعا من الكافرين به، بريح سوداء مظلمة

 شباهته بصالح (عليهما السلام )

صالح: غاب عن قومه فلما رجع إليهم أنكره كثير منهم.

مثل القائم (عليه السلام) مثل صالح.

القائم (عليه السلام ): يجري فيه ما جرى في صالح حرفا بحرف، فإنه يظهر مع طول عمره في صورة شاب، دون أربعين سنة والناس بين موقن وشاك وجاحد، فيدعوهم فينكرونه، فيقتلهم، والموقنون يطلبون منه العلامة، فيريهم.

 شباهته بإبراهيم (عليهما السلام )

إبراهيم (عليه السلام) خفي حمله وولادته.

القائم (عليه السلام) خفي حمله وولادته.

إبراهيم (عليه السلام) كان يشب في اليوم كما يشب غيره في الجمعة، ويشب في الجمعة كما يشب غيره في الشهر، ويشب في الشهر كما يشب غيره في السنة كما ورد بذلك الرواية عن الصادق (عليه السلام). [بحار الأنوار، ج 12، ص 19]

القائم (عليه السلام) كذلك، راجع: [بحار الأنوار، ج 51، ص 20]

إبراهيم: وقع له غيبتان.

القائم (عليه السلام ): وقع له غيبتان.

إبراهيم: لبس قميصا جاء به جبرائيل من الجنة حين ألقي في النار.

القائم (عليه السلام ): يلبس هذا القميص بعينه حين يخرج. [إكمال الدين، ج2، ص 431]

إبراهيم: بنى البيت، ووضع الحجر الأسود مكانه، قال الله عز وجل: ﴿وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا إِنَّكَ أَنْتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ [البقرة: 127]

القائم (عليه السلام) له مثل ذلك.

- ففي البحار عن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: إذا قام القائم هدم المسجد الحرام حتى يرده إلى أساسه، وحول المقام إلى الموضع الذي كان فيه. [بحار الأنوار، ج101، ص 320]

 شباهته بإسماعيل (عليهما السلام )

إسماعيل: بشر الله تعالى بولادته قال عز وجل ﴿فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ﴾ [الصافات: 101].

القائم (عليه السلام ): بشر الله تعالى بولادته وبقيامه

 شباهته بإسحاق (عليهما السلام)

إسحاق (عليه السلام ): بشر الله تعالى بولادته بعد يأس سارة من ذلك قال عز وجل: ﴿ وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِنْ وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ * قَالَتْ يَا وَيْلَتَى أَأَلِدُ وَأَنَا عَجُوزٌ وَهَذَا بَعْلِي شَيْخًا إِنَّ هَذَا لَشَيْءٌ عَجِيبٌ﴾ [هود: 71ـ72].

القائم (عليه السلام ): بشر بولادته بعد يأس الناس من ذلك.

 شباهته بيعقوب (عليهما السلام)

يعقوب (عليه السلام): النبي (عليه السلام) جمع الله شمله بعد زمان طويل.

القائم (عليه السلام) يجمع الله شمله بعد زمان أطول من زمن يعقوب.

يعقوب (عليه السلام) كان ينتظر الفرج، ويقول ﴿ وَلَا تَيْئَسُوا مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِنَّهُ لَا يَيْئَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلَّا الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ﴾.[يوسف: 87]

القائم (عليه السلام) ينتظر الفرج كما تشهد به الروايات.

 شباهته بيوسف (عليهما السلام)

يوسف: كان أجمل أهل زمانه.

القائم (عليه السلام ): أجمل أهل زمانه وقد مر ما يدل عليه في جماله.

يوسف: أصلح الله تعالى أمره في ليلة واحدة، حيث رأى فيها ملك مصر في المنام ما رأى.

القائم (عليه السلام ): يصلح الله تعالى أمره في ليلة واحدة فيجمع له فيها أعوانه من أقاصي البلاد.

عن أبي جعفر (عليه السلام) قال: إن صاحب هذا الأمر فيه شبه من يوسف (عليه السلام) يصلح الله عز وجل أمره في ليلة واحدة. [إكمال الدين، ج 1، ص 329]

يوسف: ابتلي بالسجن قال: ﴿رَبِّ السِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْهِ ﴾[يوسف: 33].

القائم (عليه السلام) مر في حديث أبي جعفر (عليه السلام) أنه قال: في صاحب هذا الأمر سنة من موسى، وسنة من عيسى، وسنة من يوسف، وسنة من محمد (صلى الله عليه وآله)، إلى أن قال: وأما من يوسف فالسجن والغيبة. [إكمال الدين، ج1، ص 329]

شباهته بالخضر (عليهما السلام)

الخضر (عليه السلام) طول الله عز وجل عمره، وهذا ثابت عند الفريقين، ويدل عليه أخبار كثيرة. [راجع: بحار الأنوار، ج 52، ص 280]

القائم (عليه السلام) طول الله عمره، بل يظهر من بعض الأحاديث، أن الحكمة في تطويل عمر الخضر (عليه السلام) أن يكون دليلا على طول عمر القائم (عليه السلام). [راجع: كمال الدين، ج 2، ص357]

الخضر (عليه السلام) اسمه بليا وقيل غير ذلك سمي خضرا لأنه كان لا يجلس على خشبة يابسة إلا اخضرت كما عن الصدوق (ره) وقيل لأنه كان إذا صلى اخضر ما حوله وقيل [راجع: كمال الدين، ج2، ص 391] لأنه كان في أرض بيضاء فإذا هي تهتز خضراء من خلفه، وفي لفظه ثلاث لغات فتح الخاء وكسرها مع سكون الضاد وفتح الخاء مع كسر الضاد.

- القائم (عليه السلام) روى في النجم الثاقب أنه لا ينزل بأرض إلا اخضرت واعشوشبت، ونبع منها الماء فإذا ارتحل غار الماء وصارت الأرض كما كانت. [النجم الثاقب، ص 84]

الخضر (عليه السلام ): كان مأمورا بعلم الباطن ولهذا قال لموسى: ﴿إِنَّكَ لَنْ تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْرًا * وَكَيْفَ تَصْبِرُ عَلَى مَا لَمْ تُحِطْ بِهِ خُبْرًا[الكهف: 67ـ68]

القائم (عليه السلام ): أيضا مأمور بعلم الباطن وقد مر ما يدل على ذلك في حكمه وعلمه.

الخضر (عليه السلام ): لم يتبين وجه أفعاله إلا بعد كشفه لذلك.

القائم (عليه السلام) لا يتبين وجه غيبته كما ينبغي إلا بعد ظهوره وكشفه لذلك كما مر

الخضر (عليه السلام): يحضر الموسم كل سنة فيقضي مناسك الحج كما عرفت.

القائم (عليه السلام): يحضر الموسم كل سنة فيقضي مناسك الحج، وقد سبق ما يدل على ذلك في حجه.

 شباهته بإلياس النبي (عليهما السلام)

إلياس طول الله عمره كالخضر (عليه السلام) - القائم (عليه السلام) طول الله تعالى عمره.

إلياس (عليه السلام) هرب من قومه وغاب عنهم خوفا لما أرادوا قتله.

القائم (عليه السلام) هرب من قومه وغاب عنهم خوفا لما أرادوا قتله.

إلياس (عليه السلام) قيل: إنه يغيث الملهوفين، المضطرين، الضالين في البراري والفيافي، ويهديهم، والخضر يعينهم ويرشدهم.

القائم (عليه السلام) يغيث الملهوفين، ويهدي الضالين، ويجيب المضطرين، في البر والبحر، بل في الأرض والسماء، وذلك فضل الله يؤتيه من يشاء.

إلياس (عليه السلام) نزلت له المائدة من السماء بإذن الله تعالى.

- القائم (عليه السلام) نزلت بأمره ولأجله المائدة من السماء

 شباهته بذي القرنين (عليهما السلام)

ذو القرنين كان حجة على الناس، القائم حجة على جميع أهل العالم.

ذو القرنين بلغ مغرب الشمس ومطلعها، كما نطق به القرآن الكريم.

- القائم (عليه السلام) كذلك

ذو القرنين (عليه السلام) ملك ما بين المشرق والمغرب. القائم (عليه السلام) يملك ما بين المشرق والمغرب.

ذو القرنين (عليه السلام) ركب السحاب.

- القائم (عليه السلام) يركب السحاب

 شباهته بشعيب النبي (عليهما السلام)

- شعيب (عليه السلام) دعا قومه إلى الله، حتى كبر سنه، ودق عظمه، ثم غاب عنهم ما شاء الله، ثم عاد إليهم شابا.

القائم (عليه السلام) يظهر مع طول عمره في صورة شاب له دون أربعين سنة

شعيب (عليه السلام) نادى في قومه: ﴿ بَقِيَّةُ اللَّهِ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ﴾[هود: 86].

- القائم (عليه السلام )... بقية الله وحجته، وخليفته، فلا يسلم عليه مسلم إلا قال: السلام عليك يا بقية الله في أرضه.

 شباهته بموسى (عليهما السلام)

موسى (عليه السلام) اختفى الحمل به.

 القائم (عليه السلام) اختفى الحمل به.

موسى (عليه السلام) أخفى الله ولادته.

القائم (عليه السلام) أخفى الله تعالى ولادته.

موسى (عليه السلام) غاب عن قومه غيبتين إحداهما أطول من الأخرى، فالأولى غيبته عن مصر والثانية حين ذهب إلى ميقات ربه، ومدة الأولى كانت ثمانية وعشرين سنة.

القائم غاب عن قومه غيبتين إحداهما أطول من الأخرى كما مر.

موسى (عليه السلام) كلمه الله تعالى فقال: ﴿يَا مُوسَى إِنِّي اصْطَفَيْتُكَ عَلَى النَّاسِ بِرِسَالَاتِي وَبِكَلَامِي فَخُذْ مَا آَتَيْتُكَ وَكُنْ مِنَ الشَّاكِرِينَ﴾[الاعراف: 144].

القائم (عليه السلام ): كلمه الله تعالى حين رفع إلى سرادق العرش.

موسى: غاب عن قومه وعن غيرهم، خوفا من أعدائه، قال الله عز وجل: ﴿فَخَرَجَ مِنْهَا خَائِفًا يَتَرَقَّبُ﴾ [القصص: 21].

القائم (عليه السلام) غاب عن قومه وعن غيرهم، خوفا من أعدائه

القائم (عليه السلام) يقع شيعته ومحبوه في زمان غيبته في غاية التعب والمشقة والذلة ﴿وَلِيُمَحِّصَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَيَمْحَقَ الْكَافِرِينَ﴾[آل عمران: 141].

موسى (عليه السلام) كان بنو إسرائيل ينتظرون قيامه لأنهم أخبروا بأن فرجهم على يده.

القائم (عليه السلام) شيعته ينتظرونه، لأنهم أخبروا بأن فرجهم على يده.

موسى (عليه السلام) قال الله تعالى: ﴿ وَلَقَدْ آَتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ فَاخْتُلِفَ فِيهِ﴾ [هود: 110].

القائم (عليه السلام) كذلك يختلف في الكتاب الذي معه وهو ما جمعه أمير المؤمنين (عليه السلام) وهو القرآن التام المدخر عند الحجة (عليه السلام).

موسى (عليه السلام) أصلح الله أمره في ليلة واحدة

القائم (عليه السلام) يصلح الله أمره في ليلة واحدة.

موسى (عليه السلام) أخر الله تعالى ظهوره للقوم امتحانا لهم لكي يتبين من يعبد العجل عمن يعبد الله عز وجل.

القائم (عليه السلام) أخر الله تعالى ظهوره لأجل هذه الجهة أيضا

 شباهته بهارون (عليهما السلام)

هارون (عليه السلام) رفعه الله تعالى إلى السماء ثم رده إلى الأرض.

القائم (عليه السلام) رفعه الله تعالى إلى السماء بعد ولادته، ثم رده إلى الأرض

 شباهته بيوشع (عليهما السلام)

يوشع (عليه السلام ): حاربه المنافقون من أمة موسى (عليه السلام) بعد وفاة موسى.

القائم (عليه السلام ): يحاربه المنافقون من هذه الأمة

يوشع (عليه السلام ): ردت له الشمس.

- القائم (عليه السلام ): يكلم الشمس والقمر ويدعوهما فيجيبانه

 شباهته بحزقيل (عليهما السلام )

حزقيل (عليه السلام) أحيى الله تعالى له أمواتا.

القائم (عليه السلام) يحيي الله تعالى له أمواتا من المؤمنين والمنافقين والكافرين

 شباهته بداود (عليهما السلام )

داود (عليه السلام) جعله الله عز وجل خليفة، فقال: ﴿ يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الْأَرْضِ﴾ [ص:26].

القائم (عليه السلام) جعله الله تعالى خليفة فقال تعالى ﴿أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الْأَرْضِ﴾ [النمل: 62]

 شباهته بسليمان (عليهما السلام )

سليمان (عليه السلام) جعله داود خليفة، ولم يبلغ الحلم:

القائم (عليه السلام) جعله الله عز وجل خليفة وهو صبي له خمس سنين تقريبا

سليمان (عليه السلام) سخر الله له الريح قال الله عز وجل: ﴿فَسَخَّرْنَا لَهُ الرِّيحَ تَجْرِي بِأَمْرِهِ رُخَاءً حَيْثُ أَصَابَ [ص: 36]

القائم (عليه السلام) يسخر الله له الريح

سليمان (عليه السلام) غاب عن قومه برهة من الزمان

القائم (عليه السلام) غاب عن قومه أكثر من غيبة سليمان.

سليمان (عليه السلام) ردت له الشمس.

القائم (عليه السلام) يدعو الشمس والقمر فيجيبانه.

 شباهته بآصف (عليهما السلام )

آصف كان عنده علم من الكتاب.

القائم (عليه السلام) عنده علوم الكتاب.

آصف غيبه الله تعالى غيبة طال أمدها

القائم (عليه السلام) غيبه الله تعالى غيبة طال أمدها.

آصف اشتدت البلوى على بني إسرائيل بغيبته.

القائم (عليه السلام) اشتدت البلوى على المؤمنين بغيبته

 شباهته بعزير (عليهما السلام )

عزير (عليه السلام) لما رجع إلى قومه وظهر فيهم قرأ التوراة كما أنزلت على موسى بن عمران (عليه السلام ).

القائم (عليه السلام) حين يظهر لأهل الأرض يقرأ القرآن كما أنزل على خاتم النبيين (صلى الله عليه وآله ).

 شباهته بجرجيس (عليهما السلام)

جرجيس (عليه السلام) أحيى الله له الموتى.

القائم (عليه السلام) يحيي الله تعالى له الموتى كما مر.

 شباهته بأيوب (عليهما السلام)

أيوب (عليه السلام) صبر على البلاء سبع سنين

القائم (عليه السلام) صبر على البلاء منذ مات أبوه إلى الآن، ولا أدري إلى متى يطول صبره

 شباهته بزكريا (عليهما السلام)

زكريا (عليه السلام) نادته الملائكة وهو قائم يصلي في المحراب.

القائم (عليه السلام) ناداه الجبار جل جلاله كما مر وتناديه الملائكة في كل ليلة قدر ويناديه جبرائيل حين يبايعه، ويده على يده ويقول: البيعة لله.

 شباهته بيحيى (عليهما السلام)

يحيى (عليه السلام) بشر بولادته قبل أن يولد.

القائم (عليه السلام) بشر بولادته قبل أن يولد.

- يحيى (عليه السلام) تكلم في بطن أمه:

القائم (عليه السلام) تكلم في بطن أمه، فقرأ سورة القدر

يحيى (عليه السلام) كان أزهد أهل زمانه وأعبدهم.

القائم (عليه السلام) أعبد أهل زمانه وأزهدهم.

 شباهته بعيسى (عليهما السلام)

عيسى (عليه السلام ): ابن سيدة النساء في زمانها.

القائم (عليه السلام) ابن سيدة النساء في زمانها.

عيسى (عليه السلام) تكلم في بطن أمه، وكان يسبح.

القائم (عليه السلام) تكلم في بطن أمه كما مر آنفا.

عيسى (عليه السلام) تكلم في المهد صبيا.

القائم (عليه السلام) تكلم في المهد صبيا ويدل على ذلك عدة روايات

عيسى (عليه السلام) آتاه الله الحكم صبيا.

القائم (عليه السلام) آتاه الله الحكم صبيا كما مر.

عيسى (عليه السلام) رفعه الله إليه.

 القائم (عليه السلام) رفعه الله إليه كما تقدم.

عيسى (عليه السلام) اختلف الناس فيه.

القائم (عليه السلام) اختلف الناس فيه.

كان هذا نزر يسير من أبواب شباهته ببعض الانبياء ذكرناها باختصار اذا أردت التفصيل فيمكنك مراجعة: [كتاب مكيال المكارم في فوائد الدعاء للقائم، ج 1، ص 153 ـ 205]

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

* مقالات مرتبطة:

خلاصة مكيال المكارم في فوائد الدعاء للقائم (1)

خلاصة مكيال المكارم في فوائد الدعاء للقائم (2)

خلاصة مكيال المكارم في فوائد الدعاء للقائم (3)

خلاصة مكيال المكارم في فوائد الدعاء للقائم (4)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2017/06/18   ||   القرّاء : 1260





 
 

كلمات من نور :

إن هذا القرآن مأدبة الله فتعلموا مأدبته ما استطعتم إن هذا القرآن حبل الله وهو النور البين والشفاء النافع ، عصمة لمن تمسك به ، ونجاة لمن تبعه .

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 نم قرير العين

 تأملات وعبر من حياة يونس (ع) *

 تأملات وعبر من حياة أيوب (ع) *

 إحياء ذكرى شهادة صغيرة الحسين (ع) في محفل نوراني

 منهج التفسير الإشاري وأقسامه *

 دار السيدة رقية (ع) تقيم دورة تخصصية لمركز أنيس النفوس للعلوم القرآنية

 خبث المنافقين

 بعض من علوم الإمام علي بن الحسين السجاد (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة يونس (ع) *

 تأملات وعبر من حياة نوح (ع) *

ملفات متنوعة :



 مسؤول قسم العوائل والطلاب في جامعة المصطفى العالمية يتشكر من اعضاء دار السيدة رقية (ع)

 آيات من حملها فتحت عليه أبواب البركة *

 أقوال المعصومين في القرآن

 القرآن‌ ‌‌‌الكريم‌ ومفهوم الهداية للتي هي أقوم

 أثر علماء الشيعة في بناء علم التفسير*

 مدير قسم القرآن والحديث في ضيافة الدار

 المفهوم القرآني للبلاء

 الإصلاح المهدوي والبناء الإلهي

 سماحة الشيخ محمد مهدي الآصفي: ولايـة الله

 رئيس مؤسّسة القرآن الكريم ونهج البلاغة ضيفاً على الدار

إحصاءات النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 13

  • الأقسام الفرعية : 71

  • عدد المواضيع : 2173

  • التصفحات : 8864278

  • التاريخ : 21/11/2019 - 03:09

المكتبة :

. :  الجديد  : .
 فدك قراءة في صفحات التاريخ

 تساؤلات معاصرة (باللغة العربية)

 مبدأ الرفق ومسؤولية الأب اتجاه الأسرة

 الحرّية في المنظور الإسلامي

 شذرات توضيحيّة حول بعض القواعد الفقهيّة

 تأثر الأحكام بعصر النص

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 1

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 2

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 3

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 4



. :  كتب متنوعة  : .
 منار الهدى في بيان الوقف والابتداء

 تفسير القرأن الكريم

 لطائف ومعارف القرآن الكريم بين سؤال وجواب ج3

 الأمثل في تفسير كتاب الله المنزل (الجزء الثامن عشر

 تفسير شبر

 الجديد في فن التجويد

 فدك قراءة في صفحات التاريخ

 كيف نفهم القرآن؟

 تفسير النور - الجزء التاسع

 تفسير النور - الجزء السادس

الأسئلة والأجوبة :

. :  الجديد  : .
 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم



. :  أسئلة وأجوبة متنوعة  : .
 ما معنى «الفطرت» في الآية الشريفة (فطرت اللّه التى فطر الناس عليها)؟

  من هم كتّاب الوحي؟

  إنی إذا سُئلتُ عن أي ايه في القران لا أعرف في أي سورة لکني ...

 الجائزة من البنك حلال ؟

 أريد أن أعلم هل أن الطهارة مطلوبة عند لمس الآيات القرآنية المكتوبة على الأحجار ؟

 الصيحة وقبض الأرواح

 ما هو المقصود من مفردتي «السرّ» و«أخفى» اللتين يطّلع عليهما الله؟

 لقد ورد في القرآن كثيراً مصطلح «التأويل»، ما هو المراد من هذا المصطلح؟ وماذا يعني تأويل الآية؟

 كيف لا يكون تشبيه بعض الأفراد بالحيوانات في القرآن إهانة؟

 الشفاعة في البرزخ

الصوتيات :

. :  الجديد  : .
 كوكب قد انبثقا

 راحت الأطيار تشدو ...

 اقرأ كتاب الله...

 أنشودة: يناديهم يوم الغدير نبيهم

 بمناسبة عيد الغدير الأغر: اليوم أكملت لكم دينكم _ الترتيل

 بمناسبة عيد الغدير الأغر: اليوم أكملت لكم دينكم _ الترتيل

 قد استوى سلطان إقليم الرضا...

 ابتهال شهر الصيام تحية وسلاما

 شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن...

 وإذا سألك عبادي عني فإني قريب... - بأسلوب التحقيق



. :  الأكثر إستماع  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (21272)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (10067)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (7114)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (6672)

 الشیخ الزناتی-حجاز ونهاوند (5716)

 الدرس الأول (5578)

 سورة الحجرات وق والانشراح والتوحيد (5077)

 آل عمران من 189 إلى 195 + الكوثر (5034)

 الدرس الاول (4879)

 درس رقم 1 (4833)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (5334)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (3621)

 مقام النهاوند ( تلاوة ) محمد عمران ـ الاحزاب (2986)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (2665)

 سورة البقرة والطارق والانشراح (2516)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (2081)

 الرحمن + الواقعة + الدهر الطور عراقي (1971)

 تطبيق على سورة الواقعة (1890)

 الدرس الأول (1871)

 الدرس الأوّل (1793)



. :  ملفات متنوعة  : .
 سورة الغاشية

 سورة الفجر

 84- سورة الانشقاق

 التوبة من آية 111 إلى آية 117 + القدر

 سورة الشعراء

 المائدة

 سورة الحاقة

 المسد

 ما تيسر من سورتي الحديد والمزمل

 مدح الرسول الأعظم ـ ابيات الحاج ثامر الوندي ـ اداء فرقة الفجر

الفيديو :

. :  الجديد  : .
 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 سورة الفاتحة-أحمد الطائي

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم



. :  الأكثر مشاهدة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (6381)

 مجموعة من قراء القرآن الكريم (5962)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (5343)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (5137)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (4689)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (4612)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (4551)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (4464)

 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار (4446)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (4372)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (1803)

 مجموعة من قراء القرآن الكريم (1634)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (1532)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (1527)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (1253)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (1225)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع (1199)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (1159)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (1148)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (1140)



. :  ملفات متنوعة  : .
 سورة الفاتحة-أحمد الطائي

 سورة الانفطار، التين ـ القارئ احمد الدباغ

 تواشيح الاستاذ أبي حيدر الدهدشتي_ مدينة القاسم(ع)

 تواشيح السيد مهدي الحسيني ـ مدينة القاسم(ع)

 سورة الذاريات ـ الاستاذ السيد محمد رضا محمد يوم ميلاد الرسول الأكرم(ص)

 سورة الرعد 15-22 - الاستاذ رافع العامري

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس العاشر

 الفلم الوثائقي حول الدار أصدار قناة المعارف 3



















 

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net