• الموقع : دار السيدة رقية (ع) للقرآن الكريم .
        • القسم الرئيسي : دروس الدار التخصصية .
              • القسم الفرعي : الحفظ .
                    • الموضوع : لمحة عن انواع واساليب حفظ القرآن الكريم .

لمحة عن انواع واساليب حفظ القرآن الكريم

ان كل مسلم يستطيع من خلال الامكانيات والوقت المتاح له ان يختار الاسلوب المناسب لحفظ القرآن الكريم، وان يستفيد من خبرات وتجارب من سبقوه في هذا المجال لطي هذا المسار بأقصر وقت وافضل شكل ممكن.

وان حفظ القران الكريم بدأ منذ الايام الاولى لنزول الوحي، حيث يعتبر الرسول الاكرم (صلی الله وعليه وأله وسلم) اول حافظ للقرآن الكريم، ثم بدأ بعض الصحابة بالاهتمام بهذا الامر حيث اشتهر عدد منهم بانهم من حفظة وقراء القران الكريم مثل: امير‌المؤمنين الامام علي بن ابي طالب(عليه السلام)، الخليفة الثالث عثمان بن عفان، ابي بن كعب، زيد بن ثابت، ابو الدرداء، عبدالله بن مسعود وابوموسی الاشعري و..

ويمكن البدء في حفظ القران الكريم في كل عمر وزمان، فقد قام المرجع الديني الراحل المرحوم "آية ‌الله العظمى ابو القاسم الخوئي" بحفظ القرآن الكريم في سن الكهولة، بينما بدأ اغلبية قراء القران المشهورين مثل الاستاذ عبدالباسط محمد عبدالصمد، محمد صديق المنشاوي، راغب مصطفی غلوش وابو العينين شعيشع، و.. بحفظ القران منذ الطفولة وهي المرحلة الافضل لهذا الامر.

في زمن بعثة الرسول (ص) كان حفظ القران الكريم هو السبيل الوحيد لحفظ كلام الوحي من التحريف والزوال، ولكن في عصرنا الحالي ومع التطور الكبير الحاصل في مجال طباعة ونشر المصاحف القرانية، تبقى لدينا الكثير من الدوافع والاسباب لحفظ القران الكريم، فحماية القران الكريم من التحريف ليس السبب الوحيد لحفظ القران الكريم.

ان حفظ الايات القرانية هو عامل مهم للعمل بمضامين هذا الكتاب الالهي وتطبيق احكامه، فعندما يحفظ الانسان كلام الوحي فانه يتأثر بمعانيه ومضامينه ويسير نحو العمل باحكامه وتعاليمه.

اما الاسلوب الانسب لحفظ القران الكريم فهو امر يعود الى امكانيات كل شخص والوقت المتاح له، ولكن تجدر الاشارة الى ان جميع اساليب حفظ القران الكريم تتشابه في العموميات وتختلف في الجزئيات والتفاصيل، وتؤكد جميعها على 3 اصول: 1. التكرار 2. التركيز 3. الدقة.

ويمكن حفظ القران الكريم بطريقتين: «الحفظ الترتيبي» وهو يعني حفظ الآيات من بداية القران الكريم وحتى نهايته، و «الحفظ الموضوعي» ويعني حفظ الآيات حسب تصنيفها حول مختلف المواضيع.

جدير بالاشارة الى ان الحفظ الموضوعي للقران الكريم مفيد ومتاح وممكن للجميع حيث يتضمن القران الكريم الكثير من المعارف القيمة والهامة في مختلف المواضيع العقائدية، الاخلاقية، الاجتماعية، الحقوقية، العبادية و... حيث يمكن تصنيف الايات المرتبطة بكل موضوع وحفظها.

اما بالنسبة للاطفال فان اسلوب الاشارة يعتبر الاسلوب الافضل والانجع لحفظ القران الكريم، وهو يشمل مرحلتين: الحفظ الموضوعي والقراءة، حيث يبدأ الاطفال من عمر 4 الى 6 سنوات خلال دورة مدتها 4 اشهر بتعلم معاني 72 جملة قرانية قصيرة على اساس 4 كتب تتضمن صورا توضيحية، ثم ينتقلون بعد ذلك الى مرحلة الحفظ الترتيبي.


  • المصدر : http://www.ruqayah.net/subject.php?id=653
  • تاريخ إضافة الموضوع : 2009 / 08 / 01
  • تاريخ الطباعة : 2019 / 10 / 22