00989338131045
 
 
 
 
 
 

 ما هي الاختلافات حول أول ما نزل من القرآن الكريم ووجه الجمع بينها؟ 

( القسم : علوم القرآن )

السؤال :

ما هي الاختلافات حول أول ما نزل من القرآن الكريم ووجه الجمع بينها؟



الجواب :

اختلف الباحثون في شؤون القرآن، في أنَّ أيَّ آياته أو سوَره نزلت قبْل؟ والأقوال في ذلك ثلاثة:
1 - سورة العلَق: لأنَّ نبوّته (صلّى الله عليه وآله) بدأت بنزول ثلاث أو خمس آيات من أوّل سورة العلَق، وذلك حينما هبطَ إليه جبرائيل وأخذ بضبْعه وهزَّه، فقال: يا محمَّد، اقرأ، قال: وما أقرأ؟ قال: يا محمَّد {اقْرَأْ بِاسْمِ رَبّكَ الّذِي خَلَقَ * خَلَقَ الإِنسَانَ مِنْ عَلَقٍ * اقْرَأْ وَرَبّكَ الأَكْرَمُ * الّذِي عَلّمَ بِالْقَلَمِ * عَلّمَ الإِنسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ} [تفسير الإمام: ص157 / وراجع أيضاً: بحار الأنوار: ج18، ص206 / وتفسير البرهان: ج2، ص478 / والآيات 1 - 5 من سورة العلق.].
وروي عن الإمام الصادق (عليه السلام) أنّه قال: >أوّل ما نزلَ على رسول الله (صلّى الله عليه وآله) {بِسْمِ اللّهِ الرّحْمنِ الرّحِيمِ * اقْرَأْ بِاسْمِ رَبّكَ}، وآخِر ما نزل عليه: {إِذَا جَاءَ نَصْرُ اللّهِ}< [الكافي: ج2، ص628 / عيون أخبار الرضا: ج2، ص6 / البحار: ج2، ص39 / البرهان: ج1، ص29].
2 - سورة المدّثّر: لِمَا روي عن جابر بن عبد الله الأنصاري. [صحيح مسلم: ج1، ص99]
3 - سورة الفاتحة: قال الزمخشري: أكثر المفسِّرين على أنَّ الفاتحة أوَّل ما نزل [الكشّاف: ج4، ص775.].
قال الشيخ معرفة (ره) في مقام مناقشة الأقوال السابقة: >... فلا نرى تنافياً جوهريّاً بين الأقوال الثلاثة؛ نظراً لأنّ الآيات الثلاث أو الخَمس من أوّل سورة العلَق، إنَّما نزلت تبشيراً بنبوَّته (صلّى الله عليه وآله)، وهذا إجماع أهل المِلَّة، ثمَّ بعد فترة جاءته آيات أيضاً من أوَّل سورة المدَّثِّر، كما جاء في حديث جابر ثانياً. أمّا سورة الفاتحة فهي أوّل سورة نزلت بصورة كاملة؛ وبسِمة كونها سورة من القرآن كتاباً سماوياً للمسلمين، فهي أوّل قرآن نزل عليه (صلّى الله عليه وآله) بهذا العنوان الخاصّ، وأمّا آيات غيرها سبقتها نزولاً، فهي إنَّما نزلت لغايات أخرى، وإن سُجِّلت بعدئذٍ قرآناً ضمن آياته وسوَره. ومن هنا صحَّ التعبير عن سورة الحمد بسورة الفاتحة، أي أوَّل سورة كاملة نزلت بهذه السِمة الخاصّة، هذا الاهتمام البالغ بشأنها في بدء الرسالة، واختصاص فَرْضها في الصلوات جميعاً، جَعلها - في الفضيلة - عِدلاً للقرآن العظيم: {وَلَقَدْ آتَيْنَاكَ سَبْعاً مِنَ الْمَثَانِي وَالْقُرْآنَ الْعَظِيمَ} [الحجر: 87]، فقد امتنَّ الله على رسوله بهذا النزول الخاصّ تجاه سائر القرآن< [انظر: تلخيص التمهيد، ج1، ص79]



طباعة   ||   أخبر صديقك عن السؤال   ||   التاريخ : 2016 / 06 / 21   ||   القرّاء : 1727  


 
 

  التلاوة :
  • الحفظ (23)
  • التجويد (18)
  • القراءات السبع (2)
  • الصوت والنغم (7)
  علوم القرآن وتفسيره :
  • علوم القرآن (57)
  • التفسير (205)
  • المفاهيم القرآنية (10)
  • القصص القرآني (6)
  • الأحكام (26)
  • الاجتماع وعلم النفس (31)
  العقائد :
  • التوحيد (27)
  • العدل (10)
  • النبوّة (25)
  • الإمامة (6)
  • المعاد (17)
  استفتاءات المراجع :
  • السيد الخوئي (29)
  • السيد السيستاني (52)
  • السيد الخامنئي (7)
  • الشيخ مكارم الشيرازي (83)
  • السيد صادق الروحاني (37)
  • السيد محمد سعيد الحكيم (49)
  • السيد كاظم الحائري (7)
  • الشيخ الوحيد الخراساني (2)
  • الشيخ إسحاق الفياض (3)
  • الشيخ الميرزا جواد التبريزي (10)
  • السيد صادق الشيرازي (78)
  • الشيخ لطف الله الصافي (29)
  • الشيخ جعفر السبحاني (11)
  • السيد عبدالكريم الاردبيلي (1)
  • الشيخ جوادي آملي (23)
  • السيد محمود الشاهرودي (5)
  • السيد الامام الخميني (4)
  جديد الأسئلة والإستفتاءات :



 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم

  البحث في الأسئلة والإستفتاءات :



  أسئلة وإستفتاءات قرآنية منوعة :



 ما يقول سيدي في قوله تعالى : {فنسي ولم نجد له عزما} .. كيف ينسى آدم عليه السلام ، ونحن نعتقد بأن المعصوم معصوم عن النسيان ؟

 حينما نراجع القرآن الكريم نجد أنّ هناك طائفة من الآيات تصفه بأنّه تعالى هو الهادي وانّ أمر الهداية بيده سبحانه، وفي المقابل توجد طائفة أُخرى من الآيات الكريمة تصفه سبحانه بأنّه هو المضلّ، بمعنى أنّه هو الذي يضلّ من يشاء ويهدي من يشاء، وحينئذ يطرح السؤال ؟

 قراءة سور العزائم للحائض

 ما هو سبب اختيار اللغة العربية لغةً للقرآن الكريم؟ وما هو دور هذا الاختيار في ضمان إيمان العرب بالقرآن والنبي (ص)؟

  هل يجوز ترجمة القران الكريم بطريقة مباشرة او غير مباشرة؟

 معطيات الآية الكريمة {كَانَ النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللّهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنذِرِينَ...}

 ما أطول كلمة في القرآن لفظاً وكتابة ؟

 الرزق بين الأسباب ومشيئته تعالى

 الرواية التي يرويها العياشي في تفسيره عن المعمر بن سليمان عن أبي عبد الله عليه السلام قال: قال أبي عليه السلام: ( ما ضرب رجل القرآن بعضه ببعض إلا كفر ) .. ما هو معناها الحقيقي ، مع شيء من الامثلة ؟

 هل يجوز بيع المصاحف علی الكفار و الكتابيين ـ خاصة اذا علمنا بعدم قصدهم لاهانته بل للمطالعة؟

  إحصاءات الأسئلة والإستفتاءات :
  • عدد الأقسام الرئيسية : 4

  • عدد الأقسام الفرعية : 32

  • عدد الأسئلة والإستفتاءات : 900

  • تصفحات الأسئلة والإستفتاءات : 4231624

  • التاريخ : 21/09/2019 - 03:59

  خدمات :
  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • رئيسية الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • أرشيف الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة

 

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net