00989338131045
 
 
 
 

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص

التعريف بالدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • من نحن (2)
  • الهيكلة العامة (1)
  • المنجزات (14)
  • المراسلات (0)
  • ما قيل عن الدار (1)

المشرف العام :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرته الذاتية (1)
  • كلماته التوجيهية (11)
  • مؤلفاته (3)
  • مقالاته (67)
  • إنجازاته (5)
  • لقاءاته وزياراته (14)

دروس الدار التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (8)
  • الحفظ (15)
  • الصوت والنغم (11)
  • القراءات السبع (5)
  • المفاهيم القرآنية (6)
  • بيانات قرآنية (10)

مؤلفات الدار ونتاجاتها :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المناهج الدراسية (7)
  • لوائح التحكيم (1)
  • الكتب التخصصية (8)
  • الخطط والبرامج التعليمية (2)
  • التطبيقات البرمجية (9)
  • الأقراص التعليمية (14)
  • الترجمة (10)
  • مقالات المنتسبين والأعضاء (30)
  • مجلة حديث الدار (51)
  • كرّاس بناء الطفل (10)

مع الطالب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الأشبال (26)
  • لقاءات مع حفاظ الدار (0)
  • المتميزون والفائزون (14)
  • المسابقات القرآنية (22)
  • النشرات الأسبوعية (48)
  • الرحلات الترفيهية (12)

إعلام الدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الضيوف والزيارات (158)
  • الاحتفالات والأمسيات (71)
  • الورش والدورات والندوات (60)
  • أخبار الدار (33)

المقالات القرآنية التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علوم القرآن الكريم (151)
  • العقائد في القرآن (62)
  • الأخلاق في القرآن (164)
  • الفقه وآيات الأحكام (11)
  • القرآن والمجتمع (69)
  • مناهج وأساليب القصص القرآني (25)
  • قصص الأنبياء (ع) (62)

دروس قرآنية تخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (17)
  • الحفظ (5)
  • القراءات السبع (3)
  • الوقف والإبتداء (13)
  • المقامات (5)
  • علوم القرآن (1)
  • التفسير (13)

تفسير القرآن الكريم :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علم التفسير (87)
  • تفسير السور والآيات (175)
  • تفسير الجزء الثلاثين (37)
  • أعلام المفسرين (16)

السيرة والمناسبات الخاصة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النبي (ص) وأهل البيت (ع) (98)
  • نساء أهل البيت (ع) (35)
  • سلسلة مصوّرة لحياة الرسول (ص) وأهل بيته (ع) (14)
  • عاشوراء والأربعين (41)
  • شهر رمضان وعيد الفطر (19)
  • الحج وعيد الأضحى (7)

اللقاءات والأخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • لقاء وكالات الأنباء مع الشخصيات والمؤسسات (40)
  • لقاء مع حملة القرآن الكريم (41)
  • الأخبار القرآنية (95)

الثقافة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الفكر (2)
  • الدعاء (16)
  • العرفان (5)
  • الأخلاق والإرشاد (18)
  • الاجتماع وعلم النفس (12)
  • شرح وصايا الإمام الباقر (ع) (19)

البرامج والتطبيقات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البرامج القرآنية (3)

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة









 
 
  • القسم الرئيسي : تفسير القرآن الكريم .

        • القسم الفرعي : تفسير السور والآيات .

              • الموضوع : الإشكالات على آية المباهلة .

الإشكالات على آية المباهلة

سماحة الشيخ محمد العبيدان القطيفي

ومن الإشكالات على دلالتها على المدعى:ما ذكره الفخر الرازي،وهو إشكال لا بمسألة الإمامة،وإنما يشكك في كونها نازلة في أهل البيت(ع)وهو بالتالي يمنع عن دلالتها على الإمامة،بطريق آخر،بل يمكن القول بأنه يمنع عن دلالتها على الإمامة لتشكيكه في أن المراد من النفس هو علي(ع)،وكيف كان فحاصل إشكاله:

كيف يمكن أن نعتبر أن القصد من(أبناءنا)هو الحسن والحسين(ع)مع أن أبناء  جمع ولا تطلق على الإثنين؟…

وكذلك(نساءنا)جمع،فكيف تطلق على سيدة الإسلام فاطمة عليها السلام وحدها؟…وإذا كان القصد من(أنفسنا)علياً(ع)وحده فلماذا جاء بصيغة الجمع؟…

الجواب:تقدم منا في بيان تفسير الآية الإجابة على هذا الإشكال،ولكن تأكيداً لعدم وروده نجيب عنه:

إن إطلاق صيغة الجمع على المفرد أو المثنى في القرآن الكريم ليس أمراً  جديداً فهو كثير الورود في القرآن،وفي غيره أيضاً من الأدب العربي، بل حتى غير العربي أيضاً،فمن ذلك مثلاً أنه إذا وضع قانون،أو أعدت اتفاقية، فإنه ستعمل صيغة الجمع على وجه العموم، فيقال في الاتفاقية مثلاً:إن المسؤولين عن نفيذها هم الموقعون عليها وأبناؤهم،في الوقت الذي يمكن أن يكون لأحد الأطراف ولد واحد أو اثنين، فلا يكون أي تعارض مع تنظيم الاتفاقية بصيغة الجمع،وذلك لأن هناك مرحلتين،مرحلة الاتفاق، ومرحلة التنفيذ،ففي المرحلة الأولى قد تأتي الألفاظ بصيغة الجمع لكي تنطبق على جميع الحالات،لكن في مرحلة التنفيذ قد تنحصر الحالة في فرد واحد،وهذا لا يتنافى مع عمومية المسألة.

وتطبيق هذا على موردنا أن يقال:كان على رسول الله(ص)بموجب اتفاقه مع مسيحي نجران، أن يدعو للمباهلة جميع أبنائه وخاصة نسائه وجميع من كانوا بمثابة نفسه،إلا أن مصداق الاتفاق لم ينطبق إلا على ابنين وامرأة ورجل.

هذا ويوجد في القرآن الكريم مواضع متعددة ترد فيها العبارة بصيغة الجمع ، إلا أن مصداقها لا ينطبق إلا على فرد واحد،مثلاً نقرأ قوله تعالى:- (الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم) ،إذ أن المقصود من(الناس)في الآية هو نعيم بن مسعود،حسب قول فريق من المفسرين،لأن هذا كان قد أخذ أموالاً من أبي سفيان في مقابل إخافة المسلمين من قوة المشركين.

ونقرأ أيضاً قوله تعالى:- ( لَقَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّذِينَ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ فَقِيرٌ وَنَحْنُ أَغْنِيَاءُ)، فهنا المقصود بـ(الذين)في الآية على رأي كثير من المفسرين هو حي بن أخطب،أو فنحاص.

هذا وقد يكون إطلاق الجمع على المفرد من باب التكريم،كما جاء عن إبراهيم في قوله تعالى:- (إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتاً)، حيث أطلقت كلمة(أمة) وهي اسم جمع على مفرد.

ثم لعل قصد المتكلم في التعبير عن البنت بالنساء يعود للاحتشام من التصريح بابنـته.

ومنها:إن إحضار رسول الله(ص) من أحضرهم إنما كان على سبيل الأنموذج،لأن جميع الأمة-من غير اختصاص بأحد-تعتقد بأن الله واحد لا شريك له،وأن عيسى بن مريم(ع) عبده ورسوله،في مقابل النصارى الذين لا يعتقدون خلاف ذلك، فكانت

المقابلة بين دعويـين بلا فرق بين رجال كل طرف وأبنائهم ونسائهم فإن الجميع في ذلك سواء،فلا يكون لمن أحضره الرسول(ص) فضل على غيره.

وجوابه: أولا:إن الأمر لو كان كذلك لكان في إحضار رجل واحد أو امرأة واحدة،وغيرهما الكفاية،ولم يحتج إلى إحضار رجل وامرأة وابنين،إلا أن فيهم سراً إلهياً لم يكن في غيرهم،ولذلك أحضرهم،وهذا يكشف عن ثبوت فضل لهم.

ثانياً: إن الدعوة في عيسى بن مريم كانت قائمة بالرسول الكريم محمد(ص)كما يستفاد من الآيات السابقة،وأما سائر الأمة الذين اتبعوه فلم يكن للنصارى الذين وفدوا على رسول الله(ص) بهم ارتباط ونسبة،فيكون إتيان رسول الله(ص) لأهل بيته ليس إلا أنهم كانوا مشتركين معه في الدعوة والدعاء..

وهذا يعني أن الآية تدل على أن مع رسول الله(ص) شركاء في الدعوة والدعاء والصدق، وهذا يثبت أفضلية وشيئاً إضافياً لمن حضر على غيرهم.

ومنها: إن عمدة ما تدل عليه الآية الشريفة أن رسول الله(ص) أحضر أهل بيته لكونه واثقاً بالسلامة والعافية واستجابة دعائه،فلا دلالة لها على أنهم كانوا شركاء في الدعوة، كما لا دلالة فيها على أنهم أفضل من غيرهم.

والجواب:إن الآية الشريفة بمجموعها تدل على أن كل طرف من طرفي الدعوة في المباهلة شركاء في الدعوة،وهي إما صادقة أو كاذبة،ويؤكد هذا المعنى بشكل أوضح طلب النبي(ص) من أهل بيته التأمين على دعائه.

ومنها:إن التسليم بكونهم شركاء مع رسول الله(ص) في الدعوة يستلزم أن يكونوا شركاء معه في النبوة،لأن الدعوة التي كانت مختصة به،إنما كانت لأن الله أوحى إليه.

وجوابه: بأنه لا يوجد ملازمة بين كونهم شركاء معه في الدعوة ولزوم كونهم أنبياء،إذ أن الدعوة أمر آخر غير النبوة،بل هي من شؤونها ولوازمها.

ومنها: إن الآية الشريفة تأمر الرسول(ص) أن يدعو المحاجين والمجادلين في عيسى من أهل الكتاب إلى الاجتماع رجالاً ونساءاً وأطفالاً، ويـبتهلوا إلى الله تعالى بأن يلعن الكاذب،ولا تدل الآية الشريفة على اجتماع الفريقين في مكان واحد، بحيث يشتمل على النساء والأولاد والأنفس،مع أن الآية المباركة نزلت في النصارى ولم يكن معهم نساؤهم ولا أولادهم.

والجواب:بأن ما ذكر خلاف ظاهر الآية الشريفة،فإنها تدل على دعوة رسول الله(ص) إلى اجتماع المتخاصمين والمجادلين من الفريقين إلى المباهلة مع الأولاد والنساء والأنفس،فكأنه قد جمع أهل بيته مع وفد النصارى الموجودين حين الابتهال،وأما أن النصارى لم يكن معهم الأولاد والنساء فهذا مطلب آخر.

وقد عرفت في تفسير الآية أن المفهوم شيء والمصداق شيء آخر،ونـتيجة الخلط بين الأمرين تولد هذا الإشكال.

ومنها: إن عمدة التمسك بدلالة الآية يعود لكلمة(أنفسنا)وهذا لا يجدي المستدل شيئاً،وذلك لأن المراد من النفس في الآية من يتصل بالقرابة والقومية، ويشهد لذلك قوله تعالى:- (فَتُوبُوا إِلَى بَارِئِكُمْ فَاقْتُلُوا أَنفُسَكُمْ)، وقوله تعالى: (وَلا تُخْرِجُونَ أَنفُسَكُمْ مِنْ دِيَارِكُمْ)، وقوله تعالى:- (هَؤُلاء تَقْتُلُونَ أَنفُسَكُمْ).

والجواب: إن إطلاق النفس باعتبار رابطة القرابة والقومية صحيح،لكن هذا  الاستعمال في الآية الشريفة بعيد،فإن جعل الأنفس مقابل الأقرباء مثل النساء والأبناء ،لا يراد منها إلا المعنى الحقيقي الواقعي، والإدعائي التنـزيلي ، ونظير ذلك في القرآن كثير،قال تعالى:- (الَّذِينَ خَسِرُوا أَنْفُسَهُمْ وَأَهْلِيهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ) ،وقوله تعالى:- (قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً).

ومنها:إن المراد من النفس في الآية هو القريب،وقد عبر عن علي(ع) بالنفس لما كان له(ع) اتصال بالنبي(ص) في النسب والمصاهرة واتحاد في الدين.

وجوابه:إن التنظير لو كان في القرابة فقط،لما كان في علي(ع)خصوصية تقدمه على غيره،فإن العباس عم الرسول وأولاده وبني هاشم كانوا من قرابته(ص)ومن المسلمين والمهاجرين،فاختيار علي بالخصوص يكشف عن خصوصية لعلي(ع)وهي ما تقدم دلالة الآية الشريفة عليها.

ومنها: إنه لو كانت الآية الشريفة دالة على المساواة بين علي(ع) وبين النبي(ص) لزم كون علي(ع)نبياً،وأنه أفضل من الأنبياء والمرسلين(ع).

والجواب: بمنع الملازمة بين المساواة بين علي والنبي، وأنه نفس رسول الله (ص) وبين مشاركته في النبوة،وقد تقدم الجواب عن مثل هذا فيما مضى من أجوبة فلاحظ.

وأما أفضلية أمير المؤمنين(ع) على الأنبياء والمرسلين فهي ثابتة وتستفاد من عدة أدلة،كقوله تعالى:- (إني جاعلك للناس إماماً قال ومن ذريتي قال لاينال عهدي الظالمين) ،وغير ذلك من الأدلة.

هذه هي الشبه التي ذكرها ابن تيمية في كتابه منهاج السنة وذكرها غيره من أبناء العامة أيضاً،لمنع دلالة الآية الشريفة على أفضلية أمير المؤمنين(ع) على غيره وبالتالي ثبوت إمامته،وقد عرفت أنه لم ينهض إشكال منها، فالصحيح هو ما عليه الشيعة الإمامية من تمامية دلالة الآية على إمامة أمير  المؤمنين(ع).

 

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2009/10/20   ||   القرّاء : 2595





 
 

كلمات من نور :

.

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 إرساء الإمام الكاظم (عليه السّلام) لقواعد المنهج الاستدلالي *

 آثار القرآن على النفس *

 أسلوب القرآن البديع *

 الاقتداء بنهج النبي (صلّى الله عليه وآله) *

 منهاج الإمام السجّاد (عليه السّلام) في التربية الروحية *

 ميثاق الإمامة في آية الولاية *

 أحسن القصص / فوز الشّيعة

 أحسن القصص / آداب الوصيّة

 أحسن القصص / نار تحرق رزق الطّامعين

 أحسن القصص / رجال مقاومون أوفياء

ملفات متنوعة :



 ما لا ينبغي لحامل القرآن

 مُعطَيات آية المودّة ( المحاضرة الثالثة )

 العدل الإلهي *

 سلسلة دروس في الوقف والابتداء (الدرس الثاني)

 85 ـ في تفسير سورة البروج

 من الغدير إلى عاشوراء (*)

 العروة الوثقی.. اول واكبر شبكة قرآنية افغانية على الانترنت

 خلاصة التجويد: الإصدار السابع من سلسلة المناهج التعليمية

 تأثير الصلح الحسني في الجهاد الحسيني

 الدار تشرع ببرامجها الدراسية للعام الدراسي الجديد 1440هـ

إحصاءات النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 13

  • الأقسام الفرعية : 71

  • عدد المواضيع : 2146

  • التصفحات : 8423372

  • التاريخ : 25/06/2019 - 21:29

المكتبة :

. :  الجديد  : .
 فدك قراءة في صفحات التاريخ

 تساؤلات معاصرة (باللغة العربية)

 مبدأ الرفق ومسؤولية الأب اتجاه الأسرة

 الحرّية في المنظور الإسلامي

 شذرات توضيحيّة حول بعض القواعد الفقهيّة

 تأثر الأحكام بعصر النص

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 1

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 2

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 3

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 4



. :  كتب متنوعة  : .
 الأمثل في تفسير كتاب الله المنزل (الجزء الثامن)

 الصوت الندي ـ دروس مفصلة في علم الاصوات

 لطائف ومعارف القرآن الكريم بين سؤال وجواب ج5

 صيانة القرآن من التحريف

 تفسير النور - الجزء الثاني

 الاصفى في تفسير القران (الجزء الاول)

 القرآن باب معرفة الله

 الحفظ الموضوعي

 لطائف ومعارف القرآن الكريم بين سؤال وجواب ج4

 أسئلة قرآنية

الأسئلة والأجوبة :

. :  الجديد  : .
 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم



. :  أسئلة وأجوبة متنوعة  : .
 هل يجوز تجليد القران الكريم عند غير المسلمين ؟

 ✅التكرار في القرآن

 تقديم قوله (علـّم القرآن) على قوله (خلق الإنسان) ما الفلسفة من ذكر علّم القرآن قبل خلق الإنسان في أوّل سورة الرحمن.

 ما هي الاستعاذة، وكيف تناولها القرآن الكريم والروايات الشريفة وأكّد عليها لتكون سبباً لرقيّ الإنسان ورفعته؟

 اذا حفظ الطالب حفظاً غير متقن هل نجعله ينشمل...

 هل القران الکريم الموجود عندنا وبين ايدينا هو القران الکامل من غير تحريف او تدنيس؟

 يقول تعالى : ( إِنَّ السَّاعَةَ ءاَتِيَةٌ أَكَادُ أُخْفِيهَا ) [ طه : 15 ] ، فهل معنى هذه الآية أن هناك من الناس من يستطيع معرفة الساعة ؟ لأن الآية صريحة : ( أَكَادُ أُخْفِيهَا ) أن الله لم يخفي الساعة ، أم هل يدل ذلك على علامات قيام الساعة كما روي في أحا

 هل من الضروري إقامة صلاة خاصة ، أو تجب إعطاء صدقة ، في حالة سقوط القرآن الكريم على الأرض سهواً ؟

  ما رأيكم بالتناسخ ؟

 ما هي مصادر ومنابع فهم القرآن الكريم؟

الصوتيات :

. :  الجديد  : .
 ابتهال شهر الصيام تحية وسلاما

 شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن...

 وإذا سألك عبادي عني فإني قريب... - بأسلوب التحقيق

 وإذا سألك عبادي عني فإني قريب... - بأسلوب التدوير

 شعاع تراءا من علي وفاطم

 إنّ في الجنة نهراً من لبن

 رمضان تجلى

 وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ

 يا ابن الحسن روحي فداك

 يا من بولائك نفتخر



. :  الأكثر إستماع  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (20991)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (9898)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (6937)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (6482)

 الشیخ الزناتی-حجاز ونهاوند (5559)

 الدرس الأول (5226)

 سورة الحجرات وق والانشراح والتوحيد (4931)

 آل عمران من 189 إلى 195 + الكوثر (4907)

 الدرس الاول (4744)

 درس رقم 1 (4679)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (5219)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (3528)

 مقام النهاوند ( تلاوة ) محمد عمران ـ الاحزاب (2651)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (2572)

 سورة البقرة والطارق والانشراح (2438)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (1994)

 الرحمن + الواقعة + الدهر الطور عراقي (1905)

 تطبيق على سورة الواقعة (1796)

 الدرس الأول (1783)

 الدرس الأوّل (1713)



. :  ملفات متنوعة  : .
 سورة فاطر

 سورة العنكبوت

 سورة مريم

 سورة الاعراف

 النجم 32 ـ ميثم التمار

 الواقعة

 سورة القدر

 درس رقم 7

 القارئ عبدالكبير الحيدري

 سورة الزلزلة

الفيديو :

. :  الجديد  : .
 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 سورة الفاتحة-أحمد الطائي

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم



. :  الأكثر مشاهدة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (6177)

 مجموعة من قراء القرآن الكريم (5795)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (5180)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (4993)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (4554)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (4479)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (4410)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (4315)

 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار (4302)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (4227)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (1715)

 مجموعة من قراء القرآن الكريم (1561)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (1456)

 الاستاذ الشيخ صادق الراضي (1455)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (1164)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (1140)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع (1107)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (1089)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (1066)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (1065)



. :  ملفات متنوعة  : .
 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 السيد عادل العلوي - في رحاب القرآن

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي

 لقاء مع الشيخ أبي إحسان البصري

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 الفلم الوثائقي حول الدار أصدار قناة المعارف 1

 الفلم الوثائقي حول الدار أصدار قناة المعارف 2

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني

 خير النبيين الهداة محمد ـ فرقة الغدير



















 

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net