00989338131045
 
 
 
 
 
 

 هل يوجد أثر وفائدة لتلاوة القرآن، في حال عدم فهم الإنسان لمعنى الآيات؟  

( القسم : الشيخ جوادي آملي )

السؤال :

هل يوجد أثر وفائدة لتلاوة القرآن، في حال عدم فهم الإنسان لمعنى الآيات؟

 إذا اتضح لدينا أهمية وفضيلة تلاوة القرآن، وعلمنا بأن الله بات يكلمنا من خلال هذا القرآن. وتذوقنا تلاوته بطهارة الباطن والأنس به، عندئذ لا نرضى بالابتعاد عن القرآن، ولا نحرم أنفسنا من هذا الفيض العظيم أبداً، ولو بتلاوة خمسين آية في اليوم على الأقل. إن الله سبحانه جعل رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) تحت ولايته مباشرة وقال ﴿إِنَّ وَلِيِّيَ اللّهُ الَّذِي نَزَّلَ الكِتَابَ وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ﴾



الجواب :

إذا اتضح لدينا أهمية وفضيلة تلاوة القرآن، وعلمنا بأن الله بات يكلمنا من خلال هذا القرآن. وتذوقنا تلاوته بطهارة الباطن والأنس به، عندئذ لا نرضى بالابتعاد عن القرآن، ولا نحرم أنفسنا من هذا الفيض العظيم أبداً، ولو بتلاوة خمسين آية في اليوم على الأقل. إن الله سبحانه جعل رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) تحت ولايته مباشرة وقال ﴿إِنَّ وَلِيِّيَ اللّهُ الَّذِي نَزَّلَ الكِتَابَ وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ﴾(1). فهذه الآية الكريمة تحتوي على عدة أمور: يقول فيها أولاً أن الله هو ولي رسول الله ﴿إِنَّ وَلِيِّيَ اللّهُ﴾، وثانياً: ان الله الذي هو ولي رسول الله قد أنزل القرآن ﴿الَّذِي نَزَّلَ الكِتَابَ﴾، وثالثاً: أن الله هو متولّي الصالحين ﴿وَهُوَ يَتَوَلَّى الصَّالِحِينَ﴾. مع ملاحظة هذه المسائل الثلاث نفهم أن الطريق الى ولاية الله للإنسان، هو أن يكون الإنسان صالحاً، ومالم يكن كذلك لا يدخل في ولاية الله، ولايقبل الله أن يتولاه، وافضل طرق الصلاح هو الأنس مع القرآن، وهذه الجملة القائلة أن ولي رسول الله (صلّى الله عليه وآله وسلّم) هو الله الذي أنزل القرآن هي من باب تعليق الحكم على الوصف وهو مشعر بالعلية، يعني إذا عمل أحد بالقرآن صار صالحاً، وإذا أراد الله أن يتولى أحداً يُعمل ولايته وتدبيره عن طريق القرآن. ولهذا الدليل يقول ﴿ فَاقْرَءُوا مَا تَيَسَّرَ مِنَ القُرآنِ﴾(۲) وكونوا مأنوسين به. حتى ولو كانت بعض آياته وسوره غير واضحة لديكم، ولا تقولوا ما هي ثمرة القراءة العارية من الفهم، لأن القرآن ليس بكلام إنسان حتى لا تنفع قراءته من دون فهم معناه؛ بل هو نور إلهي قراءته عبادة لوحدها وإن لم يرق الإنسان إلى معناه.

ـــــــــ

۱- سورة الأعراف، الآية 196.

2-. المصدر: قرآن در قرآن ص239 و240، «القرآن في القرآن».



طباعة   ||   أخبر صديقك عن السؤال   ||   القرّاء : 6400  


 
 

  التلاوة :
  • الحفظ (23)
  • التجويد (18)
  • القراءات السبع (2)
  • الصوت والنغم (7)
  علوم القرآن وتفسيره :
  • علوم القرآن (56)
  • التفسير (190)
  • المفاهيم القرآنية (10)
  • القصص القرآني (6)
  • الأحكام (26)
  • الاجتماع وعلم النفس (31)
  العقائد :
  • التوحيد (27)
  • العدل (10)
  • النبوّة (25)
  • الإمامة (6)
  • المعاد (16)
  استفتاءات المراجع :
  • السيد الخوئي (29)
  • السيد السيستاني (52)
  • السيد الخامنئي (7)
  • الشيخ مكارم الشيرازي (83)
  • السيد صادق الروحاني (37)
  • السيد محمد سعيد الحكيم (49)
  • السيد كاظم الحائري (7)
  • الشيخ الوحيد الخراساني (2)
  • الشيخ إسحاق الفياض (3)
  • الشيخ الميرزا جواد التبريزي (10)
  • السيد صادق الشيرازي (78)
  • الشيخ لطف الله الصافي (29)
  • الشيخ جعفر السبحاني (11)
  • السيد عبدالكريم الاردبيلي (1)
  • الشيخ جوادي آملي (23)
  • السيد محمود الشاهرودي (5)
  • السيد الامام الخميني (4)
  جديد الأسئلة والإستفتاءات :



 الإمام الجواد أعظم بركةً على شيعتنا

 التوجّه في الصلاة

 كتب أخلاقية للمطالعة

 هل يتأثر النبي (صلى الله عليه وآله) بالسحر

 خلق الرسول الكريم وسيرته المالية

 النجاة من عذاب البرزخ

 في تحريم الخمر والميسر

 في إجبار المستضعفين وعدم معاجلة المستكبرين بالحساب

 القصص القرآنية مبنية على وقائع تاريخية حقيقية

 الرزق بين الأسباب ومشيئته تعالى

  البحث في الأسئلة والإستفتاءات :



  أسئلة وإستفتاءات قرآنية منوعة :



 اذا كانت روح الانسان كما قال تعالى بانها من روحه تشريفا وتكريما (بغض النظر عن معناه الحقيقي) فكيف يمكن تصور وجود مثل هكذا روح ان تتحول الى شريرة ؟

 الرزق بين الأسباب ومشيئته تعالى

 المراتب وعلاقاتها في القرآن الكريم

 ما هو الطريق الأفضل لقراءة وفهم القرآن الكريم؟

 عند قراءة آية الكرسي هل تقرأ ثلاث آيات أو آية واحدة ؟

 الحزن المشار إليه في آية الغار الشريفة

 تفسير الآية 43من سورة النور

 الارتباط مع الله

 هل الشيخ المجلسي عليه الرحمة صاحب كتاب البحار يرى التحريف في القرآن الكريم؟

 هل يجوز قول : ( صدق الله العلي العظيم ) بعد إكمال سورة الفاتحة أو السورة التي بعدها في الصلاة الواجبة أو المستحبة ؟

  إحصاءات الأسئلة والإستفتاءات :
  • عدد الأقسام الرئيسية : 4

  • عدد الأقسام الفرعية : 32

  • عدد الأسئلة والإستفتاءات : 883

  • تصفحات الأسئلة والإستفتاءات : 3986259

  • التاريخ : 25/04/2019 - 01:29

  خدمات :
  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • رئيسية الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • أرشيف الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة

 

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net