00989338131045
 
 
 
 
 
 

 المراتب وعلاقاتها في القرآن الكريم 

( القسم : علوم القرآن )

السؤال : هل أن (الكتاب) الذي أتى ذكره في سورة النحل وفي نصوص أخرى كثيرة هو نفسه القرآن الكريم أم أن الكتاب هو شيء آخر؟ وإذا كان غير القرآن الكريم فهل (سورة الفاتحة) تابعة للقرآن أم تابعه للكتاب باعتبارها (أم الكتاب)؟


الجواب :

المتأمل لنصوص القرآن الكريم يعرف أن للقرآن عدة مراتب، وُصِف القرآن الكريم تبعاً لها بعدة أوصاف نظير: (كتاب)، (كتاب مكنون)، (أم الكتاب)، (اللوح المحفوظ) (الكتاب المكنون) وغير ذلك. والقرآن الكريم تارة يصف جملة من آياته (المحكمات) بـ (هن أم الكتاب)، وهو يقصد أن الآية المحكمة تشتمل على أمهات ما في الكتاب من الموضوعات وبقية الآيات متفرعة عنها، وأن الآيات المتشابهة ترجع إلى الآيات المحكمة في مداليلها وتحديد المراد منها، وبهذا المعنى وصفت سورة الفاتحة بـ (أم الكتاب). وتارة يصف نفسه (مجتمعاً)، بما في ذلك آياته المحكمات التي وصفت بالاعتبار السابق بكونها أم الكتاب، بأنه عند الله تعالى في مرتبة أسماها بـ (أم الكتاب) كما في قوله تعالى: (إِنَّا جَعَلْنَاهُ قُرْآناً عَرَبِيّاً لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ * وَإِنَّهُ فِي أُمِّ الْكِتَابِ لَدَيْنَا لَعَلِيٌّ حَكِيمٌ)، وهي نفسها المرتبة التي تحدثت عنها الآية الكريمة: (يَمْحُو اللَّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ). وما هذه المرتبة في الواقع إلا إحدى مراتب العلم الإلهي تتجاوز مرتبة القرآن الكريم الذي ألبس لباس اللغة العربية وتعد الأصل له، وباعتبار هذا المرتبة يكون القرآن الكريم (فِي كِتَابٍ مَكْنُونٍ * لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ). وعلى أية حال فإن تفصيل هذا الموضوع وتحديد معاني هذه المراتب لا يسعه هذا المختصر والأفضل لكم العودة إلى كتاب (أصول التفسير والتأويل) المتوفّر في الموقع.

أما ما يتعلق بالسؤال، وفي القسم الأول منه تحديداً، فإن لفظ (الكتاب) في السورة المشار إليها لا يقصد منه إلا القرآن في مرتبته المعبر عنها في اللغة العربية، وعليه فلا معنى للسؤال لاحقاً عن كون سورة الفاتحة تابعة للقرآن الكريم أو لتلك المرتبة؛ إذ هما معاً شيء واحد، لا سيَّما بعد أن اتضح مما تقدم أعلاه معنى كون سورة الفاتحة: (أم الكتاب). ومن هنا فالأفضل صياغة القسم الثاني من السؤال بالنحو التالي: هل سورة الفاتحة تابعة للقرآن الكريم أو لـ (أم الكتاب)؟

وفي الجواب على القسم الثاني في صيغته الجديدة، فقد اتضح أن كون القرآن الكريم في "مرتبة" (أم الكتاب) لا يعني خروج الفاتحة عن كونها تابعة أو جزءاً منه فيسأل هل هي من القرآن أم من (أم الكتاب)؛ ذلك لأننا نتحدث عن (مراتب) القرآن الكريم وليس نقصد أن (أم الكتاب) شيء مغاير للقرآن، وطالما أننا نقصد القرآن في جميع آياته وسوره، فسورة الفاتحة تكون مشمول بالقصد بطبيعة الحال.

 المجيب: موقع السيد كمال الحيدري




طباعة   ||   أخبر صديقك عن السؤال   ||   التاريخ : 2012 / 04 / 11   ||   القرّاء : 4207  


 
 

  التلاوة :
  • الحفظ (23)
  • التجويد (18)
  • القراءات السبع (2)
  • الصوت والنغم (7)
  علوم القرآن وتفسيره :
  • علوم القرآن (57)
  • التفسير (205)
  • المفاهيم القرآنية (10)
  • القصص القرآني (6)
  • الأحكام (26)
  • الاجتماع وعلم النفس (31)
  العقائد :
  • التوحيد (27)
  • العدل (10)
  • النبوّة (25)
  • الإمامة (6)
  • المعاد (17)
  استفتاءات المراجع :
  • السيد الخوئي (29)
  • السيد السيستاني (52)
  • السيد الخامنئي (7)
  • الشيخ مكارم الشيرازي (83)
  • السيد صادق الروحاني (37)
  • السيد محمد سعيد الحكيم (49)
  • السيد كاظم الحائري (7)
  • الشيخ الوحيد الخراساني (2)
  • الشيخ إسحاق الفياض (3)
  • الشيخ الميرزا جواد التبريزي (10)
  • السيد صادق الشيرازي (78)
  • الشيخ لطف الله الصافي (29)
  • الشيخ جعفر السبحاني (11)
  • السيد عبدالكريم الاردبيلي (1)
  • الشيخ جوادي آملي (23)
  • السيد محمود الشاهرودي (5)
  • السيد الامام الخميني (4)
  جديد الأسئلة والإستفتاءات :



 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم

  البحث في الأسئلة والإستفتاءات :



  أسئلة وإستفتاءات قرآنية منوعة :



 {وَلَوْ كُنْتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لَاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ}

 إغواء الشيطان وسلطته على من تولاه

 هل الأخطاء التالية تبطل الصلاة ؟ تبديل حرف بحرف ، مثل : الحمد ـ الهمد ـ غير ـ قير .

 هل خلقت حواء من أطراف آدم (عليه السلام)

 ما هو الكلام المطلوب تجويده؟ ولماذا؟

 معنى «لا إكراه في الدين»

 ما هي هوية الإنسان التي أكّد عليها القرآن الكريم وكيف تعامل مع الهويّات الأخرى؟

 لماذا توجد ضمة على الواو لكلمة {اشْتَرَوُا} ولا توجد على كلمة {خَلَوْا} و {مَشَوْا} توجد سكون في بداية سورة البقرة؟

 أصدقاء السوء

 الوجه في ذِكر اليد مفردةً ومثناةً وجمعاً

  إحصاءات الأسئلة والإستفتاءات :
  • عدد الأقسام الرئيسية : 4

  • عدد الأقسام الفرعية : 32

  • عدد الأسئلة والإستفتاءات : 900

  • تصفحات الأسئلة والإستفتاءات : 4370910

  • التاريخ : 12/12/2019 - 16:25

  خدمات :
  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • رئيسية الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • أرشيف الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة

 

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net