00989338131045
 
 
 
 

  • الصفحة الرئيسية لقسم النصوص

التعريف بالدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • من نحن (2)
  • الهيكلة العامة (1)
  • المنجزات (14)
  • المراسلات (0)
  • ما قيل عن الدار (1)

المشرف العام :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • سيرته الذاتية (1)
  • كلماته التوجيهية (14)
  • مؤلفاته (3)
  • مقالاته (69)
  • إنجازاته (5)
  • لقاءاته وزياراته (14)

دروس الدار التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (6)
  • الحفظ (14)
  • الصوت والنغم (11)
  • القراءات السبع (5)
  • المفاهيم القرآنية (6)
  • بيانات قرآنية (10)

مؤلفات الدار ونتاجاتها :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • المناهج الدراسية (7)
  • لوائح التحكيم (1)
  • الكتب التخصصية (8)
  • الخطط والبرامج التعليمية (5)
  • التطبيقات البرمجية (10)
  • الأقراص التعليمية (14)
  • الترجمة (10)
  • مقالات المنتسبين والأعضاء (32)
  • مجلة حديث الدار (51)
  • كرّاس بناء الطفل (10)

مع الطالب :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • مقالات الأشبال (36)
  • لقاءات مع حفاظ الدار (0)
  • المتميزون والفائزون (14)
  • المسابقات القرآنية (22)
  • النشرات الأسبوعية (48)
  • الرحلات الترفيهية (12)

إعلام الدار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الضيوف والزيارات (158)
  • الاحتفالات والأمسيات (75)
  • الورش والدورات والندوات (62)
  • أخبار الدار (33)

المقالات القرآنية التخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علوم القرآن الكريم (151)
  • العقائد في القرآن (62)
  • الأخلاق في القرآن (163)
  • الفقه وآيات الأحكام (11)
  • القرآن والمجتمع (69)
  • مناهج وأساليب القصص القرآني (25)
  • قصص الأنبياء (ع) (81)

دروس قرآنية تخصصية :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • التجويد (17)
  • الحفظ (5)
  • القراءات السبع (3)
  • الوقف والإبتداء (13)
  • المقامات (5)
  • علوم القرآن (1)
  • التفسير (14)

تفسير القرآن الكريم :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • علم التفسير (87)
  • تفسير السور والآيات (175)
  • تفسير الجزء الثلاثين (37)
  • أعلام المفسرين (16)

السيرة والمناسبات الخاصة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • النبي (ص) وأهل البيت (ع) (103)
  • نساء أهل البيت (ع) (35)
  • سلسلة مصوّرة لحياة الرسول (ص) وأهل بيته (ع) (14)
  • عاشوراء والأربعين (44)
  • شهر رمضان وعيد الفطر (19)
  • الحج وعيد الأضحى (7)

اللقاءات والأخبار :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • لقاء وكالات الأنباء مع الشخصيات والمؤسسات (40)
  • لقاء مع حملة القرآن الكريم (41)
  • الأخبار القرآنية (95)

الثقافة :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • الفكر (2)
  • الدعاء (16)
  • العرفان (5)
  • الأخلاق والإرشاد (18)
  • الاجتماع وعلم النفس (12)
  • شرح وصايا الإمام الباقر (ع) (19)

البرامج والتطبيقات :

إظهار / إخفاء الأقسام الفرعية

  • البرامج القرآنية (3)

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية لهذا القسم
  • أرشيف مواضيع هذا القسم
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة









 
 
  • القسم الرئيسي : السيرة والمناسبات الخاصة .

        • القسم الفرعي : نساء أهل البيت (ع) .

              • الموضوع : هي أحمد الثاني .

هي أحمد الثاني

د. السيّد مهدي عيسى البطاط

هي أشبه النّاس برسول الله خَلقاً وخُلقاً وكلاماً وهدياً، فقد ورثت أباها، وما آتاه الله آتاها(1)، وقد قالت عنها أمّ سلمة: إنّها كانت أشبه الناس وجهاً وشبهاً برسول الله (صلّى الله عليه وآله)(2)، وما تخرم من مشية رسول الله (صلّى الله عليه وآله) مشيتها(3).

هي الزهراء فاطمة، وكيف لا تكون أشبه الناس به وهي بضعته (صلّى الله عليه وآله)، أي: بعض منه، فقد تواتر النقل عنه (صلّى الله عليه وآله) أنّه قال: "إنّما فاطمة شجة مني، يقبضني ما يقبضها ويبسطني ما يبسطها"(4)، وقال (صلّى الله عليه وآله): "فاطمة بضعة منّي من آذاها فقد آذاني ومن أحبّها فقد أحبّني"(5). وإذا كان رسول الله (صلّى الله عليه وآله) لا يحبّ مَن يؤذي فاطمة ولو بكلمة واحدة، فلماذا يلام محبّو فاطمة على بغض قاتلها؟ وقال (صلّى الله عليه وآله): "فاطمة قلبي وروحي التي بين جنبيّ"(6) فهي من روحه ومن جسده.

مشكاة نور الله جلّ جلاله                     زيتونة عمّ الورى بركاتها

هي قطب دائرة الوجود ونقطة                 لما تنزلت أكثرت كثراتها

هي أحمد الثاني وأحمد عصرها                  هي عنصر التوحيد في عرصاتها(7)

وكانت صفاتها من صفاته، فقد لُقبت بالصديقة مبالغة في صدقها وكان يلقّب أبوها الرسول بالصادق الأمين.

وعن عائشة قالت: ما رأيت أحداً كان أصدق لهجة من فاطمة إلا أن يكون الذي ولدها(8).

ومن ألقابها: المباركة، فهي الخير الكثير الذي سمّاه القرآن بالكوثر، فمنها الأئمّة المعصومين والذرّية الطيّبة لرسول الله (صلّى الله عليه وآله)، تلك الذرّية التي بها حفظ دين المصطفى (صلّى الله عليه وآله).

ولقّبت بالطاهرة وكيف لا وقد طهّرها الله كما طهّر أباها (صلّى الله عليه وآله) من كل دنس بنصّ آية التطهير ﴿إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا﴾(9) التي اتفق العامّة والخاصّة أن السيدة الزهراء داخلة فيها.(10)

وكنّاها رسول الله بأمّ أبيها تعظيماً لشأنها، إذ كانت توليه الحنان والعطف كما تفعل الأمّ مع ابنها، فعندها كانت تذهب آلامه(11)، وتسكن أوجاعه(12)، وهي ملجأهُ من جشوبة الناس وصعوبة الحياة.

فضلها في القرآن الكريم

وقد نطقت بفضلها آيات الذكر الحكيم فهي النموذج الكامل للمسلمين بنصّ آية المباهلة(13)، وهي معصومة من الذنب ومطهّرة من الرجس بنصّ آية التطهير(14)، وهي القدوة في التضحية والسخاء بنصّ آية الأبرار(15)، ولأنَّ حبّها وحبّ المعصومين من أهل بيتها وسيلة إلى مَن أراد أن يتّخذ إلى ربّه سبيلاً؛ لذلك وجبت مودّتها بنصّ آية مودّة القربى(16).

وربّما قدّم في آية المباهلة النساء والأبناء على الأنفس للإشارة إلى أنّ الأنفس فداها(17)، وهو (صلّى الله عليه وآله) قد قال: "فداها أبوها "(18).

من الجنّة أصلها

وقد نصّت الروايات على أنّ خلقتها كانت من ثمرة الجنّة؛ لذلك كان النبي (صلّى الله عليه وآله) يقول: "كلّما اشتقت إلى رائحة الجنّة شممت ابنتي فاطمة"(19)، فهي خير أهل الأرض عنصراً(20)، وأشرف بعد أبيها وبعلها مقاماً، وأكرم منزلاً.

ولمثلها يقوم خاتم الأنبياء (صلّى الله عليه وآله) إجلالاً ويقبّل يدها(21)، ولا يخرج من المدينة حتى تكون آخر من يودّعه، ولا يدخل حتى تكون هي أوّل من يسلّم عليها ويشمّها ويقبّلها(22).

وليس كل هذا باعتبار العاطفة الأبوية؛ بل لما تحمل من الفضائل النبوية والسمات العرشية. ولها من المناقب والفضائل ما لا يمكن للبشر أن يحصيها، وإذا كانت ضربة عليّ (عليه السلام) يوم الخندق تعدل عبادة الثقلين أو أفضل، وفاطمة كفوٌ لعليّ (عليه السلام)، إذاً فلها ما لعليّ في كل شيء إلا الإمامة، كما كان لعليّ (عليه السلام) ما لرسول الله (صلّى الله عليه وآله) إلا النبوّة(23).

قدوة الأسرة المسلمة

وقد روى الفريقان في حديث التزويج أنّ الله قد زوّجها من عليّ في السماوات قبل أن يتمّ الزواج في الأرضين، وثمّ أُمر النبي بأن يزوّج النور من النور(24)، فزوّجها رسول الله من أمير المؤمنين وكانت عشرتهما خير نموذج للمسلمين، وبيتهما أشرف بيت وأطهره، وحياتهما أزكى حياة وأنبلها، وإنّ بيتهما هو البيت الوحيد الذي يضم معصومَين منزَّهَين عن الذنوب والخطايا مطهَّرَين من الأدناس، فكان هذا العشّ الزوجي أروع أنموذج في الصفاء والإخلاص والمودّة والرحمة، تعاونا فيه بوئام وحنان وتشاركا على إدارته وإنجاز أعماله، وقد قضى رسول الله (صلّى الله عليه وآله) بخدمة فاطمة دون الباب، وقضى على عليّ (عليه السلام) بما خلفه. وقالت السيّدة الزهراء عن هذه القسمة: "فلا يعلم ما داخلني من السرور إلا الله، بكفايتي رسول الله (صلّى الله عليه وآله) تحمّل رقاب الرجال"(25).

إنّ الزهراء (عليها السلام) وهي العارفة بما يصلح شأن المرأة ويصونها وهي عارفة بالواجب الأهمّ الذي ألقي على عاتقها من تربية الأولاد وتهيئة البيت لسعادة العائلة؛ لذلك فرحت بقسمة رسول الله (صلّى الله عليه وآله) في ملازمتها لبيتها، فكانت السيّدة الزهراء نعم الزوجة ونعم الأمّ المجاهدة بحسن تبعّلها وببذل كلّ جهدها في إدارة البيت، حتى روي أنّها طحنت حتى مجِلَت يدها، وكسحت البيت حتى اغبرّت ثيابها(26).

وفي المقابل كان أمير المؤمنين يحنُّ عليها ويرقّ لحالها وكان عوناً لها حتى في أعمال بيتها وشؤنه، وقد قال عن معاشرته معها: "فوالله ما أغضبتها، ولا أكرهتها على أمر حتى قبضها الله عزّ وجلّ، ولا أغضبتني، ولا عصت لي أمراً، ولقد كنت أنظر إليها فتنكشف عنّي الهموم والأحزان(27).

فهذه هي العشرة والأخلاق الإسلامية بكلّ معانيها.

ولقد قالت له في آخر عمرها: يا ابن العمّ! ما عهدتني كاذبة ولا خائنة، ولا خالفتك منذ عاشرتني. فقال (عليه السلام): معاذ الله، أنت أعلم بالله وأبرّ وأتقى وأكرم وأشدّ خوفاً من الله... ثمّ قال بعد أن لمح فيها فراق الحياة: والله جددت عليّ مصيبة رسول الله (صلّى الله عليه وآله)، وقد عظمت وفاتك وفقدك، فإنّا لله وإنا إليه راجعون"(28).

فلم تدُم تلك الأيّام السعيدة بينهما طويلاً حتى طالتها يد الجَور والنفاق ورحلت إلى ربّها شهيدة مظلومة.

موضع قبرها

ولهفي لها تدفن بالليل سراً بضعة المصطفى ويعفى ثراها، فقد أوصت أمير المؤمنين أن تدفن سرّاً وأن لا يُعلم أحداً بقبرها وأن لا يحضر أحد من القوم الذين آذوها جنازتها، ولعمري بها ظلامة لاندّ لها وأنّة مظلوم باقية إلى يوم الدين لا تهدأ بمرور الأيّام والسنين، ولهي شاهد حيّ على ظلم المتجاوزين لا تقبل القضية مداهنة ولا مساومة، وإلى اليوم فلا يعرف أحد قبرها إلا ابنها المنتقم لها ولظلامات آبائه الطاهرين، والمطهّر للأرض من دنس المجرمين والمعتدين.

وقد قالوا في مكان قبرها مواضع:

أوّلها: أنّها دفنت قُرب أبيها وبالتحديد بين روضته ومنبره الذي قال عنه (صلّى الله عليه وآله) إنّه روضة من رياض الجنة، وكلّ قبور الأئمّة روضات فردوسية، فكيف لا يكون قبر أمّهم الحوراء الإنسية، كذلك وهي خلقت من الجنة.

وقيل: إنّها دفنت في بيتها، كما جاء في الرواية عن الإمام الرضا (عليه السلام)(29) وذهب إلى ذلك السيّد ابن طاووس حيث قال: "والظاهر أنّ ضريحها المقدّس في بيتها المكلّل بالآيات والمعجزات، لأنّها أوصت أن تُدفن ليلاً ولا يصلّي عليها مَن كانت هاجرة لهم إلى حين الممات، وقد ذكر حديث دفنها وستره عن الصحابة، البخاري ومسلم فيما شهِدا أنّه من صحيح الروايات، ولو كان قد أخرجت جنازتها الطاهرة إلى بقيع الغرقد أو بين الروضة والمنبر في المسجد، ما كان يخفي آثار الحفر والعمارة عمّن كان قد أراد كشف ذلك بأدنى إشارة، فاستمرار ستر حال ضريحها الكريم يدلّ على أنّها ما أُخرجت من بيتها أو حجرة والدها الرؤوف الرحيم، ويقتضي أن يكون دفنها في البيت الموصوف بالتعظيم كما قدّمناه"(30).

وقيل: إنّها دُفنت في البقيع(31)، ولكن لا يُدرى في أيّ مكان منه. وكل هذه احتمالات من ديدن العلماء أن تخوض فيه ولكن اليقين أنّ لعلّة الإخفاء دلالة أخرى. ولأن كان لمراقد الأئمّة والصالحين الشامخة في البنيان دَور في نشر العلم والثقافة والإيمان، فإنّ لهذا القبر المخفي دَوراً في هداية الأمّة إلى الحقيقة المُغيَّبة أكثر من أيّ معلم شامخ آخر، فإنّ في الإخفاء دلالة صارخة على المظلومية الكبرى والظلامة العظمى، فكيف يكون خفاء قبرها وعدم تشييع المسلمين لها والصلاة عليها مع قرب رحيلها من رحلته (صلّى الله عليه وآله) وهي ابنته الوحيدة؛ بل أعزّ الناس عليه، فهذه علامة استفهام تدعو طلاّب الحقيقة إلى كشف اللّثام عن حقائق صدر الإسلام.

والسلام عليها حين وُلدت وحين استُشهدت وحين تُبعث إلى ربّها شاكية ممّا جرى عليها وعلى آل بيتها، وحشرنا الله في زمرتها ورزقنا دخول الجنّة بشفاعتها.

__________________

1  - محمد باقر الكجوري، الخصائص الفاطمية، ج1، ص260 مع الاختصار.

2  - كشف الغمّة للاربلي، ج1، ص463.

3  - القاضي النعماني، شرح الأخبار، ج3، ص34.

4  - مسند أحمد، ج4، ص323 و332.

5  - صحيح مسلم، كتاب فضائل الصحابة.

6  - فرائد السمطين، ج2، ص66.

7  - للشيخ الكجوري.

8  - ذخائر العقبى، ص54

9  - الأحزاب، 33

10  - راجع تفسير الميزان ذيل الآية الشريفة.

11  - كما كانت تضمّد جراحاته في الحرب.

12  - كما يحدّثنا بذلك حديث الكساء.

13  - آل عمران، 61.

14  - الأحزاب، 33.

15  - الإنسان، 5.

16  - الشورى، 23.

17  - كما اشار إلى ذلك الزمخشري في تفسيره الكشاف، ج1، ص396.

18  - مناقب آل أبي طالب لابن شهر آشوب، ج3، ص343.

19  - أمالي الصدوق، ص546؛ علل الشرائع، ج1، ص184.

20  - فرائد السمطين 2: 68

21  - القندوزي الحنفي، ينابيع المودة، ج2، ص60.

22  - أعلام الهداية، ج3، ص 44 وغيره.

23  - السيّد عادل العلوي، في مقدّمته على كتاب الأسرار الفاطمية للشيخ فاضل المسعودي.

24  - الخصائص الفاطمية للكجوري، ج1، ص244.

25  - بحار الأنوار، ج43، ص81.

26  - علل الشرائع لابن بابويه، ج2، ص366.

27  - بحار الأنوار، ج43، ص134.

28  - روضة الواعظين، ج1، ص151.

29  - أصول الكافي، ج1، ص524.

30  - السيّد ابن طاووس، الاقبال، ج3، ص

31  - العيني، عمدة القارئ، ج1، ص38؛ ابن عبد البر، الاستيعاب، ج4، ص1885.

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2019/01/21   ||   القرّاء : 790





 
 

كلمات من نور :

من قرأ القرآن فهو غنيٌ ، ولا فقر بعده وإلاّ ما به غنىً .

البحث في القسم :


  

جديد القسم :



 الإمام الصادق والحفاظ على الهويّة الإسلاميّة

 اختتام الدروس الرمضانية عبر البث المباشر لعام ١٤٤١هـ

 المصحف المرتل بصوت القارئ الشيخ حسن النخلي المدني

 تأملات وعبر من حياة نبي الله إبراهيم (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة نبي الله لوط (عليه السلام) *

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 1

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 2

 تأملات وعبر من حياة نبي الله موسى (عليه السلام) * - ق 3

 السيد الحكيم: هذا مشروع يُغبط عليه القائمون

 نبذة مختصرة عن فرقة الغدير للإنشاد الإسلامي - قم المقدسة

ملفات متنوعة :



 وفد علمي من الولايات المتحدة الأمريكية في زيارة للدار

 حوار مع القارئ والخبير بالشؤون القرآنية الحاج فلاح النجفي

 إعجاز القرآن

 كتاب بيانات قرآنية في سطور

 الإمامة في القرآن

 تقرير مصور عن زيارة دار السيدة رقية (ع) للسيد عبدالعظيم الحسني (ع)

 جمعية القرآن الكريم في لبنان

 المجتمع الإنساني في القرآن الكريم - ق 2

 ذكرى ميلاد الإمام الحسن (عليه السلام)

 ترتيب النغمات التي قرأها الأستاذ مصطفى إسماعيل في تلاوته المعروفة لسورة البقرة والطارق والانشراح

إحصاءات النصوص :

  • الأقسام الرئيسية : 13

  • الأقسام الفرعية : 71

  • عدد المواضيع : 2197

  • التصفحات : 9638226

  • التاريخ : 8/07/2020 - 06:40

المكتبة :

. :  الجديد  : .
 رسالة الإمام الصادق عليه السلام لجماعة الشيعة

 فهم القرآن - دراسة على ضوء المدرسة العرفانية _ الجزء الثاني

 فهم القرآن - دراسة على ضوء المدرسة العرفانية _ الجزء الأول

 تفسير القرآن الكريم المستخرج من آثار الإمام الخميني (ره) - المجلد 5

 تفسير القرآن الكريم المستخرج من آثار الإمام الخميني (ره) - المجلد 4

 تفسير القرآن الكريم المستخرج من آثار الإمام الخميني (ره) - المجلد 3

 تفسير القرآن الكريم المستخرج من آثار الإمام الخميني (ره) - المجلد 2

 تفسير القرآن الكريم المستخرج من آثار الإمام الخميني (ره) - المجلد 1

 السعادة و النجاح تأملات قرآنية

 فدك قراءة في صفحات التاريخ



. :  كتب متنوعة  : .
 تفسير النور - الجزء الثالث

 التبيان في تفسير القرآن ( الجزء العاشر)

 تفسير النور - الجزء السادس

 الأمثل في تفسير كتاب الله المنزل (الجزء الخامس عشر

 تفسير الصافي ( الجزء الخامس )

 الميزان في تفسير القرآن ( الجزء الثاني)

 الأمثل في تفسير كتاب الله المنزل (الجزء التاسع)

 تفسير الصافي ( الجزء الرابع)

 اتحاف البرية بضبط متني التحفة والجزرية

 الأمثل في تفسير كتاب الله المنزل (الجزء الأول)

الأسئلة والأجوبة :

. :  الجديد  : .
 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم



. :  أسئلة وأجوبة متنوعة  : .
 تفسير الآية 282 من سورة البقرة

 حكم وضع المصحف الشريف تحت الوسادة

 هل يدل قوله تعالى: {وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالْأُنْثَى} على أفضلية جنس المرأة على جنس الرجل؟

 هل يجوز للشخص قراءة القرآن وهو يجهل أحكام القراءة والقواعد اللازمة في القراءة ؟

 هل سلب الله تعالى ذاتي الإحراق من النار حينما امرها بأن تكون برداً وسلاماً على ابراهيم (عليه السلام)؟

 لبس الحذاء حين قراءة القرآن

 كيف استدل السيّد الخوئي (قدّس سرّه) بحديث الثقلين على عدم تحريف القرآن؟

 ما معنى قوله تعالى: {وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالْجَنْبِ وَابْنِ السَّبِيلِ} [النساء: 36]؟

 كيفية قراءة الحروف في بداية سور القرآن

 دراسة التجويد

الصوتيات :

. :  الجديد  : .
 يا ذا الحمد والثناء يا ذا الفخر والبهاء يا ذا المجد والسناء

 ندعوك يا الله نرجوك يا الله

 قال النبي محمد (ص) من كنت مولاه ... - عيد الغدير

 سرنا في درب الإيمان

 أزح كأس الجفا يا ساقي

 أيها المبعوث بالحق

 حسين يا أبا الأحرار

 اللهم اجعل محياي محيا محمد وآل محمد

 114- سورة الناس

 113- سورة الفلق



. :  الأكثر إستماع  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (21782)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (10402)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (7413)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (6979)

 الدرس الأول (5999)

 الشیخ الزناتی-حجاز ونهاوند (5978)

 سورة الحجرات وق والانشراح والتوحيد (5330)

 آل عمران من 189 إلى 195 + الكوثر (5294)

 الدرس الاول (5179)

 درس رقم 1 (5165)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 مقام البيات ( تلاوة ) ـ الشيخ عبدالباسط عبدالصمد (5532)

 مقام صبا ( تواشيح ) ـ ربي خلق طه من نور ـ طه الفشندي (3759)

 مقام النهاوند ( تلاوة ) محمد عمران ـ الاحزاب (3114)

 مقام صبا ( تلاوة ) ـ حسان (2817)

 سورة البقرة والطارق والانشراح (2642)

 مقام البيات ( تواشيح ) ـ فرقة القدر (2234)

 الرحمن + الواقعة + الدهر الطور عراقي (2096)

 الدرس الأول (2050)

 تطبيق على سورة الواقعة (2044)

 الدرس الأوّل (1940)



. :  ملفات متنوعة  : .
 سورة هود

 القارئ السيد نزار الهاشمي

 سورة يوسف ـ البنا

 سورة الاسراء

 سورة النبأ

 لطيبة ميثاق

 سورة المرسلات

 الجزء الحادي والعشرون

 سورة الانعام

 4- سورة النساء

الفيديو :

. :  الجديد  : .
 الأستاذ السيد نزار الهاشمي - سورة فاطر

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران

 محمد علي فروغي - سورة القمر و الرحمن و الكوثر

 محمد علي فروغي - سورة الفرقان

 محمد علي فروغي - سورة الأنعام

 أحمد الطائي _ سورة الفاتحة

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 أستاذ حيدر الكعبي - سورة النازعات

 اعلان لدار السیدة رقیة (ع) للقرآن الکریم



. :  الأكثر مشاهدة  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (6734)

 القارئ أحمد الدباغ - سورة الدخان 51 _ 59 + سورة النصر (6327)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (5433)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (5004)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (4881)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (4821)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (4741)

 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار (4741)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (4633)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (4513)



. :  الأكثر تحميلا  : .
 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول (1955)

 القارئ أحمد الدباغ - سورة الدخان 51 _ 59 + سورة النصر (1755)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثاني (1640)

 سورة الطارق - السيد محمد رضا المحمدي (1385)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الرابع (1360)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس السابع (1332)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الثالث (1281)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الحادي عشر (1278)

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الخامس (1266)

 سورة الدهر ـ الاستاذ عامر الكاظمي (1259)



. :  ملفات متنوعة  : .
 سورة الانعام 159الى الأخيرـ الاستاذ ميثم التمار

 السيد عادل العلوي - في رحاب القرآن

 الفلم الوثائقي حول الدار أصدار قناة المعارف 2

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس الاول

 تواشيح الاستاذ أبي حيدر الدهدشتي_ مدينة القاسم(ع)

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة البروج

 الفلم الوثائقي حول الدار أصدار قناة المعارف 3

 أستاذ منتظر الأسدي - سورة الإنسان

 دورة التجويد المبسط لسنة 1429 ـ الدرس العاشر

 الأستاذ السيد محمدرضا المحمدي - سورة آل عمران



















 

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net