00989338131045
 
 
 
 
 
 

 سؤال الاخ المؤمن من بريطانيا عن الحب والمحبّة واسم الباري تعالى: (المحبّ) 

( القسم : الشيخ جعفر السبحاني )

السؤال :

سؤال الاخ المؤمن من بريطانيا عن الحب والمحبّة واسم الباري تعالى: )المحبّ(



الجواب :

المُحّب: اسم فاعل من باب إفعال (إحباب) ثلاثي مجرد، حبَّ يَحِبُّ حُبّاً وحِبّاً، من باب ضَرَب يضرِب بمعنى: وَدَّ، وحَبَّ يَحَبُّ من باب عَلِمَ يَعْلَمُ، وأحبه بمعنى حَبَّهُ وهو أكثر استعمالاً من حَبَّ فهو مُحِبّ وذاك مَحبُوب ومُحَبّ، والمَحَبَّهُ: ميل الطبع إلى الشيء اللاذ [راجع المنجد ص 113 ] .

قال فخر الدين الرازي : من أسماء الصفات المعنوية (وهي الأسماء الدالة على العلم فكثيرة ): الرابع (المحبة).

ومن أصحابنا من زعم أنّه لا فرق بين المحبّة والإرادة، واحتجوا عليه بأن أهل اللغة يقيمون كل واحد من هذه الألفاظ مقام الآخر، فيقولون: أردته، وشئته، ورضيته، وأحببته، ولو قال: أردت. وما رضيت، أو العكس لعد متناقضاً. ومن أصحابنا من فرّق بين الإرادة والمحبة والرضا.

واحتج عليه بأنّه ثبت بالدليل العقلي أنّه تعالى مريد لجميع الكائنات. ثم إن نص القرآن يدل على أنّه لا يحب بعض الأشياء.

قال تعالى: (وَ اللهُ لاَ يُحِبُّ الْفَسَادَ)[البقرة: 205]. بمعنى أنّه لا يحب أن يجعله ديناً، وهذا القائل فسر المحبة بأحد وجهين:

الأوّل: أنّه عبارة عن إرادة إكرام المحبوب، ورفعة درجته.

الثاني: أنّه عبارة عن إرادة مدح المحبوب، فالحاصل أن المحبة عبارة عن إيصال الثواب إليه في الآخرة، وإيصال الثناء إليه في الدنيا.

وأجاب الأولون بأن قوله: لا يحب الفساد قضية مهملة، وليست بكلية، ينبغي في العمل بها ثبوتها على صورتها مدة، وعندنا أنّه لا يحب الفساد لأهل الدين، وإن كان يحبه للمفسدين، أو نقول إنه لا يحب الفساد بمعنى أنّه لا يحب أن يجعله ديناً وشرعاً مأموراً به.

وللمزيد من التفصيل راجع قسم المقالات الموجود في موقع سماحة الشيخ السبحاني



طباعة   ||   أخبر صديقك عن السؤال   ||   القرّاء : 3938  


 
 

  التلاوة :
  • الحفظ (23)
  • التجويد (18)
  • القراءات السبع (2)
  • الصوت والنغم (7)
  علوم القرآن وتفسيره :
  • علوم القرآن (57)
  • التفسير (205)
  • المفاهيم القرآنية (10)
  • القصص القرآني (6)
  • الأحكام (26)
  • الاجتماع وعلم النفس (31)
  العقائد :
  • التوحيد (27)
  • العدل (10)
  • النبوّة (25)
  • الإمامة (6)
  • المعاد (17)
  استفتاءات المراجع :
  • السيد الخوئي (29)
  • السيد السيستاني (52)
  • السيد الخامنئي (7)
  • الشيخ مكارم الشيرازي (83)
  • السيد صادق الروحاني (37)
  • السيد محمد سعيد الحكيم (49)
  • السيد كاظم الحائري (7)
  • الشيخ الوحيد الخراساني (2)
  • الشيخ إسحاق الفياض (3)
  • الشيخ الميرزا جواد التبريزي (10)
  • السيد صادق الشيرازي (78)
  • الشيخ لطف الله الصافي (29)
  • الشيخ جعفر السبحاني (11)
  • السيد عبدالكريم الاردبيلي (1)
  • الشيخ جوادي آملي (23)
  • السيد محمود الشاهرودي (5)
  • السيد الامام الخميني (4)
  جديد الأسئلة والإستفتاءات :



 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم

  البحث في الأسئلة والإستفتاءات :



  أسئلة وإستفتاءات قرآنية منوعة :



 حينما يخطئ القارئ في القراءة الواجبة ( في صلاة وغيرها ) .. هل يجوز له إعادة الخطأ فقط ، أم يجب عليه إعادة العبارة بحيث لا يختل المعنى والسياق القرآني ، أم يجب عليه إعادة الاية بكاملها ؟.. وهل الحكم يختلف بالنسبة للقراءة الواجبة في الصلاة أو الواجبة بنذر و

 ماهوالتكليف في الصلاة الواجبة في حالة نسيان أو سهو قراءة السورة بعد الفاتحة وبعد أن يركع ؟

 اذا كانت روح الانسان كما قال تعالى بانها من روحه تشريفا وتكريما (بغض النظر عن معناه الحقيقي) فكيف يمكن تصور وجود مثل هكذا روح ان تتحول الى شريرة ؟

 هل أن البسملة جزء من كل سورة؟

 ما معنى المكنون؟ وهل يختلف الكتاب المحفوظ عن الكتاب المكنون وإذا كان هو نفسه فكيف يمسه المطهرون؟

 حول رواية: أنّ من تشرّف بالذهاب لأداء فريضة الحجّ، فإنّه إذا عاد من مكّة لا يكتبُ الله تعالى عليه ذنباً إلى أربعة أشهر...

 هل هناك قراءآت تؤدي الى تغير المعنى في القراءة؟

 هل تُعدّ قراءة القرآن بشكل خاطئ من ناحية التلفّظ والإعراب كذباً على الله ـ جلّ وعلا ـ أو رسوله ـ نعوذ بالله ـ فتكون محرّمة، وتكون مبطلة للصوم، أو لا؟

 المقصود في (يا أيها الذين آمنوا)

  ما رأي سماحتكم في القراءات في القرآن الكريم؟

  إحصاءات الأسئلة والإستفتاءات :
  • عدد الأقسام الرئيسية : 4

  • عدد الأقسام الفرعية : 32

  • عدد الأسئلة والإستفتاءات : 900

  • تصفحات الأسئلة والإستفتاءات : 4748332

  • التاريخ : 2/07/2020 - 11:34

  خدمات :
  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • رئيسية الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • أرشيف الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة

 

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net