00989338131045
 
 
 
 
 
 

 ما هو عالَمُ الذَّرّ ؟ 

( القسم : أسئلة عامة )

السؤال : ما هو عالَمُ الذَّرّ ؟


الجواب : وَرَدت في القرآن الكريم عدّةُ آياتٍ فُسِّرت بعالم الدرّ، يدلّ ظاهرها على وجود نشأةٍ خاصّة للإنسان تَسبِق نشأتَه في هذه الدنيا.
ومن الآيات التي فُسرّت بعالم الذرّ، الآية الكريمة وإذْ أَخَذَ ربُّكَ مِن بَني آدمَ مِن ظُهُورِهِم ذَرِّيَّتَهم وأَشْهَدَهُم على أنفُسِهم: أَلَسْتُ بِربِّكم ؟ قالوا: بَلى شَهِذْنا؛ أَنْ تَقُولوا يومَ القيامةِ إنّا كُنّا عَن هذا غافِلينَ (23).
وقد وردت آراء متفاوتة في تفسير هذه الآية، حتّى أنّ البعض فسّرها بشهادة خلقة الإنسان على وجود الخالق، مثل شهادة كلِّ بِناء ومصنوع على بانيه وصانعه، أو بشهادةِ فطرة الإنسان على وجود الله تعالى، فتركوا ظاهر الآية وتمسّكوا بالقرينة العقليّة.
وحافَظَ البعض الآخر من العلماء على ظاهر الآية، وقالوا بوجود عالَمٍ ونشأةٍ سابقةٍ للإنسان، على الرغم من اختلاف هؤلاء الأعلام في بيان المطلب بلحاظِ عبارات الآية ومواقعها من الأعراب، ومن تحرّزهم عن إظهار وجهة نظر صريحة في تفاصيل تلك النشأة وحقيقتها.
وعلى أيّة حال، فإنّ الرأي السائد بين المحدّثين وطائفة من علماء التفسير هو إقرارهم بعالم الذَّرّ واعترافهم به.
ومن الآيات التي يمكن حملُها على معاني عالم الذرّ، الآيات الواردة في سورة البقرة، في قوله عزّ من قائل: وعَلَّمَ آدَمَ الأسماءَ كُلَّها ثمّ عَرضَهَمُ علَى الملائكةِ فقالَ أنبِؤني بأسماء هؤلاءِ إن كُنتُم صادقين * قالوا سُبحانَك لا عِلْمَ لنا إلاّ ما عَلَّمتنا إنّك أنتَ العَليمُ الحكيم * قال يا آدمُ أنبِئْهُم بأسمائِهم فلمّا أنبأهم بأسمائهم قالَ ألَمْ اقل لكم إنّي أعلمُ غَيْبَ السماواتِ والأرضِ وأعلمُ ما تُبْدُونَ وما كنتم تَكتُمونَ .
وفي هذه الآيات دلالة على وجود مُسَمَّيات لها أسماء علّمها اللهُ تعالى آدمَ عليه السّلام، ثمّ عَرَض تلك المسمّيات على الملائكة. وفي الروايات الواردة عن أهل البيت عليهم السّلام أنّ تلك المسمّيات كانت أشباحَ رسول اللهِ صلّى الله عليه وآله والأئمّة الطاهرين عليهم السّلام .
ومن جملة الآيات قولُه تعالى وإذْ أخَذَ اللهُ مِيثاقَ النَّبيِّينَ لَما آتَيتُكُم مِن كتابٍ وحِكمَةٍ ثمّ جاءكُم رسولٌ مُصدِّقٌ لِما مَعَكُم لَتُؤمِنُنَّ بهِ ولَتَنصُرُنَّهُ قالَ ءَأقْرَرتُم وأخَذتُم على ذلِكُم إصْري قالُوا أقْرَرْنا فاشهَدوا وأنا مَعَكُم مِن الشاهِدينَ . ويستفاد من هذه الآية أيضاً أن مسألة أخذ الميثاق على نبوّة خاتم الأنبياء محمّد صلّى الله عليه وآله جرى في جوّ خاصّ، على الرغم من أنّ تصوّر ذلك عسير علينا.
ومن جملتها قولُه تعالى: وإذْ أَخَذْنا مِن النَّبيِّينَ ميثاقَهُم ومِنكَ ومِن نوحٍ وإبراهيمَ وموسى وعيسى ابنِ مريمَ وأخَذْنا مِنهُم مِيثاقاً غَليظاً ، وهي ذات دلالة على أخذ الميثاق من الأنبياء عليهم السّلام. وهذه الآيات التي ذكرناها قد فُسّرت بعالم الذرّ وأَخْذ الميثاق.
وإضافة إلى هذه الآيات، هناك روايات تبلغ حدّ التواتر تدلّ على وجود عالم الذرّ وعالم الإشهاد وأخْذِ المِيثاق .
ويلزمنا أن نذكرّ أنّ المقصود بالتواتر الذي ذكرناه ليس التواتر اللفظي التفصيلي، بل التواتر اللفظي الإجمالي، حيث يحصل العلم ـ من خلال كثرة الروايات ـ بصدور أحدها؛ والتواتر المعنوي الذي يحصل العلم من خلاله بعالم الذرّ لجميع بني آدم.

* * *



طباعة   ||   أخبر صديقك عن السؤال   ||   القرّاء : 20939  


 
 

  القرآن الكريم :
  • حول علوم القرآن (19)
  • حول القرآن وتفسيره (48)
  • حول حفظ القرآن (21)
  • حول علم التجويد (11)
  • أسئلة عامة (327)
  • حول المفاهيم القرآنية (15)
  • الصوت (4)
  • النغم (3)
  • المؤسسات القرآنية والمجتمع (1)
  استفتاءات المراجع :
  • السيد الخوئي (29)
  • السيد السيستاني (52)
  • السيد الخامنئي (7)
  • الشيخ مكارم الشيرازي (83)
  • السيد صادق الروحاني (37)
  • السيد محمد سعيد الحكيم (49)
  • السيد كاظم الحائري (7)
  • الشيخ الوحيد الخراساني (0)
  • الشيخ إسحاق الفياض (3)
  • الشيخ الميرزا جواد التبريزي (10)
  • السيد صادق الشيرازي (78)
  • الشيخ لطف الله الصافي (29)
  • الشيخ جعفر السبحاني (11)
  • السيد عبدالكريم الاردبيلي (1)
  • الشيخ جوادي آملي (23)
  • السيد محمود الشاهرودي (5)
  • السيد الامام الخميني (4)
  جديد الأسئلة والإستفتاءات :



 في تحريم الخمر والميسر

 في إجبار المستضعفين وعدم معاجلة المستكبرين بالحساب

 القصص القرآنية مبنية على وقائع تاريخية حقيقية

 الرزق بين الأسباب ومشيئته تعالى

 كيف نفهم الكتاب ولا يعلمه إلا الله والراسخون في العلم؟ وكيف هو آيات بيّنات؟

 من الذي منعها أن تعبد الله وهي مالكة لقومها؟

 سجود غير ذوات الأرواح وتسبيحها

 المقدار الزمني ليوم الحساب

 كيف وصل الشيطان إلى نبيّ الله أيوب (عليه السلام)؟

 يا من لا تبدِّل حكمتَه الوسائلُ

  البحث في الأسئلة والإستفتاءات :



  أسئلة وإستفتاءات قرآنية منوعة :



 ( معنى قوله تعالى (فلما آتاهما صالحاً جعلا له شركاء) )

 ما هو المقصود من مفردة «العرش» في آيات القرآن الكريم؟

 ما المقصود من التوحيد العبادي؟

 هل هناك قراءآت تؤدي الى تغير المعنى في القراءة؟

 ما هو السبب في أنّ عباد الله الصالحين مبتلون دائماًً، وعباده المذنبين المجرمين منعّمون؟

 هل اشباع الحروف بالحركات سواءً في القراءة او في بقية الاقوال اثناء الصلاة مبطلة للصلاة كان يكون الاشباع الی حدّ تنقلب فيه الحركة حرفاً؟

 ما معنى قولكم: (الانصراف عن النفس مبدأ النقص، والانصراف إلى النفس مبدأ الكمال).

 ماهو دور اهل البيت صلوات الله وسلامه عليهم تجاه القرآن ؟

 ما هو المقصود من (خزائن الله) في آيات القرآن الكريم؟

 ختم القرآن مقابل مبلغ من المال

  إحصاءات الأسئلة والإستفتاءات :
  • عدد الأقسام الرئيسية : 2

  • عدد الأقسام الفرعية : 26

  • عدد الأسئلة والإستفتاءات : 877

  • تصفحات الأسئلة والإستفتاءات : 3794159

  • المتواجدون الآن :

  • التاريخ : 15/11/2018 - 21:28

  خدمات :
  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • رئيسية الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • أرشيف الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة

 

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net