00989338131045
 
 
 
 
 
 

 ملاك التمييز بين صفات الذات والفعل 

( القسم : العدل )

السؤال :

ما هو ملاك التمييز بين صفات الذات والفعل؟



الجواب :

صفات الله سبحانه بعضها ذاتية وبعضها فعليّة. والصفات الذاتيّة عين الذات وهي مثلها غير محدودة، ولا تكون في مقابلها أيّةَ صفة كماليّة، كالعلم والحياة والقدرة، ولمّا كان المقابل لهذه الصفات وهو (الجهل والموت والعجز) ممتنعاً على الله فانّ الله سبحانه لا يتّصف به.

امّا الصفات الفعليّة فهي صفات منتزعة من مقام الفعل الإلهيّ، وفي بعض الموارد يكون لها مقابل، وعندما يكون لها مقابل فانّ الله يتّصف به أيضاً كالإرادة والرضا والإحياء والبسط الّتي تقابلها الكراهة والسخط والإماتة والقبض وهذه أيضاً من صفات الله سبحانه.

وعلى أساس هذا الفرق بين صفات الذات وصفات الفعل صحَّحَ الإمام الرضا (عليه السلام) قول شخص تكلّم في حضور الإمام وقال (الحمد لله منتهى علمه) فقال له الإمام لا تقل هكذا فانّ علم الله سبحانه عين ذاته ولا حدّ له. فقال الشخص: فكيف أحمد الله؟ فقال الإمام (عليه السلام): قل «الحمد لله منتهى رضاه» [البحار، ج4، ص83] لانّ رضا الله محدود فهو يرضى عن الإيمان والمؤمن، ولا يرضى عن الكفر والكافر: {وَلَا يَرْضَى لِعِبَادِهِ الْكُفْرَ}. [سورة الزمر، الآية 7] وفي عالم الآخرة أيضاً فإنّ الجنّة والنعيم متّسع رضا الله وجهنّم وعذابها مجال غضبه. [هذه الضابطة الدقيقة في تشخيص وتمييز صفات الذات عن صفات الفعل بيّنها الشيخ الكليني تحت عنوان (جملة القول في صفات الذات وصفات الفعل) كالآتي: (انّ كلّ شيئين وصفت الله بهما وكانا جميعاً في الوجود فذلك صفة الفعل) (اُصول الكافي، ج1، باب حدوث الأسماء]

تنويه: أفعال الله تتّصف فقط بالصفات الكماليّة للفعل ولا تتّصف بصفات نقص الفعل أبداً، مثلاً إذا صدر من الله فعل فهو بالتأكيد عدل وانصاف وليس فيه أيّ ظلم وحيف. فالاتّصاف بالجهتين المتقابلتين ليس بمعنى اتّصاف الذات المقدّسة الإلهيّة بصفات النقص الموجودة في إحدى الجهتين.

* المصدر: تفسير تسنيم، ج1 (عربي) -  صفحه 364.



طباعة   ||   أخبر صديقك عن السؤال   ||   التاريخ : 2017 / 07 / 08   ||   القرّاء : 1173  


 
 

  التلاوة :
  • الحفظ (23)
  • التجويد (18)
  • القراءات السبع (2)
  • الصوت والنغم (7)
  علوم القرآن وتفسيره :
  • علوم القرآن (57)
  • التفسير (205)
  • المفاهيم القرآنية (10)
  • القصص القرآني (6)
  • الأحكام (26)
  • الاجتماع وعلم النفس (31)
  العقائد :
  • التوحيد (27)
  • العدل (10)
  • النبوّة (25)
  • الإمامة (6)
  • المعاد (17)
  استفتاءات المراجع :
  • السيد الخوئي (29)
  • السيد السيستاني (52)
  • السيد الخامنئي (7)
  • الشيخ مكارم الشيرازي (83)
  • السيد صادق الروحاني (37)
  • السيد محمد سعيد الحكيم (49)
  • السيد كاظم الحائري (7)
  • الشيخ الوحيد الخراساني (2)
  • الشيخ إسحاق الفياض (3)
  • الشيخ الميرزا جواد التبريزي (10)
  • السيد صادق الشيرازي (78)
  • الشيخ لطف الله الصافي (29)
  • الشيخ جعفر السبحاني (11)
  • السيد عبدالكريم الاردبيلي (1)
  • الشيخ جوادي آملي (23)
  • السيد محمود الشاهرودي (5)
  • السيد الامام الخميني (4)
  جديد الأسئلة والإستفتاءات :



 إمكان صدور أكثر من سبب نزول للآية الواحدة

 تذكير الفعل أو تأنيثه مع الفاعل المؤنّث

 حول امتناع إبليس من السجود

 الشفاعة في البرزخ

 في أمر المترفين بالفسق وإهلاكهم

 التشبيه في قوله تعالى: {وَلَكِنَّهُ أَخْلَدَ إِلَى الْأَرْضِ وَاتَّبَعَ هَوَاهُ فَمَثَلُهُ كَمَثَلِ الْكَلْبِ إِنْ تَحْمِلْ عَلَيْهِ يَلْهَثْ أَوْ تَتْرُكْهُ يَلْهَثْ}

 هل الغضب وغيره من الانفعالات ممّا يقدح بالعصمة؟

 كيف يعطي الله تعالى فرعون وملأه زينة وأموالاً ليضلّوا عن سبيله؟

 كيف لا يقبل الباري عزّ وجلّ شيئاً حتى العدل {وَلَا يُقْبَلُ مِنْهَا عَدْلٌ}؟

 حول المراد من التخفيف عن المقاتلين بسبب ضعفهم

  البحث في الأسئلة والإستفتاءات :



  أسئلة وإستفتاءات قرآنية منوعة :



 هل كانت لدى نبي الله موسى لثقة في لسانه؟ وان كانت ما سببها؟ وما مدى صحة اختبار فرعون لموسى وهو طفل بالتمر والجمر؟

 ما هو المراد من إن الله «مغني» و«مقني»؟

 هل الإنسان شيء ونفسه شيء آخر؟

 هل يجوز رمي الآيات القرآنيّة وأسماء الله تبارك وتعالى بعد تغيير هيئتها مثل الشطب عليها أو تمزيقها أو تغييرها بحيث لا يعرف معناها عند القراءة؟

 توهّم التعارض بين الآيتين {وَيُقَلِّلُكُمْ فِي أَعْيُنِهِمْ}، و {يَرَوْنَهُمْ مِثْلَيْهِمْ}

 ما هي الاتجاهات في معرفة المكي والمدني للسور والآيات المباركة؟

 كيف نوفق بين الدليل القائل بنزول بعض القرآن الكريم في شهر رجب ونزوله في ليلة القدر

 متى كان الناس أمة واحدة ولماذا تفرّقوا؟

 هل القرآن الموجود الآن بين أيدي المسلمين هو نفس القرآن الذي نزل على الرسول الاعظم (ص) ، لا زيادة ولا نقصان فيه ؟

 هل تمت خلقة حوّاء من زوائد بدن النبي آدم ((عليه السلام))؟

  إحصاءات الأسئلة والإستفتاءات :
  • عدد الأقسام الرئيسية : 4

  • عدد الأقسام الفرعية : 32

  • عدد الأسئلة والإستفتاءات : 900

  • تصفحات الأسئلة والإستفتاءات : 4276364

  • التاريخ : 22/10/2019 - 09:52

  خدمات :
  • الصفحة الرئيسية للموقع
  • رئيسية الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • أرشيف الأسئلة والإستفتاءات القرآنية
  • المشاركة في سـجل الزوار
  • أضف موقع الدار للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح
  • للإتصال بنا ، أرسل رسالة

 

تصميم وبرمجة وإستضافة: الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net

دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم : info@ruqayah.net  -  www.ruqayah.net