00989338131045
 
 
 
 

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص

التعريف بالدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • من نحن (2)
  • الهيكلة العامة (1)
  • المنجزات (14)
  • المراسلات (0)
  • ما قيل عن الدار (1)

المشرف العام :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرته الذاتية (1)
  • كلماته التوجيهية (14)
  • مؤلفاته (3)
  • مقالاته (69)
  • إنجازاته (5)
  • لقاءاته وزياراته (14)

دروس الدار التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (6)
  • الحفظ (14)
  • الصوت والنغم (11)
  • القراءات السبع (5)
  • المفاهيم القرآنية (6)
  • بيانات قرآنية (10)

مؤلفات الدار ونتاجاتها :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المناهج الدراسية (7)
  • لوائح التحكيم (1)
  • الكتب التخصصية (8)
  • الخطط والبرامج التعليمية (5)
  • التطبيقات البرمجية (10)
  • الأقراص التعليمية (14)
  • الترجمة (10)
  • مقالات المنتسبين والأعضاء (32)
  • مجلة حديث الدار (51)
  • كرّاس بناء الطفل (10)

مع الطالب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الأشبال (36)
  • لقاءات مع حفاظ الدار (0)
  • المتميزون والفائزون (14)
  • المسابقات القرآنية (22)
  • النشرات الأسبوعية (48)
  • الرحلات الترفيهية (12)

إعلام الدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الضيوف والزيارات (158)
  • الاحتفالات والأمسيات (75)
  • الورش والدورات والندوات (62)
  • أخبار الدار (33)

المقالات القرآنية التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علوم القرآن الكريم (151)
  • العقائد في القرآن (62)
  • الأخلاق في القرآن (163)
  • الفقه وآيات الأحكام (11)
  • القرآن والمجتمع (69)
  • مناهج وأساليب القصص القرآني (25)
  • قصص الأنبياء (ع) (81)

دروس قرآنية تخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (17)
  • الحفظ (5)
  • القراءات السبع (3)
  • الوقف والإبتداء (13)
  • المقامات (5)
  • علوم القرآن (1)
  • التفسير (14)

تفسير القرآن الكريم :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علم التفسير (87)
  • تفسير السور والآيات (175)
  • تفسير الجزء الثلاثين (37)
  • أعلام المفسرين (16)

السيرة والمناسبات الخاصة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النبي (ص) وأهل البيت (ع) (103)
  • نساء أهل البيت (ع) (35)
  • سلسلة مصوّرة لحياة الرسول (ص) وأهل بيته (ع) (14)
  • عاشوراء والأربعين (44)
  • شهر رمضان وعيد الفطر (19)
  • الحج وعيد الأضحى (7)

اللقاءات والأخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • لقاء وكالات الأنباء مع الشخصيات والمؤسسات (40)
  • لقاء مع حملة القرآن الكريم (41)
  • الأخبار القرآنية (95)

الثقافة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الفكر (2)
  • الدعاء (16)
  • العرفان (5)
  • الأخلاق والإرشاد (18)
  • الاجتماع وعلم النفس (12)
  • شرح وصايا الإمام الباقر (ع) (19)

البرامج والتطبيقات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البرامج القرآنية (3)

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة









 
 
  • القسم الرئيسي : تفسير القرآن الكريم .

        • القسم الفرعي : تفسير السور والآيات .

              • الموضوع : القرآن وحركة الفكر .

القرآن وحركة الفكر

  جعل الخالق تبارك وتعالى للإنسان قلباً ليفقه به وعقلاً ليفكر به، وهو رأس ماله الأكبر للحصول على السعادة والوصول إلى الكرامة، وبهذا القلب والعقل والفقه والفكر يمتاز عن سائر الكائنات ويتسامى شرفاً وسؤدداً على جميع الموجودات، لأنّه حين يحرّك عقله ويتأمّل ويتدبّر ويتفكّر سوف يعرف الحقيقة ويختار طريق الصواب والرشد -لأنّ فيه نجاته وسلامته- ويسلك نهج الصعود لا الهبوط والمجد لا التسافل .

       يقول أمير المؤمنين علي بن أبي طالب (عليه السلام): (الفكر مرآة صافية ) (1) . فهو يجعل الحقائق أمام المتفكّر واضحة جليّة، كما تكون الأشياء واضحة جليّة من خلال المرآة. ويقول (عليه السلام): (رحم الله امرأً تفكّر فاعتبر واعتبر فأبصر) (2) . فالتفكر طريق إلى الإعتبار والإستبصار. ويقول (عليه السلام): (ولو فكّراو في عظيم القدرة وجسيم النعمة لرجعوا إلى الطريق وخافوا عذاب الحريق ولكن القلوب عليلة والبصائر مدخولة. ألا ينظرون إلى صغير ما خلق كيف أحكم خلقه وأتقن تركيبة وفلق له السمع والبصر وسوّى له العظم والبشر)، ثم تحدّث الإمام (عليه السلام) عن النملة وعجيب أمرها وبديع صنعها مع أنها صغيرة الجثة ولطيفة الهيئة ثم قال: (ولو ضربت في مذاهب فكرك لتبلغ غاياته ما دلّتك الدلالة إلاّ على أنّ فاطر النملة هو فاطر النخلة لدقيق تفصيل كلّ شيء وغامض اختلاف كلّ حي... فانظر إلى الشمس والقمر والنبات والشجر والماء والحجر واختلاف هذا الليل والنهار وتفجُّر هذه البحار وكثرة هذه الجبال وطول هذه القلال وتفرُّق هذه اللغات والألسن المختلفات فالويل لمن جحد المقدِّر وأنكر المدبّر ) (3)

       ولأنّ التفكر هو بوّابة الرشاد والطريق إلى الإعتبار والإستبصار والتمسُّك بالحق نلاحظ أنّ القرآن الكريم وعبر كثيرٍ من آياته يسعى لتحريك الفكر وتنبيه العقل ودعوته للتأمّل واستلهام الهدى من الآيات والعبر، عبر مختلف الطرق، منها التساؤلات ومنها المقارنات ومنها رسم الصور المتنوّعة بشكلٍ مثير ومؤثّر وملفت وجذّاب .

       وإليكم -أعزّائي القُرَّاء- بعض الصور التي يثير عبرها الذكر الحكيم فكرنا ويجعله ينتفض ويتحرّك ويتأمّل ويتفكر، هذا طبعاً إذا لم نحكم عليه بالجمود والخمود ولم نجعله عاطلاً باطلاً .

1 ـ  صورتان من التاريخ

أ- في سورة البقرة (آية: 285) يتحدّث القرآن عن الحوار الذي جرى بين إبراهيم (عليه السلام ) ونمرود {قَالَ إِبْرَاهِيمُ فَإِنَّ اللَّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنْ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنْ الْمَغْرِبِ فَبُهِتَ الَّذِي كَفَرَ } (البقرة: 285). وإنّنا نلاحظ بوضوح قوّة البرهان النبوي والحُجَّة الإبراهيمية، ومع ذلك أيضاً فإنّ قوله (عليه السلام ): { إِنَّ اللَّهَ يَأْتِي بِالشَّمْسِ مِنْ الْمَشْرِقِ فَأْتِ بِهَا مِنْ الْمَغْرِبِ } يجعل فكرنا متأمّلاً متفكراً بل ومشدوهاً ومتصوّراً لمدى عظمة القدرة الإلهية التي أبدعت أروع إبداع وأوجدت أعجب إيجاد تلك الأفلاك السيّارة الضخمة .

ب- وفي سورة هود يتحدّث القرآن عن نوح (عليه السلام) وقومه ونزول العذاب وفوران التنّور وركوب النبي ومن معه في السفينة وهيجان الأمواج الهادرة مغرقةً جميع الكفرة ثم يقول راسماً صورةً لافتةً للنظر مثيرةً للفكر { وَهِيَ تَجْرِي بِهِمْ فِي مَوْجٍ كَالْجِبَالِ وَنَادَى نُوحٌ ابْنَهُ وَكَانَ فِي مَعْزِلٍ يَابُنَيَّ ارْكَبْ مَعَنَا وَلاَ تَكُنْ مَعَ الْكَافِرِينَ، قَالَ سَآوِي إِلَى جَبَلٍ يَعْصِمُنِي مِنْ الْمَاءِ قَالَ لاَ عَاصِمَ الْيَوْمَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ إِلاَّ مَنْ رَحِمَ وَحَالَ بَيْنَهُمَا الْمَوْجُ فَكَانَ مِنْ الْمُغْرَقِينَ } [ هود 42-43]

      إن هذه اللقطة الأخّاذة والصورة الجذّابة تشدُّ الفكر إليها شدّاً، سواءً حين نسمعها أو نقرأُها أو نتذكّرها، لما تحمله من عنصر الإثارة البالغة الذي يلمسه كلاُّ ذي شعور ويحسُّ به كلُّ ذي قلبٍ وسمعٍ ونظر .

       إنّ الآيتين الكريمتين تبيّنان عدالة الله الصارمة وجزاءه الحق الدقيق الذي لا يستثني أحداً ولا يحابي مخلوقاً حتى وإنْ كان ابنَ نبي وابن رسولٍ من أُلي العزم العظام! وهذا ما يجعلنا نتفكّر تفكيراً عميقاً، خوفاً منّا على أنفسنا، فإذا كان أبناء الأنبياء لا يفلتون من عدل الله ولا يستطيعون فراراً من حكومته فهل سينجو أمثالنا إذا ما تجاوزنا الحدود وعصينا خالقنا؟ !!

2 ـ صورة من دمار الأوّلين

       يقول الله تعالى مبيّناً عاقبة قوم ثمود بعد أن عقروا الناقة : { فَلَمَّا جَاءَ أَمْرُنَا نَجَّيْنَا صَالِحًا وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ بِرَحْمَةٍ مِنَّا وَمِنْ خِزْيِ يَوْمِئِذٍ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ الْقَوِيُّ الْعَزِيزُ، وَأَخَذَ الَّذِينَ ظَلَمُوا الصَّيْحَةُ فَأَصْبَحُوا فِي دِيَارِهِمْ جَاثِمِينَ، كَأَنْ لَمْ يَغْنَوْا فِيهَا أَلاَ إِنَّ ثَمُودَ كَفَرُوا رَبَّهُمْ أَلاَ بُعْدًا لِثَمُودَ } [هود: 66- 86 ]

       ياله من تصوير بديع عجيب مؤثّر غايةَ التأثير، منبّه للعقل وموقظ للفكر، أُنظرْ إلى أيِّ مصيرٍ أسود وعاقبة وخيمة يسوق الإنسانُ نفسه حيثُ يكفر بربه وخالقة ويركب مركب العناد والإصرار والإستكبار ويعصي رسل الله الكرام فيحلُّ به الخزي وينزل بساحته العذاب ويا لبُعده عندئذ عن المولى الكريم ربّ الأرض والسماء، وأين الغرور الدنيوي؟ لقد تركهم وتركوه فكأنّهم لم يعيشوا في هذه الدنيا ولم يتمتعوا بنعيمها الزائل { كَأَنْ لَمْ يَغْنَوْا فِيهَا } ، فأيُّ عاقل يرضى بهكذا عاقبة؟ !

     هكذا يصوّر القرآن حاثة هلاك قوم ثمود داعياً لنا إلى التفكر وأخذ العبرة.. قبل حلول الندامة والحسرة .

       وكذلك يدعونا لأخذ العبرة من جميع الأقوام المدمَّرة، والذي ر يكون -أي أخذ العبرة- إلاّ بعد التعقُّل والتفكّر، فيقول : { فَكَأَيِّنْ مِنْ قَرْيَةٍ أَهْلَكْنَاهَا وَهِيَ ظَالِمَةٌ فَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا وَبِئْرٍ مُعَطَّلَةٍ وَقَصْرٍ مَشِيدٍ، أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا فَإِنَّهَا لاَ تَعْمَى الأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ } [ الحج: 45- 46 ]

3 ـ  صورة من عالم الطبيعة

    ما أكثر صور الطبيعة التي رسمتها آيات الكتاب بفنٍّ بديع وإتقانٍ عجيب، بالضبط كما هي عليه من الإبداع و الروعة والإتقان تكويناً، وما ذلك إلاّ لإحياء الفكر وإنهاض العقل ليشاهد الحقائق ويعمل وفقها، ولذا يروى أنّه لمَّا نزلت الآيات من آخر سورة آل عمران : { إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآيَاتٍ لِأُولِي الأَلْبَابِ، الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ ...} [ آل عمران: 190-191]. قال النبي الأكرم (صلى الله عليه وآله): (ويل لمن لا كها بين فكيه ولم يتأمّل ما فيها) . إذن من الضروري علينا إعمال الفكر والنظر فيما حولنا من الآيات حتى نهتدي من خلالها إلى الحق ونسلك طريق الرشد المؤيّد من قِبَل العقل والشرع .

       ومن صور الطبيعة المحيية لفكر المتفكرين نختار الصورة الرائعة التي رسمها القرآن في الآيات الأُولى من سورة الرعد : { وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الأَرْضَ وَجَعَلَ فِيهَا رَوَاسِيَ وَأَنْهَارًا وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ وَمِنْ كُلِّ الثَّمَرَاتِ جَعَلَ فِيهَا زَوْجَيْنِ اثْنَيْنِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ، وَفِي الأَرْضِ قِطَعٌ مُتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَى بِمَاءٍ وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَى بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ } [ الرعد: 3-4].

       إنّ الآية القرآنية تجعل التأمل يدبُّ في فكر القارئ ويسري في روحه، فهذه الرواسي (4) والأنهار لماذا جُعلت على الأرض؟ إنّما لحاجة الأرض ومن يعيش عليها فالرواسي بها تثبت الكرة الأرضية ولا تميد والأنهار فيها ماء الحياة لكل إنسان وحيوان ونبات، وبالماء تحيى الأشجار المتنوّعة التي تقدّم للناس ألوان الثمار المختلفة شكلاً ولوناً وطعماً، أو فائدة!! أَوَ ليس هذا من العجائب بل من أعجب العجائب؟! فكيف حدث هذا التنوّع وهي جميعاً تُسقى بماءٍ واحد؟ !

4 ـ  صور من عالم الآخرة

      إنّ الآيات التي تصوّر المصير الأُخروي ليس فقط تحرّك العقول بل إنها ولما تنطوي عليه من الهول العظيم تجعل أفكار أولي الألباب تطير خوفاً وفزعاً .

       وفيما يلي بعض الصور عن العذاب الأُخروي التي رسمها القرآنُ أساساً لتحريك العقل وتنبيه الفكر وإيقاظ الغافل عسى أن يبصر طريق النجاة .

} وَلِلَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ، إِذَا أُلْقُوا فِيهَا سَمِعُوا لَهَا شَهِيقًا وَهِيَ تَفُورُ، تَكَادُ تَمَيَّزُ مِنْ الْغَيْظِ كُلَّمَا أُلْقِيَ فِيهَا فَوْجٌ سَأَلَهُمْ خَزَنَتُهَا أَلَمْ يَأْتِكُمْ نَذِيرٌ، قَالُوا بَلَى قَدْ جَاءَنَا نَذِيرٌ فَكَذَّبْنَا وَقُلْنَا مَا نَزَّلَ اللَّهُ مِنْ شَيْءٍ إِنْ أَنْتُمْ إِلاَّ فِي ضَلاَلٍ كَبِيرٍ، وَقَالُوا لَوْ كُنَّا نَسْمَعُ أَوْ نَعْقِلُ مَا كُنَّا فِي أَصْحَابِ السَّعِيرِ، فَاعْتَرَفُوا بِذَنْبِهِمْ فَسُحْقًا لِأَصْحَابِ السَّعِيرِ } [ الملك: 6- 11 ]

 }إِنَّ الْمُجْرِمِينَ فِي عَذَابِ جَهَنَّمَ خَالِدُونَ، لاَ يُفَتَّرُ عَنْهُمْ وَهُمْ فِيهِ مُبْلِسُونَ، وَمَا ظَلَمْنَاهُمْ وَلَكِنْ كَانُوا هُمْ الظَّالِمِينَ، وَنَادَوْا يَا مَالِكُ لِيَقْضِ عَلَيْنَا رَبُّكَ قَالَ إِنَّكُمْ مَاكِثُونَ، لَقَدْ جِئْنَاكُمْ بِالْحَقِّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَكُمْ لِلْحَقِّ كَارِهُونَ } [ الزخرف: 74-78 ]

}   وَالَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ نَارُ جَهَنَّمَ لاَ يُقْضَى عَلَيْهِمْ فَيَمُوتُوا وَلاَ يُخَفَّفُ عَنْهُمْ مِنْ عَذَابِهَا كَذَلِكَ نَجْزِي كُلَّ كَفُورٍ، وَهُمْ يَصْطَرِخُونَ فِيهَا رَبَّنَا أَخْرِجْنَا نَعْمَلْ صَالِحًا غَيْرَ الَّذِي كُنَّا نَعْمَلُ أَوَلَمْ نُعَمِّرْكُمْ مَا يَتَذَكَّرُ فِيهِ مَنْ تَذَكَّرَ وَجَاءَكُمْ النَّذِيرُ فَذُوقُوا فَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ نَصِيرٍ } [ فاطر: 36- 37 ]

       بالله عليكم أَو ليس هذه الآيات لو أُحيي بها الأموات لما كان عجباً؟ فكيف نتحمّل نحن أن نسمع قوارع هذه الآيات وعظيم نذيرها؟ أَوَ ليست تؤثّر في نفوس المؤمنين أشد تأثير وتأخذ بألبابهم لما يسمعون من هول العذاب الخالد؟

5 ـ  صورة عن القرآن

       إنّ القرآن يضرب الأمثال وهي تحرّك الفكر لدى التوقُّف عندها ومحاولة فهمها، بل إنّها لا تُفْهَم ولا يدرك معناها إلاّ عندما نحرّك فكرنا ونُعمل عقلنا .

وإليك واحد من تلك الأمثلة :

 }لَوْ أَنْزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُتَصَدِّعًا مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ } [ الحشر : 21]

       إنّ ذلك يجعلنا نتفكّر فإذا كان الجبل يتأثّر بالقرآن لو أُنزل القرآن عليه فما بالي أنا لا أتأثر؟! وهذا يدعونا لمراجعة حساباتنا ونقد أنفسنا والسعي إلى إصلاحها .

الهوامش

ــــــــــــــــــــــــــــ

 

 

 

منقول من موقع مركز آل البيت العالمي للمعلومات

http://quran.al-shia.org/ar/id/10/view.php?input=item/06.html

 

 

 

 

1 ـ  نهج البلاغة، شرح الشيخ محمد عبده، حكمة 4، ص 663 .
2 ـ  نفس المصدر، خطبة 103، ص 252 .
3 ـ تفسير مجمع البيان، للطبرسي، ج2، ص 698 .
4 ـ أي الجبال .

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/01/12   ||   القرّاء : 2821





 
 

كلمات من نور :

لا يعذب الله قلباً وعي القرآن .

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 الإمام الصادق والحفاظ على الهويّة الإسلاميّة

 اختتام الدروس الرمضانية عبر البث المباشر لعام ١٤٤١هـ

 المصحف المرتل بصوت القارئ الشيخ حسن النخلي المدني

 تأملات وعبر من حياة نبي الله إبراهيم (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة نبي الله لوط (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 1

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 2

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 3

 السيد الحكيم: هذا مشروع يُغبط عليه القائمون

 نبذة مختصرة عن فرقة الغدير للإنشاد الإسلامي - قم المقدسة

ملفات متنوعة :



 شفاء النفوس من خلال الهدى القرآني

 في رحاب سورة القدر

 آل حبيل وحبيب والشرفا يحصدون المراكز الأولى في المسابقة الرابعة للتلاوة بالقطيف

 حديث الغدير

 قراءة القرآن الكريم وتجويده بين التغني به وتحسين الصوت

 إعلان نتائج الدورة الثانية لطلاب قسم التلاوة في دار السيدة رقية (ع)

 تراث الإمام الكاظم (عليه السلام) *

 أهميّة العقل في الكتاب والسنّة

  حديث الدار العدد: 59 و 60

 عدد الأئمة(عليهم السلام) يثبت من القرآن

إحصاءات النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 13

  • الأقسام الفرعية : 71

  • عدد المواضيع : 2197

  • التصفحات : 9670608

  • التاريخ : 14/07/2020 - 19:22

المكتبة :

. :  الجديد  : .
 رسالة الإمام الصادق عليه السلام لجماعة الشيعة

 فهم القرآن - دراسة على ضوء المدرسة العرفانية _ الجزء الثاني

 فهم القرآن - دراسة على ضوء المدرسة العرفانية _ الجزء الأول

 تفسير القرآن الكريم المستخرج من آثار الإمام الخميني (ره) - المجلد 5

 تفسير القرآن الكريم المستخرج من آثار الإمام الخميني (ره) - المجلد 4

 تفسير القرآن الكريم المستخرج من آثار الإمام الخميني (ره) - المجلد 3

 تفسير القرآن الكريم المستخرج من آثار الإمام الخميني (ره) - المجلد 2

 تفسير القرآن الكريم المستخرج من آثار الإمام الخميني (ره) - المجلد 1

 السعادة و النجاح تأملات قرآنية

 فدك قراءة في صفحات التاريخ



. :  كتب متنوعة  : .
 فواصل الآيات القرآنية ـ دراسة بلاغية دلالية

 الكافي لاحكام التجويد

 التفسير البنائي للقرآن الكريم – ج 4

 الأسرة في القرآن

 الحفظ الموضوعي

 القرآن حكمة الحياة

 تفسير آية الكرسي ج 2

 مفتاح الأمان في رسم القرآن

 تفسير القرآن الكريم في أسلوبه المعاصر

 الأمثل في تفسير كتاب الله المنزل (الجزء العاشر)

الأسئلة والأجوبة :

. :  الجديد  : .
 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم



. :  أسئلة وأجوبة متنوعة  : .
 عن أكل آدم عليه السلام من الشجرة ؟

 ماهي الثلاث سور اللتي تريك القيامة راي العين؟

 قد يقول قائل: إنّنا نرى الكثير من المؤمنين يحيون حياة مليئة بالآلام والمصائب

 العلاقة بين إقساط اليتامى ونكاح النساء

 تفسير الآية 73 من سورة طه

 هل بيع القرآن الكريم حرام ؟

 هل يوجد فرق بين ارتفاع الصوت وبين المدى الصوتي؟

 كيف تناولت الروايات الشريفة مسألة تحديد آخر سورة وآخر آية نزلت من القرآن الكريم؟ وما هو طريق الجمع بينها؟

 السجود عند سماع آية السجدة

 ما معنى البسملة (بسم الله الرحمن الرحيم)؟

الصوتيات :

. :  الجديد  : .
 يا ذا الحمد والثناء يا ذا الفخر والبهاء يا ذا المجد والسناء

 ندعوك يا الله نرجوك يا الله

 قال النبي محمد (ص) من كنت مولاه ... - عيد الغدير

 سرنا في درب الإيمان

 أزح كأس الجفا يا ساقي

 أيها المبعوث بالحق

 حسين يا أبا الأحرار

 اللهم اجعل محياي محيا محمد وآل محمد

 114- سورة الناس

 113- سورة الفلق



. :  الأكثر إستماع  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (21795)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (10413)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (7420)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (6987)

 الدرس الأول (6017)

 الشیخ الزناتی-حجاز ونهاوند (5989)

 سورة الحجرات وق والانشراح والتوحيد (5340)

 آل عمران من 189 إلى 195 + الكوثر (5302)

 الدرس الاول (5189)

 درس رقم 1 (5181)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (5537)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (3766)

 مقام النهاوند ( تلاوة ) محمد عمران ـ الاحزاب (3120)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (2823)

 سورة البقرة والطارق والانشراح (2646)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (2241)

 الرحمن + الواقعة + الدهر الطور عراقي (2099)

 الدرس الأول (2056)

 تطبيق على سورة الواقعة (2050)

 الدرس الأوّل (1942)



. :  ملفات متنوعة  : .
 سورة الفاتحة

 81- سورة التكوير

 سورة القلم

 سورة الأعلى

 سورة الملك 1 - 12

 درس رقم 8

 البلد

 يا ساتر العيب يا قابل التوب

 الاسراء 23 - 38

 الكهف 1 إلى 18

الفيديو :

. :  الجديد  : .
 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 أحمد الطائي _ سورة الفاتحة

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم



. :  الأكثر مشاهدة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (6744)

 القارئ أحمد الدباغ - سورة الدخان 51 _ 59 + سورة النصر (6336)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (5446)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (5021)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (4895)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (4834)

 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار (4753)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (4750)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (4643)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (4520)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (1960)

 القارئ أحمد الدباغ - سورة الدخان 51 _ 59 + سورة النصر (1762)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (1643)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (1390)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (1363)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع (1336)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (1285)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (1283)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (1272)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (1267)



. :  ملفات متنوعة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 تواشيح السيد مهدي الحسيني ـ مدينة القاسم(ع)

 لقاء مع الشيخ أبي إحسان البصري

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 سورة الرعد 15-22 - الاستاذ رافع العامري

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم

 سورة الذاريات ـ الاستاذ السيد محمد رضا محمد يوم ميلاد الرسول الأكرم(ص)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع



















 

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net